كيف اصطاد سمك كبير

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٨ ، ٢٢ مايو ٢٠١٦
كيف اصطاد سمك كبير

كيفية صيد السمك الكبير

يسأم الكثير من الصيّادين من اصطياد السمك الصغير حتّى ولو كان ذلك بكميّات وفيرة، ويسعى الكثير منهم إلى اصطياد الأسماك كبيرة الحجم والضخمة لما في ذلك من متعة أكبر عند محاولة السيطرة عليها وسحبها، وعلى الرغم من تعدّد أنواع الأسماك الكبيرة وتعدد أحجامها إلّا أنّها تحتاج لقواعد ثابتة للتمكّن من الإمساك بأي منها.


اختيار الطعم المناسب

للتمكّن من صيد الأسماك بنجاح يتوجّب على الصياد دراسة نوعيّة الأسماك الكبيرة التي يرغب باصطيادها وماهيّة الطعم الأفضل لجذبها نحوه والإمساك بها، ويترك للصياد حريّة اختيار الطعم الطبيعي أو الطعم الاصطناعيّ لتأثيرهما بنفس القدر في صيد الأسماك الكبيرة، مع ضرورة اختيار شكل الطعم وحجمه الملائم، إلّا أنّ بعض الصيادين يشيرون إلا أن استخدام الطعم الاصطناعي أفضل من الطبيعي خاصّةً عند الرغبة في صيد الأسماك التي توجد في عمق المياه، بالإضافة على سهولة حفظها والاعتناء بها حيث يحتاج استخدام الأسماك الصغيرة كطعم إلى حفظها حيّة في ماء خارج البحر لحين استخدامها.


اختيار طريقة الصيد المناسبة

  • الطريقة الرياضية: تعدّ من أكثر الطرق نجاحاً لاصطياد الأسماك الكبيرة، ويشترط تنفيذها من خلال مركب متحرك مع تجهيز السنارة وإلقاء الطعم المناسب في الماء وتحريره للسماح له بالوصول إلى أعماق الماء، وترك الطعم يسير في الماء مع سير المركب لحين التهام السمك الكبير له.
  • طريقة التسويح: تشبه الطريقة الرياضيّة في تطبيقها مع ضرورة سير المركب مع اتجاه سير تيارات المياه، وتمنح هذه الطريقة فرصة أكبر للإمساك بالأسماك الكبيرة الموجودة في الأعماق أو على سطح المياه.
  • طريقة التوشيح: تعتمد على وقوف الصياد على الشاطئ أو على المركب في منتصف المياه وترك الطعم في المياه لحين الإمساك بالسمك، ويراعى عند استخدام هذه الطريقة الوقوف بجوار المياه التي تعرف باحتوائها عل أسماك بحجم كبير.


نصائح أثناء صيد السمك الكبير

  • استخدام أدوات الصيد كالصنارة والخيط والبكرة بنوعيات جيدة، وذلك لمن قطعها أو انكسارها أثناء مقاومة السمكة الكبيرة لقوة الشد ومحاولة الفرار.
  • تثبيت الطعم بإحكام في الخطاف واختيار كل من الطعم والخطاف والثقل بحجم مناسب لحجم السمكة ومتناسق مع بعضها البعض.
  • عدم اختيار منطقة مليئة بالأحجار أو الشعب المرجانية لإلقاء الطعم بها، وذلك حتى لا يختفي الطعم فيما بينها ممّا يمنع رؤيتها من قبل الأسماك الكبيرة، وفي حال اختيار الطعم الحيّ ستعمل على الاختباء بين الصخور والمرجان هرباً من الأسماك الأخرى التي قد تلتهمها.
  • عدم الإقدام على سحب الأسماك بقوة حال الإمساك بها، بل اعتماد أسلوب إرخاء وشدّ الحبل المتكرّر حتّى تجهد السمكة وتفقد قوتها، ما يجعل أمر سحبها أسهل بكثير.