ما اضرار بذرة الكتان

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥٠ ، ٢ يناير ٢٠١٩
ما اضرار بذرة الكتان

بذرة الكتان

بذور الكتان هي بذور زيتية صغيرة الحجم، يعود موطنها الأصلي منذ آلاف السنين إلى منطقة الشرق الأوسط، وتتوفر هذه البذور باللون البني، والأصفر، كما تتوفر بشكلها الكامل، أو مطحونة، أو محمصة، ويمكن إضافتها إلى النظام الغذائي بسهولة، ويُعتبر استهلاك البذور المطحونة أفضل للحصول على فوائدها بشكل كامل،[١] وفي هذا المقال سنبيّن أضرار وفوائد بذرة الكتّان، والقيمة الغذائية التي تحتويها.


أضرار بذرة الكتان

تعتبر بذور الكتان آمنةً للاستخدام بشكل عام؛ حيث إنَّ الجسم يتحمَّلها بشكل جيّد، كما تعتبر الحساسية تجاهها نادرة، ومع ذلك فمن المستحسن شرب كميات جيّدةٍ من الماء عند تناول هذه البذور، والنقاط الآتية تبيّن بعض التحذيرات والتأثيرات الجانبية التي يمكن أن تسبِّبها بذور الكتان:[١]

  • يُوصى تجنب استهلاك ما يزيد عن خمسة ملاعق كبيرة يومياً والتي تبلغ قرابة الـ 50 غرام بالنسبة للأشخاص الأصحاء؛ حيث إنَّ استهلاك كميات كبيرة جداً يمكن أن يسبب تأثيرات ضارة، وقد يكون ساماً في بعض الحالات.
  • تحتوي على مركبات نباتية تسمّى غلوكوزيدات سيانوجينية (بالإنجليزية: Cyanogenic Glycosides) والتي يمكن أن ترتبط مع مركبات الكبريت في الجسم، وتُشكل مركب الثيوسيانات (بالإنجليزية: Thiocyanates)، التي تؤدي الكميات الكبيرة منه إلى ضعف وظائف الغدة الدرقية، ولذا يُوصى الأشخاص المصابين بمشاكل الغدة الدرقية بتجنب استهلاك كميات كبيرة من بذور الكتان، فيما يُستبعد أن تسبب الكميات المعتدلة أي آثار سلبية على الأشخاص الأصحاء.
  • تحتوي على حمض الفيتيك (بالإنجليزية: Phytic acid)؛ الذي يمكن أن يقلل من امتصاص الجسم للمعادن، كالحديد، والزنك، ولكن تجدر الإشارة إلى أنَّ حمض الفايتيك يؤثر فقط على امتصاص المعادن في الوجبة نفسها، ولا يؤثر على الوجبات اللاحقة، لذا لا ينبغي أن يكون استهلاكه مصدر قلق رئيسي إلا بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من نقص المعادن، كنقص الحديد.
  • يمكن أن يؤدي إدخالها إلى النظام الغذائي بسرعة إلى حدوث مشاكل هضمية بسيطة، كالنفخة، والغازات، وألم البطن، والغثيان، ويحدث ذلك عادةً عند الأشخاص الذين لا يتناولون كمية كبيرة من الألياف، ولذا من الأفضل البدء باستهلاك كميات صغيرة، وزيادة الكمية بشكل تدريجي حتى الوصول إلى ملعقة أو ملعقتين كبيرتين يومياً.
  • تحتوي على الإستروجين النباتي (بالإنجليزية: Phytoestrogens)، والذي يمكن أن يمتلك تأثيراً مشابهاً لهرمون الاستروجين، وهو هرمون جنسي أنثوي، وقد بيّنت بعض الدراسات أنَّ بذور وقشور الكتان يمكن أن تسبب انخفاض الوزن عند الولادة، وتؤثر على تطور الجهاز التناسلي عند الأجنّة، خاصة إذا استهلكت في الفترات المبكرة من الحمل، ومن غير المحتمل أن تسبب الجرعات الصغيرة من بذور الكتان تأثيرات ضارة على الحامل، ومع ذلك ينصح بالحد من تناول بذور الكتان، وغيرها من المصادر الغذائية للإستروجين النباتي أثناء فترة الحمل والرضاعة، مثل منتجات الصويا.
  • تمتلك تأثيراً مضاداً لتخثر الدم؛ وذلك باعتبارها مصدر غنيّ بأحماض أوميغا-3 الدهنية، لذا يجب على الأشخاص المصابين بالاضطرابات النزفية (بالإنجليزية: Bleeding disorder)، أو الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المضادة لتخثر الدم استشارة الطبيب قبل إضافة كميات كبيرة من بذور الكتان إلى النظام الغذائي.
  • يمكن أن تزيد من تفاقم الأعراض عند الأشخاص المصابين بالانسداد المعوي (بالإنجليزية: Bowel obstruction).[٢]
  • يمكن أن يتداخل تأثير الإستروجين النباتي مع تأثير حبوب منع الحمل أو العلاج الهرموني على الجسم.[٢]


فوائد بذرة الكتان

تحتوي بذور الكتان على مجموعة من العناصر الغذائية والمركبات النباتية، التي تُكسب الجسم العديد من الفوائد الصحية، ومن فوائد بذور الكتان نذكر ما يأتي:[٢]

  • تساعد على الوقاية من بعض أنواع السرطان، كسرطان الثدي، كما أنَّها تحتوي على الأوميغا-3 التي تساعد على تعطيل نمو الخلايا السرطانية، كما تحتوي على كميات عالية جداً من مركبات الليغنان (بالإنجليزية: Lignans) التي تساعد على وقف انتشار الأورام عن طريق تكوين أوعية دموية جديدة.
  • تساعد على خفض مستوى الكوليسترول الضار (بالإنجليزية: LDL)، ويمكن أن يُحسن صحة القلب؛ وذلك بسبب محتواها العالي من الألياف، والأوميغا-3، ومركبات الليغنان، والستيرول النباتي (بالإنجليزية: Phytosterols)، وهي مركبات تساعد على منع امتصاص الكولسترول من الأمعاء.
  • تساعد على تحسين مستويات السكر في الدم، وتساعد على تقليل خطر الإصابة بالسكري؛ وذلك بسبب خصائصها المضادة للالتهابات، ولكنَّ هذه الفائدة تحتاج إلى المزيد من الدراسات العلمية لإثبات فعاليتها.
  • تساعد على تقليل خطر الإصابة بالإمساك؛ حيث إنَّها مصدر غني بالألياف التي تمتص الماء، وتكون كتلة كبيرة من الطعام مما يساهم في زيادة حركة الجهاز الهضمي والمحافظة على صحته، ولكن يجب شرب كمية كافية من الماء عند استهلاكها حتى لا ينعكس تأثيرها وتؤدي إلى تفاقم حالة الإمساك.


القيمة الغذائية لبذرة الكتان

يوضِّح الجدول الآتي العناصر الغذائية الموجودة في ملعقةٍ صغيرة كاملة أو ما يقارب 3.4 غراماً من بذر الكتّان:[٣]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 18 سعرةً حراريةً
الماء 0.24 غرام
البروتين 0.62 غرام
الدهون 1.43 غرام
الكربوهيدرات 0.98 غرام
الألياف 0.9 غرام
السكريات 0.05 غرام
البوتاسيوم 28 ملغراماً
الفسفور 22 ملغراماً
المغنيسيوم 13 ملغراماً
الكالسيوم 9 ملغرامات
الصوديوم 1 ملغرام
الحديد 0.19 ملغرام
الزنك 0.15 ملغرام
فيتامين ب1 0.056 ملغرام
فيتامين ب3 0.105 ملغرام


فيديو أضرار بذرة الكتان

للتعرف على المزيد من المعلومات حول أضرار بذرة الكتان شاهد الفيديو التالي:[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب Adda Bjarnadottir (2015-7-15), "Flaxseeds 101: Nutrition Facts and Health Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 2018-7-23. Edited.
  2. ^ أ ب ت Joseph Nordqvist (2017-11-20), "How healthful is flaxseed?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2018-7-23. Edited.
  3. "Basic Report: 12220, Seeds, flaxseed ", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 2018-7-23.
  4. فيديو عن أضرار بذر الكتان.
900 مشاهدة