ما هي فوائد البيض

كتابة - آخر تحديث: ٢٣:٤٤ ، ٣ فبراير ٢٠١٩
ما هي فوائد البيض

البيض

يعتبر البيض من الأطعمة المغذية، ومنخفضة التكلفة في آن واحد، وذلك لاحتوائه على البروتينات ذات الجودة العالية، والدهون، والفيتامينات، والمعادن المختلفة، بالإضافة إلى احتوائه على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة التي تساعد على خفض خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، ويعتبر البيض من الأطعمة متعددة الاستعمالات، إذ يمكن تحضيره بطرق مختلفة ومتعددة، مثل: القلي، أو السلق، أو الخَبز، ويمكن تناول البيض على هيئة وجبات خفيفة، ومن بعض الأمثلة على استخدام البيض تحضير العجة، والكيدجيري (بالإنجليزية: Kedgeree)، والفطائر، والكيش.[١][٢]


فوائد البيض

يعدّ البيض من أكثر الأطعمة المغذية حيث يحتوي على كمية بسيطة من كل نوع من المغذيات التي يحتاجها الجسم، وهنا نذكر بعض فوائد البيض التي أكدتها الدراسات البشرية، ومنها:[٢][٣]

  • يرفع من نسبة الكولسترول الجيد: حيث يرتبط استهلاك البيض بخفض خطر الإصابة بالعديد من الأمراض وذلك عن طريق رفع مستويات الكوليسترول الجيد (بالإنجليزية: HDL)، وغالباً ما تنخفض نسب خطر الإصابة بأمراض القلب والجلطات الدماغية عند أولئك الذين يحظون بنسب أعلى من الكولسترول الجيد، ويُعد تناول البيض من أفضل الطرق لزيادة الكوليسترول الجيد، فقد أظهرت إحدى الدراسات زيادة في الكولسترول الجيد بنسبة 10% وذلك بعد تناول بيضتين يومياً مدة ستة أسابيع.
  • يحتوي على مادة الكولين: (بالإنجليزية: Choline) التي تعتبر من المواد الغذائية غير المعروفة لدى أغلبية الناس، ولكنها ضرورية في الوقت نفسه، إذ يُستخدم الكولين في بناء أغشية خلايا الجسم، وتلعب دوراً في إنتاج جزيئات تنتج الإشارات في الدماغ، وغيرها من الوظائف الأخرى، وتعد أعراض نقص مادة الكولين خطيرة إلا أنها نادرة، وتجدر الإشارة إلى البيض الكامل من المصادر الجيدة لمادة الكولين، إذ تحتوي البيضة الواحدة على ما يزيد عن 100 ملغرام من هذا العنصر الغذائي.
  • يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب: حيث يرتبط ارتفاع مستويات الكولسترول الضار (بالإنجليزية: LDL) بارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب، وينقسم الكولسترول الضار إلى نوعين؛ وذلك اعتماداً على حجم الجزيئات، وهما جسيمات صغيرة وعالية الكثافة، وأخرى كبيرة، وقد أظهرت العديد من الدراسات ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب عند أولئك الذين تحتوي أجسادهم في الغالب على الكولسترول الضار ذي الجسيمات الصغيرة عالية الكثافة مقارنةً بالأشخاص الذين تحتوي أجسادهم على الكوليسترول ذي الجسيمات كبيرة الحجم، كما أظهرت الدراسات أن استهلاك البيض يُغير هذه الجسيمات من الصغيرة عالية الكثافة إلى الكبيرة، والتي ترتبط بخفض خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يحسّن من صحة العين: إذ يعتبر التقدم في العمر والشيخوخة أحد أسباب تراجع صحة البصر، وتساعد العديد من العناصر الغذائية في مواجهة بعض العوامل التي تسبب الإصابة بالتنكس البقعي الذي قد يؤثر على العينين، حيث يحتوي صفار البيض على كميات كبيرة من مادتي اللوتين (بالإنجليزية: Lutein)، والزياكسانثين (بالإنجليزية: Zeaxanthin)، وهما من مضادات الأكسدة القوية التي تتراكم في شبكية العين، وتشير العديد من الدراسات إلى أنّ استهلاك كميات كافية من هذه العناصر الغذائية يمكن أن يقلل من خطر الإصابة باثنين من أكثر أمراض العيون شيوعاً، وهما التنكس البقعي وإعتام عدسة العين، بالإضافة إلى كون البيض من الأغذية الغنيّة بفيتامين أ؛ والذي يعتبر نقصه أحد أكثر أسباب العمى شيوعاً في العالم.
  • يساعد على تعزيز صحة البشرة: وذلك لاحتواء البيض على بعض الفيتامينات والمعادن، وتقي من تحطم أنسجة الجسم، بالإضافة إلى مساهمته في تقوية جهاز المناعة.
  • يقوّي العضلات: إذ يساعد البروتين الذي يوفره البيض على إبقاء الحركة الجيدة للعضلات، وإبطاء معدل فقدانها.
  • يساعد على صحة الحمل: حيث تساهم العناصر الغذائية الموجودة في البيض في الوقاية من الإصابة بالإعاقة الخَلقية كمرض السنسنة المشقوقة.
  • يساعد على فقدان الوزن: إذ يمتلك البيض نتائج عالية على مقياس يُدعى Satiety index، وهذا يعني أنّ البيض يساعد على الشعور بالشبع وبالتالي تقليل كمية السعرات الحرارية المتناولة، كما يحتوي البيض على كمية منخفضة من الكربوهيدرات، وبالتالي لن يؤدي ذلك إلى رفع الجلوكوز في الدم، ففي دراسة أجريت على 30 امرأة تعاني من السمنة أو زيادة في الوزن تناولن الكعك أو البيض على وجبة الفطور، وقد أظهرت نتائج المجموعة التي تناولت البيض استهلاك كميات أقل خلال وجبة الغذاء وما تبقى من اليوم.[١]


القيمة الغذائية للبيض

يوضح الجدول الآتي العناصر الغذائية المتوفرة في 100 غرام من البيض النيئ الطازج:[٤]

المادة الغذائية الكمية
السعرات الحرارية 143 سعرة حرارية
الماء 76.15 ميليلتراً
البروتين 12.56 غراماً
الدهون 9.51 غرامات
الكربوهيدرات 0.72 غرام
الألياف 0.0 غرام
الكالسيوم 56 ملغراماً
الحديد 1.75 ملغرام
الفسفور 198 ملغراماً
البوتاسيوم 138 ملغراماً
الصوديوم 142 ملغراماً
الفولات 47 ميكروغراماً
فيتامين ب6 0.170 ملغرام
فيتامين ب12 0.89 ميكروغرام
الكوليسترول 372 ملغراماً


مخاطر تناول البيض

يمكن لاستهلاك البيض أن يرتبط ببعض المخاطر، ومنها:[٢]

  • ينصح بالابتعاد عن تناول البيض النيئ أو غير المطهوّ، وذلك لتجنب البكتيريا التي يمكن أن تدخل إلى البيض عن طريق مسام القشرة، ويخضع البيض في الولايات المتحدة بموجب القانون إلى عملية بسترة فترة من الوقت، وذلك بهدف القضاء على بكتيريا السالمونيلا.
  • تجنب تناول البيض إذا كانت القشرة مشقوقة، أو مكسورة، أو انتهت فترة صلاحية تناولها.


المراجع

  1. ^ أ ب Kris Gunnars (26-4-2018), "Why Are Eggs Good for You? An Egg-Ceptional Superfood"، www.healthline.com, Retrieved 13-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت James McIntosh (22-1-2018), "Everything you need to know about eggs"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13-12-2018. Edited.
  3. Kris Gunnars (28-6-2018), "Top 10 Health Benefits of Eating Eggs"، www.healthline.com, Retrieved 13-12-2018. Edited.
  4. "Basic Report: 01123, Egg, whole, raw, fresh", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 11-12-2018. Edited.