ما سبب رائحة الفم الكريهة وما علاجها

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥١ ، ٢٩ مايو ٢٠١٦
ما سبب رائحة الفم الكريهة وما علاجها

رائحة الفم الكريهة

من أكثر الأمور المزعجة والمنفرة لدى مقابلتنا لشخص ما رائحة فمه الكريهة، ولا شك بأن هذه المشكلة منتشرة بين الناس وموجودة لدى كثير من الأفراد الذين ربما لا يعلمون بوجودها لديهم، ولما في هذه السمة من تأثيرٍ سلبيٍ على الشخص نفسه وعلى والأشخاص الميحيطين به، وجب معرفة الأسباب الكامنة وراء هذا الرائحة ودراستها ومعالجتها.


سبب رائحة الفم الكريهة وعلاجها

أسباب رائحة الفم الكريهة

  • بقايا الطعام العالقة بين الأسنان أحد أبز الأسباب لهذه المشكلة.
  • قلّة تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون.
  • التهاب الحلق، وتجمع البكتيريا على اللوزتين والتهابات الجيوب الأنفية.
  • نوع الطعام الذي يأكله الشخص، فهناك أطعمة تنتج رائحة كريهة لدى تحللها، مثل: الثوم والبصل.
  • جفاف الفم من اللعاب، وهذا يحدث بشكل خاص خلال النوم، فوظيفة اللعاب هوالغسيل الدائم للفم، فأثناء النوم ونتيجة لجفاف اللعاب تتجمّع البكتيريا في الفم، ممّا يسبّب رائحة غير مرغوب فيها.
  • أمراض اللثة تشكّل أحد أسباب هذه الرائحة.
  • الصيام، فالامتناع عن الطعام والشراب لفترة طويلة يسبب ظهور هذه الرائحة.
  • مشاكل في المعدة، وكذلك بعض الأمراض المزمنه كالسكري، والتهاب الرئوي المزمن، والفشل الكلوي.
  • التدخين.
  • شرب الكحول.
  • الجير المتراكم على الأسنان، أو ما يعرف بطبقة البلاك.


علاج رائحة الفم الكريهة

يمكن علاج هذه المشكلة باتباع بعض الطرق ومنها:

  • تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون مرّتين يومياً على الأقل.
  • الإكثار من شرب الماء؛ لأنّ الماء سوف يساعد على بقاء كميّة قليلة من البكتيريا في الفم وبالتالي التخلّص من الرائحة.
  • تناول علكة بنكهة القرفة، فقد ثبت علميا أن القرفة أحد أهمّ العناصر التي تحارب رائحة الفم.
  • الإكثار من تناول الفواكه والخضار، وكذلك تجنّب التدخين.
  • زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري.
  • فرك اللسان بالفرشاة؛ للتخلّص من البكتيريا العالقة قدر الإمكان.
  • استعمال الغسول والمواد المعقمة للفم، مثل السوائل التي تباع في الصيدليات خصيصاً لحلّ هذه المشكلة.
  • إزالة طبقة البلاك المتراكمة في الفم.
  • تناول البقدونس، فهو يحتوي على مادة فعالة في القضاء على البكتيريا المتراكمة في الفم.
  • تغيير فرشاة الأسنان بانتظام، مرّة كلّ شهرين على أقل تقدير.
  • شرب كوب من الشاي الأخضر بعد الوجبات، لما له من قدرة على تنظيف الفم من البكتيريا العالقة فيه.
  • تناول منتجات الألبان والجبن، لما لها من قدرة على تحسين رائحة الفم.
  • استعمال نبات إكليل الجبل، فهو من الأعشاب الموصى بها من أجل التخلّص من البكتيريا في الفم.
  • استعمال السواك.