ما هو القلق الاجتماعي وعلاجه

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٢٧ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٩
ما هو القلق الاجتماعي وعلاجه

القلق الاجتماعي

يعرف القلق الاجتماعي أو ما يطلق عليه أيضاً بالرهاب الاجتماعي (بالإنجليزية: Social Anxiety Disorder) بأنّه حالة نفسية تسبب الخوف والتوتر من المشاركة بالمواقف والأحداث الاجتماعية المختلفة فيميل المصابون بهذه الحالة إلى محاولة تجنّب هذه المواقف أو التعرّض لها قدر الإمكان، وذلك خوفاً من التعرّض للحرج أو إطلاق الحكم من الناس على الفرد، ومن الأمثلة الشهيرة التي يظهر فيها المصابون بالقلق الاجتماعي حالة من التوتر والخوف مقابلة أناس جدد، والتحدث أمام جمهور أو في الاجتماعات، أو إجراء المكالمات الهاتفية.[١]


أسباب القلق الاجتماعي

ربما لا يوجد أسباب محددة لحالة القلق الاجتماعي، لكنّ الدراسات الحديثة تميل إلى أن القلق الاجتماعي هو نتيجة لمزيح من العوامل البيئية والاجتماعية والعوامل وراثية أيضاً، بالإضافة للتجارب السلبية التي يمر فيها الفرد خلال فترات حياته مثل تعرضه للتسلط والتنمّر في الطفولة، والنشأة في عائلة تشوبها الخلافات وعدم الاستقرار، وتعرضه للتحرش الجنسي من اغتصاب أو تحرّش.[٢]


قد تنتج حالة القلق الاجتماعي بسبب حدوث اختلالات في كيمياء الدماغ، مثل عدم توازن مادة السيروتونين في الدماغ وهي المادة المسؤولة عن تحسين المزاج العام، ويعتقد الباحثون أن مثل هذه الاختلالات بعضها ناجم عن العامل الوراثي من الآباء، كما أن يمكن انتقاله عبر تعاملهم في الطفولة ونشأتهم مع أشخاص يعانون من هذه الحالة فينتقل لهم هذا السلوك.[٢]


أعراض القلق الاجتماعي

يرافق حالة القلق الاجتماعي عدد من الأعراض الجسدية والنفسية التي قد لا تظهر جميعها لدى الفرد، ومن أشهر هذه الأعراض ما يأتي:

  • الأعراض الجسمية: كاحمرار الوجه، والغثيان، والتعرّق الشديد، والرجفة، وتسارع نبض القلب، والعصبية في التحدث.
  • الأعراض النفسية: القلق من المواقف الاجتماعية لفترات طويلة، وتجنّب حضور المناسبات، والخوف من التعرض للإحراج أمام الناس، والقلق من إظهار التوتر أمام الآخرين.[٢]


علاج القلق الاجتماعي

هناك العديد من الأساليب والخطوات التي يمكن اتباعها لعلاج حالة القلق الاجتماعي والتخلص منه نهائياً، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٣]

  • ممارسة اليوغا وتمارين الاسترخاء والتنفّس العميق لما لها من تأثير فعال للتخلص من حالة القلق هذه ومنح شعور الهدوء والراحة.
  • الواقعية وتقبّل هذه الحالة وعدم إنكارها هي خطوة مهمة من أجل التعامل معها لعلاجها.
  • ممارسة المواقف التي تسبب حالة القلق الاجتماعي وعدم تجنّبها، فأفضل طريقة لمواجهة حالة القلق الاجتماعي هي التعرض للمواقف الاجتماعية ممارستها باستمرار.
  • العلاج النفسي، ومراجعة الطبيب المختص إذ بإمكانه تقديم المساعدة والنصائح والعلاجات الدوائية إن لزم الأمر لتجاوز هذه الحالة والتغلب عليها


المراجع

  1. Melinda Smith, M.A., Jeanne Segal, "Social Anxiety Disorder"، www.helpguide.org, Retrieved 12-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Valencia Higuera (19-1-2016), "Social Anxiety Disorder"، www.healthl3ne.com, Retrieved 12-4-2019. Edited.
  3. Farida Karimova, "Feel Anxious in Social Situations? Try These Methods"، www.lifehack.org, Retrieved 12-4-2019. Edited.