ما أسباب الغازات عند الحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ٢٨ مايو ٢٠١٩
ما أسباب الغازات عند الحامل

أسباب تخص الحمل

تتعرض الكثير من النساء إلى الإصابة بالغازات أثناء فترة الحمل بالإضافة إلى أعراض الحمل الأخرى، وتختلف الأسباب وراء حدوث هذه الغازات اعتماداً على فترة الحمل[١]، وفيما يأتي بيان لأهم هذه الأسباب:


الثلث الأول من الحمل

تتعرض المرأة إلى الكثير من التغييرات الهرمونية في جسمها خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، والتي تحصل نتيجة التحضير لنمو الجنين، ومن هذه التغييرات: ارتفاع هرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen) وهرمون البروجسترون (بالإنجليزية: Progesterone) بشكلٍ كبير؛ مما يؤدي إلى زيادة كثافة بطانة الرحم، ويُبطء ارتفاع هرمون البروجسترون عمل الجهاز الهضمي نتيجة إرخائه لعضلات الأمعاء، وتسبب زيادة هرمون الإستروجين احتفاظ الجسم بالماء والغازات، مما يؤدي إلى تجمع الغازات، والشعور بعدم الإرتياح، والألم في البطن.[١]


الثلث الثاني والثالث من الحمل

يُلاحظ خلال هذه الفترة من الحمل تراجع أعراض الحمل الأخرى، مثل: الغثيان والتعب، ولكن يستمر الرحم بالتغيير لاستيعاب نمو الجنين في داخله، ومن هذه التغييرات: الزيادة في حجم الرحم، وبالتالي زيادة الضغط على الأعضاء المحيطة بالرحم؛ مما يؤدي إلى حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي، مثل: الإصابة بالإمساك، والغازات، والشعور بالانتفاخ.[١]


أسباب عامة

من الأسباب الأخرى التي قد تُسبب حدوث الغازات لدى الحامل ما يأتي:[٢][٣]

  • ابتلاع الهواء، في طبيعة الحال يقوم الجسم بالتخلص من هذا الهواء الزائد عن طريق التجشؤ، ولكن قد تصل كمية صغيرة منه إلى الأمعاء الغليظة، ويتم إطلاقها من الجسم على شكل غازات، ويجدر بالذكر أن التوتر والعصبية يؤديان إلى التنفس بسرعة، وبالتالي ابتلاع كميات كبيرة من الهواء.
  • هضم البكتيريا الموجودة في الأمعاء الغليظة الأطعمة التي لم تُهضم تماماً بواسطة الإنزيمات الموجودة في المعدة والأمعاء الدقيقة، وهذا بدوره يؤدي إلى تكون معظم الغازات التي تُسبب الانتفاخ.
  • تناول نظام غذائي قليل الألياف وغني بالكربوهيدرات والسكر، كما قد يؤدي تناول الدهون والبروتينات إلى الغازات، ولكن بكميات أقل.
  • تناول بعض الفيتامينات والمعادن، مثل الحديد.
  • الحساسية من الحليب وعدم تحمل اللاكتوز (بالإنجليزية: Lactose Intolerance).
  • تناول وجبات كبيرة من الطعام بسرعة أو عدم مضغ الطعام بشكل كافي.
  • الإصابة بالإمساك.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jamie Eske, "What causes gas pain during pregnancy?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.
  2. Donna Murray, "Painful Gas During Pregnancy"، www.verywellfamily.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.
  3. "Gas and bloating during pregnancy", www.babycenter.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.