كيف تصلي صلاة الجنازة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ٢٦ أبريل ٢٠١٦
كيف تصلي صلاة الجنازة

صلاة الجنازة

يجب على المسلم أن يحضّر نفسه للموت دائماً، ويكون مستعداً له، وذلك بالمداومة على الطاعات، وأداء العبادات، والابتعاد عن المعاصي والذنوب، ومسبّباتهم، وأن يجعل الموت حاضراً دائماً في عقله، ولا يغفل عنه فإنّه يأتي فجأةً، لقول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: "أكثروا من ذكر هادم اللذات". وعند الموت تنتهي حياة الإنسان الدنيا ليبدأ رحلةً أخرى إلى الآخرى، عليه أن يتحضر لها، فيبدأ المحيطون بالميت بتجهيزه، وتغسيله، وتكفينه، ثمّ الصلاة عليه استعداداً لبداية رحلته، فما هي صلاة الجنازة؟ وما حكمها وشروطها؟ وكيف تُصلّى؟


التعريف

صلاة الجنازة: هي الصلاة التي تُصلّى على الميت غير الشهيد، ولصلاة الجنازة فضلٌ كبيرٌ للميت وللمصلي، ففضلها للميت يكون بأنّها تكفّر من ذنوبه وخطيئاته، أما لمن صلّاها فإن له من الأجر ما يعادل الجبلين الكبيرين.


الحكم

أجمع علماء الفقه وعامة علماء المسلمين على أن صلاة الجنازة فرض كفاية، يسقط عن الجماعة إذا أداها بعض أفرادها، فتصبح سنةً على الجماعة بأكملها، أمّا إذا تركوها كلّهم فإنّهم يأثمون.


الشروط صلاة الجنازة

لصلاة الجنازة شروطٌ لا تختلف في جوهرها عن شروط الصلاة العاديّة، وهذه الشروط هي:

  • استحضار النيّة بالقلب دون التلفظ بها.
  • الوضوء للصلاة، والتأكد من طهارة الميت كذلك.
  • ستر العورة.
  • تحري اتّجاه القبلة.
  • الابتعاد عن مسببات النجاسة، وكل ما يمكن أن يؤثّر بطهارة المصلي والميت.
  • أن يكون المصلي مكلفاً بأداء صلاة الجنازة، كما يجب عليه حضورها إذا كانت في المنطقة التي يقيم فيها.


كيفيّة أداء صلاة الجنازة

تختلف صلاة الجنازة عن الصلاة العاديّة في طريقة أدائها، فلها أركانٌ معينةٌ لأدائها، يقوم الإمام بشرحها للمصلين قبل البدء في الصلاة على الميت، فتقتصر هذه الأركان على التكبير فقط في الصلاة، ثم التسليم بعد الانتهاء من التكبير، حيث تتكوّن صلاة الجنازة من أربع تكبيرات منفصلة تأتي على الشكل الآتي:

  • التكبيرة الأولى: يقرأ الإمام والمصلين بعد التكبيرة الأولى الفاتحة.
  • التكبيرة الثانية: قراءة الصلاة الإبراهيميّة بعد التكبيرة الثالثة بعدها، وهي: "اللهم صل على محمدٍ وعلى آل محمدٍ، كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، وبارك على محمدٍ، وعلى آل محمدٍ، كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم، في العالمين إنّك حميدٌ مجيدٌ".
  • التكبيرة الثالثة: الدعاء للميت بعد التكبيرة الثالثة بالأدعية التي تخص الميت، وتدعو له بالرحمة والمغفرة، وتخفيف العذاب عنه، وأن يكون مثواه الجنة، وغيرها من الأدعية التي تخصّ الميت.
  • التكبيرة الرابعة: الدعاء للمسلمين والمسلمات، ثم التسليم وبذلك تنتهي الصلاة، ويخرج المسلمون بالميت لدفنه في مثواه الأخير.