كيف تتخلص من دوالي الساقين

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٢ ، ٥ مارس ٢٠١٨
كيف تتخلص من دوالي الساقين

دوالي الساقين

تحدث دوالي الساقين (بالإنجليزية: Varicose Veins) عند تضخّم الأوردة الدمويّة (بالإنجليزية: Veins)، وتوسّعها، وزيادة امتلائها بالدم. وتظهر هذه الأوردة على هيئة انتفاخاتٍ ذات لونٍ بنفسجيّ مزرقّ أو أحمر، وعادةً ما تسبّب الشعور بالألم مكان حدوثها. ومن الجدير بالذكر أنّها تُصيب النساء في أغلب الحالات، ويعاني ما يقارب 25% من البالغين من دوالي الساقين.[١]


علاج دوالي الساقين

يمكن علاج حالات دوالي الساقين باستخدام طرقٍ متعدّدة، وعادةً ما يجري ذلك في عيادة الطبيب دون الحاجة لدخول المستشفى، ومن الجدير بالذكر أنّ دوالي الساقين التي تحدث أثناء الحمل (بالإنجليزية: Pregnancy) تتلاشى عادةً دون تدخّلٍ علاجيٍّ خلال مدة تتراوح ما بين ثلاثة أشهر إلى اثني عشر شهراً بعد الولادة.[٢]


العناية الشخصيّة

من الطرق التي قد تخفّف الشعور بالألم الناجم عن دوالي الساقين أو تمنع زيادة الوضع سوءاً ما يأتي:[٢]

  • ممارسة التمارين الرياضيّة: حيث تساعد الحركة كالمشي مثلاً على تحسين التروية الدمويّة في الساقين.
  • خسارة الوزن: تُسهم خسارة الوزن الزائد في التخفيف من الضغط على أوردة الساقين، كما يسهم اتباع حميةٍ غذائيّة قليلة الأملاح في تخفيف الانتفاخ الذي يتسبّب به احتباس الماء.
  • ارتداء الملابس المناسبة: مثل تجنّب ارتداء الملابس الضيّقة التي تضغط على منطقة الخصر، أو الساقين، أو المنطقة الإربيّة، وذلك لأنّها تقلّل من تدفّق الدم، ويُنصح كذلك بتجنُّب ارتداء الأحذية ذات الكعب العالي.
  • رفع الساقين بشكلٍ مستمر: يسهم رفع الساقين إلى مستوى أعلى من مستوى القلب في زيادة التروية الدموية فيها، ويكون ذلك مثلاً باستخدام الوسائد ووضعها تحت الأقدام عند الاستلقاء.
  • عدم الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة: يجب تغيير وضعيّة الجلوس أو الوقوف بين فترةٍ وأخرى لتحفيز تدفّق الدم، كما يجب تجنُّب الجلوس بوضع رجلٍ فوق الأُخرى لأنّ ذلك يُسبّب مشاكل في دوران الدم.


ارتداء الجوارب الضاغطة

يُعتبر استخدام الجوارب الضاغطة (بالإنجليزية: Compression Stockings) من الخطوات الأولى لعلاج دوالي الساقين، ويتمّ اللجوء إليها قبل البدء بطرق العلاج الأُخرى، إذ إنّ الضغط الذي تسبّبه على الأقدام يُسهم في مساعدة أوردة وعضلات الساقين على نقل الدم بشكلٍ أكثر فاعليّة، ويعتمد مقدار الضغط الذي تسبّبه على نوعها.[٢]


الإجراءات العلاجيّة

في الحالات التي لا تستجيب لطرق العلاج السابقة أو في الحالات الشديدة، يتمّ اللجوء إلى أحد الإجراءات التالية من قبل الطبيب المعالج:[٢]

  • المعالجة بالتصليب: يتمّ إجراء المعالجة بالتصليب (بالإنجليزية: Sclerotherapy) في عيادة الطبيب دون الحاجة للتخدير (بالإنجليزية: Anesthesia)، ويتم إجراء التصليب عن طريق حقن الأوردة المتوسّعة ذات الحجم الصغير والمتوسّط بمحلولٍ يُحدث ندباً في الأوردة فيغلقها. ويُفترض أن تتلاشى هذه الأوردة خلال بضعة أسابيع بعد حقن المحلول فيها. ومن الجدير بالذكر أنّ بعض حالات دوالي الساقين قد تحتاج لتكرار الحقن لأكثر من مرّة.
  • المعالجة بالتصليب باستخدام الموادّ الرغوية: يمكن استخدام المعالجة بالتصليب باستخدام الموادّ الرغوية (بالإنجليزية: Foam Sclerotherapy) لإغلاق الأوردة المتوسّعة ذات الحجم الكبير، وتُعتبَر هذه الطريقة من الإجراءات الحديثة للعلاج.
  • العمليّات الجراحيّة باستخدام الليزر: يُمكن استخدام تقنيّة الجراحة بالليزر (بالإنجليزية: Laser Surgeries) لإغلاق الأوردة الصغيرة المتوسّعة والشبكات الوريديّة العنكبوتيّة (بالإنجليزية: Spider Veins) دون الحاجة لاستخدام الإبر أو إجراء الجروح؛ إذ يتمّ تسليط دفعاتٍ مكثّفة من الليزر على الأوردة المُراد علاجها، فتختفي هذه الأوردة تدريجيّاً.
  • استخدام الموجات الراديويّة أو الليزر باستعمال أنبوب القسطرة: يُمكن استخدام الموجات الراديويّة (بالإنجليزية: Radiofrequency) أو طاقة الليزر لتسخين طرف أنبوب القسطرة (بالإنجليزية: Catheter) الذي يتمّ إدخاله إلى الوريد، وتعمل الحرارة الناجمة على إتلاف الوريد وإغلاقه عند إخراج الأنبوب منه، ويُعتبر هذا الإجراء من أفضل الطرق لعلاج الدوالي في الأوردة الكبيرة.
  • ربط وتجريد الأوردة: يتمّ إجراء هذه التقنية في أغلب الأوقات داخل عيادة الطبيب، وتتضمّن تقنية ربط الأوردة وتجريدها (بالإنجليزية: High Ligation and Vein Stripping) ربط الوريد المطلوب وإزالته عن طريق إجراء شقٍّ صغيرٍ. ومن المهمّ معرفة أنّ إزالة هذا الوريد لن يؤثّر سلباً في الدورة الدمويّة، وذلك لأنّ الأوردة الكبيرة والعميقة هي المسؤولة عن عبور الكميات الكبيرة من الدم.
  • قطع الأوردة: يتمّ إجراء قطع الأوردة خارج المستشفى (بالإنجليزية: Ambulatory Phlebectomy) عن طريق إجراء سلسلةٍ من الثقوب الصغيرة في الجلد، ويتمّ تخدير الأجزاء المُصابة في الساق فقط، وغالباً ما يكون الأثر الناجم عن هذا الإجراء بسيطاً.
  • العمليات الجراحيّة للأوردة باستخدام المنظار: يتم إجراء العمليّات الجراحيّة للأوردة باستخدام المنظار (بالإنجليزية: Endoscopic Vein Surgery) في عيادة الطبيب، حيث يتمّ إدخال كاميرا صغيرة إلى الساق لرؤية الأوردة المصابة، وإغلاقها، وإزالتها عبر شقوقٍ صغيرة في الجلد، ويتمّ اللجوء لهذا الإجراء العلاجيّ في الحالات المتقدّمة من دوالي الساقين، أو في حال عدم الاستجابة للعلاجات الأخرى.


العلاجات البديلة

تُستخدم بعض العلاجات البديلة بعد استشارة الطبيب في علاج حالات القصور الوريديّ المزمن (بالإنجليزية: Chronic Venous Insufficiency)، ويُعتبر القصور الوريديّ المزمن إحدى الحالات المرافقة لدوالي الساقين، حيث تعاني أوردة الساقين من صعوبات في إرجاع الدم إلى القلب، ومن هذه العلاجات البديلة ما يأتي:[٢]

  • عشبة شرابة الراعي أو ما يُسمّى بالسفندر المدبب (بالإنجليزية: Butcher's Broom).
  • فاكهة العنب (بالإنجليزية: Grape)، وعصارتها، وأوراقها، وبذورها.
  • قسطل الفرس (بالإنجليزية: Horse Chestnut).
  • البرسيم الحلو (بالإنجليزية: Sweet Clover).


أسباب حدوث دوالي الساقين وعوامل الإصابة بها

تحتوي الأوردة الطبيعيّة على صمّاماتٍ (بالإنجليزية: Valves) صغيرة تمنع عودة الدم للخلف، الأمر الذي يسهم في تدفّق الدم وعودته من الأعضاء إلى القلب بسلاسة، وبوجود تلفٍ أو ضعفٍ في هذه الصمامات يُسمح للدم بالعودة بالمسار العكسيّ –أي للخلف- الأمر الذي يسبّب تجمّع الدم في الأوردة، وبالتالي انتفاخها وتوسّعها وحدوث الدوالي. ومن العوامل التي تزيد احتماليّة حدوث دوالي الساقين ما يأتي:[٣]

  • إصابة فرد قريب من أفراد العائلة بالدوالي.
  • التقدّم في العمر.
  • زيادة الوزن (بالإنجليزية: Overweight).
  • العمل بالمهن التي تحتاج الوقوف لفتراتٍ طويلة.
  • الحمل.
  • تزداد احتماليّة حدوثها عند الإناث.


المراجع

  1. Amber Erickson Gabbey, Judith Marcin (2017-03-30), "Varicose Veins"، www.healthline.com, Retrieved 2017-10-31. Edited
  2. ^ أ ب ت ث ج Mayo Clinic Staff (2017-08-08), "Varicose veins"، www.mayoclinic.org, Retrieved 2017-10-31. Edited.
  3. "Varicose veins ", www.nhs.uk,2017-03-23، Retrieved 2017-10-31. Edited