ما مقدار زكاة الفطر وعلى من تجب

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٠ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٧
ما مقدار زكاة الفطر وعلى من تجب

مقدار زكاة الفطر

ثبتَ أن الرسول محمد عليه الصلاة والسلام فرضَ زكاة الفطر على المسلمين، ومقدارها صاعاً من التمر أو صاعاً من الشعير. وعَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ: (كُنَّا نُعْطِيهَا فِي زَمَانِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَاعًا مِنْ طَعَامٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ زَبِيبٍ).[١]. وفسرَ العلماء بأن كلمة الطعام المذكورة في الحديث تعني البر، أي القمح وفسره البعض الآخر بأنه ما يأكله أهل البلاد. والصاع هو أربع حفنات باليد المعتدلة الممتلئة، والصاع يقارب في الوزن 3 كيلوجرامات.[٢]


على من تجب زكاة الفطر

تجب زكاة الفطر على كل مسلم، سواء كان صغيراً أو كبيراً، حراً أو عبداً، ذكراً أو أنثى، وبالتالي فهي تجب على جميع المسلمين.[٣] عنِ ابنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عنهما: (أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى الله عليه وسلَّم فَرَضَ زكاةَ الفِطرِ صاعًا مِن تَمرٍ، أو صاعًا مِن شَعيرٍ، على كلِّ حرٍّ أو عبْدٍ، ذكَرٍ أو أنثى من المُسلمينَ).[٤]


مقدار زكاة الفطر بالدينار وبالكيلوغرام

تم البحث والنظر في مقدار زكاة الفطر، ومقدارها صاع من الطعام والذي يساوي 2.5 كيلوجرام تقريباً من القوت الغالب والموجود في البلد، والقوت الغالب على المملكة الأردنية الهاشمية هو القمح، وعليه زكاة الفطر تكون 2.5 كيلوجرام من القمح يتم إخراجها عن كل شخص، ويجوز إخراج الأرز أيضاً لأنه من الطعام الغالب في المملكة الأردنية الهاشمية.


يجوز إخراج زكاة الفطر على شكل نقود تعادل 2.5 كيلوجرام من القمح أو الأرز وتم تقدير هذه القيمة بـ180 قرش، وهي الزكاة الواجبة ومن أرادَ زيادة هذه القيمة له الأجر.[٥]


ثبتَ في الأحاديث النبوية أن الرسول فرضَ زكاة الفطر صاعاً واحداً، والصاع أربعة أمداد، والمد هو ملئ كفي الرجل متوسط اليدين من القمح وغيره من الحبوب، ويساوي تقريباً 2.5 كيلوغراماً، ومن أرادَ أن يزيد فهذا من الصدقة العامة[٦]. وأما عن جواز إخراجها نقداً فهناك ثلاث أقوال، الأول هو المنع والتحريم وهو ما ذهب إليه جمهور العلماء، الثاني الجواز وهو ما ذهب إليه أبو حنيفة من أصحاب المذاهب الأربعة، والثالث هو جواز إخراجها مالاً إذا دعت الحاجة وهذا قول ابن تيمية وهو أعدل الأقوال.[٧]


المراجع

  1. رواه البخاري، في صحيح بخاري، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 1508، حديث صحيح.
  2. "مقدار زكاة الفطر ووقت إخراجها"، www.islamqa.info، 6-2-2007، اطّلع عليه بتاريخ 23-9-2017. بتصرّف.
  3. "المبحث الأوَّل: على مَن تجِبُ زكاة الفِطر؟"، www.dorar.net، اطّلع عليه بتاريخ 23-9-2017. بتصرّف.
  4. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 984، حديث صحيح.
  5. "قرارات مجلس الإفتاء"، www.aliftaa.jo 14-6-2016، اطّلع عليه بتاريخ 23-9-2017. بتصرّف.
  6. الشيخ عبدالله بن صالح القصيِّر (27-6-2016)، "زكاة الفطر: حكمها ومقدارها ووقت إخراجها"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 6-10-2017. بتصرّف.
  7. وليد بن عبده الوصابي (18-7-2015)، "إخراج زكاة الفطر نقدا"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 6-10-2017. بتصرّف.