كيف نقوي جهاز المناعة

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٢٨ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٨
كيف نقوي جهاز المناعة

جهاز المناعة

يتكون جهاز المناعة (بالإنجليزية: Immune system) من مجموعة من الأنسجة والخلايا، حيث يتصدى هذا الجهاز للعوامل المُمرضة والكائنات الغريبة المُختلفة؛ بما في ذلك البكتيريا، والفيروسات، والطفيليات، إذ يستطيع جهاز المناعة التفريق بين الأشياء الذاتيّة المُتعلّقة بجسم الشخص والأشياء غير الذاتيّة، من خلال الكشف عن البروتينات الموجودة على سطح جميع الخلايا، وفي الحقيقة يُمكن تعريف المُستضد (بالإنجليزية: Antigen) على أنّه أيّ مادة يُمكن لها أن تُحفز الاستجابة المناعية في جسم الإنسان، ويُمكن القول بأنّ المُستضد قد يكون بكتيريا، أو فيروس، أو فطريات، أو أيّ مادّة سامّة أو غريبة، أو إحدى خلايا الجسم الميتة أو التّالفة، وتجدر الإشارة إلى أنّ جهاز المناعة يُصبح أقوى خلال مرحلة البلوغ؛ وهذا ما يُفسر إصابة الأطفال بالأمراض أكثر من البالغين.[١]


تقوية جهاز المناعة

يُوجد العديد من الطُرق التي يُمكن اتّباعها لتقوية جهاز المناعة، وتحسين قدرته على أداء وظائفه، نذكر من هذه الطرق ما يأتي:[٢]

  • الحصول على قسط كافٍ من النوم، وإدارة الضغوط: يُساهم الحرمان من النوم والتعرّض للضغوط بشكلٍ كبير في زيادة هرمون الكورتيزول (بالإنجليزية: Cortisol)، وإنّ استمرار هذا الارتفاع لفترة طويلة يؤدي إلى كبت وظيفة المناعة.
  • تجنّب التدخين: يزيد التبغ من خطر الإصابة بأنواع مختلفة من الالتهابات؛ بما في ذلك التهاب الشعب الهوائية (بالإنجليزية: Bronchitis) والالتهاب الرئوي (بالإنجليزية: Pneumonia) لدى الجميع، والتهابات الأذن الوسطى (بالإنجليزية: Otitis media) خاصّة لدى الأطفال، كما يقلل من قوة الجهاز المناعي في حماية الجسم.
  • التّوقف عن تناول الكحول: يُساهم تناول الكحول بكميات مُفرطة في إضعاف جهاز المناعة، وزيادة القابلية للإصابة بعدوى الرئة.
  • تناول البروبيوتيك: (بالإنجليزية: Probiotic)، أشارت بعض الدراسات إلى أنّ المكمّلات الغذائية من شأنِها تقليل احتمالية الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي والجهاز الهضمي، وقد أثبتت دراسات أخرى أنّ منتجات الحليب المخمّرة تلعب دوراً في التقليل من الإصابة بعدوى الجهاز التنفسي لدى البالغين والأطفال.
  • التعرّض لأشعة الشمس: تُحفز أشعة الشمس البشرة على إنتاج فيتامين د، حيث إنّ انخفاض مستوى فيتامين د يرتبط في زيادة خطر الإصابة بالعدوى التّنفسية، ويُنصح بالتعرّض لهذه الأشعة لفترة تتراوح بين 10-15 دقيقة خلال فصل الصيف.
  • تناول النباتات العشبيّة الداعمة لجهاز المناعة: ومن الأمثلة على هذه النباتات الجنسنج السيبيري (بالإنجليزية: Siberian ginseng)، والجنسنج الآسيوي (بالإنجليزية: Asian ginseng)، والقتاد (بالإنجليزية: Astragalus).
  • تناول أنواع معينة من الأطعمة: إذ تمتاز بعض أنواع الأطعمة بقدرتها على تعزيز جهاز المناعة، ومن الأمثلة على هذه الأطعمة ما يأتي:[٣][٤]
    • الفواكه الحمضيّة: بما في ذلك الليمون، والبرتقال، والكلمنتينا، إذ إنّها غنية بفيتامين ج، ويُعتقد بأنّ هذا الفيتامين قادر على تعزيز جهاز المناعة، وزيادة إنتاج خلايا الدم البيضاء، وذلك لمحاربة العدوى.
    • الفلفل الأحمر الحلو: يمتاز باحتوائه على ضعف محتوى الحمضيات من فيتامين ج، وإضافة إلى فعالية هذا الفيتامين في تعزيز جهاز المناعة فهو قادر على الحفاظ على صحّة الجلد، إضافة إلى ما سبق يمتاز الفلفل الحلو باحتوائه على مادّة البيتا كاروتين ذات القدرة على الحفاظ على صحة البشرة والجلد.
    • البروكلي: يمتاز بمحتواه من مضادات الأكسدة، والمعادن، والفيتامينات، بما في ذلك فيتامين أ، وفيتامين ج، وفيتامين هـ، وفي الحقيقة يُعتبر طهي البروكلي بأقل قدر ممكن أفضل من طهيه بشكلٍ كليّ؛ إذ يُساهم ذلك في الحفاظ على أكبر قدر من الفوائد والطاقة التي يقدّمها البروكلي.
    • الثوم: يمتاز الثوم باحتوائه على العديد من المركبات المحتوية على الكبريت؛ كالأليسين (بالإنجليزية: Allicin)، إذ إنّ هذه المركبات قادرة على تعزيز جهاز المناعة، إضافة إلى ما سبق؛ فالثوم يمتاز بقدرته على الحدّ من الإصابة بالعدوى، وتقليل ضغط الدم، وإبطاء تصلّب الشرايين.
    • الزنجبيل: يساعد على التقليل من احتمالية الإصابة بالالتهابات، وتخفيف الغثيان.
    • السبانخ: يحتوي السبانخ على العديد من المركبات التي من شأنها زيادة قدرة جهاز المناعة في القتال ضد العدوى، ومن هذه المركبات مضادات الأكسدة، وفيتامين ج، والبيتا كاروتين.
    • التوت الأزرق: يُساهم في تعزيز جهاز المناعة نظراً لاحتوائه على الفلافونويد، بما في ذلك مركب الأنثوسيانين (بالإنجليزية: Anthocyanin)، الذي يمتلك خصائص مضادة للأكسدة.
    • الكركم: يحسن الاستجابة المناعية لدى الشخص، إضافة إلى تأثيره المضاد للأكسدة والمُضاد للالتهابات.
    • الأسماك الزيتية: كسمك السلمون والتونة، إذ تمتاز هذه الأسماك بأنّها غنية بأحماض أوميغا 3 الدهنية، التي قد تقلل من خطر الإصابة بالالتهاب المفصلي الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis) على المدى البعيد، وتجدر الإشارة إلى أنّ الالتهاب المفصلي الروماتويدي يُمثل أحد اضطرابات المناعة الذاتية المزمنة.
    • الشاي الأخضر: يُساهم هذا الشاي في تقوية جهاز المناعة، كما قد يقلل من خطر التعرّض لنزلات البرد.


أمراض جهاز المناعة

من أبرز الأمراض المرتبطة بالجهاز المناعي ما يأتي:[٥]

  • أمراض المناعة الشائعة: ومن أبرز الأمثلة عليها:
    • العوز المناعي المشترك الشديد: (بالإنجليزية: Severe combined immunodeficiency)، تُعتبر هذه الحالة أحد أشكال نقص المناعة التي تحدث عند الولادة.
    • نقص المناعة المُكتسب المؤقت: ويُعزى حدوث هذه الحالة إلى العديد من العوامل؛ بما في ذلك الخضوع للعلاج الكيميائي، أو تناول أنواع معينة من الأدوية خاصّة تلك المُخصصة لعلاج السرطانات، أو الخضوع لعملية زراعة الأعضاء، أو نتيجة ممارسات خاطئة كالتدخين وتناول الكحول.
    • متلازمة نقص المناعة المكتسبة: (بالإنجليزية: Acquired Immunodeficiency Syndrome)، تُدمر هذه العدوى الفيروسية خلايا الدم البيضاء المهمّة، وتضعف جهاز المناعة.
  • الأمراض المُرتبطة بفرط نشاط جهاز المناعة: تساهم كل من العوامل الجينية والعوامل البيئية في حدوث هذه الأمراض، ومن الأمثلة على هذه الأمراض:
    • التفاعل التحسسي (بالإنجليزية: Allergic reaction).
    • الربو.
    • الإكزيما.
    • التهاب الأنف التحسسي (بالإنجليزية: Allergic rhinitis).
  • أمراض المناعة الذاتيّة: تحدث هذه الأمراض بسبب مُهاجمة جهاز المناعة للأنسجة الطبيعية للجسم، ومن أبرز الأمثلة على هذه الأمراض:
    • مرض السّكري من النّوع الأول.
    • الالتهاب المفصلي الروماتويدي.
    • الذئبة الحمراء (بالإنجليزية: Lupus).


المراجع

  1. "How the immune system works", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  2. "10 Simple and Natural Ways to Boost Your Immune System", www.everydayhealth.com, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  3. "15 Foods That Boost the Immune System", www.healthline.com, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  4. "The best foods for boosting your immune system", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  5. "Disorders of the Immune System", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 27-8-2018. Edited.