ما هو مصدر الإنسولين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٦ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٧
ما هو مصدر الإنسولين

الإنسولين

يعتبر الإنسولين هو أحد الهرمونات البروتينية يحتوي على واحد وخمسين حمض أميني، ومكوّن من سلسلتين رئيسيتين، وهما سلسة A وتتكون من واحد وعشرين حمض أميني، وسلسة B وتكون من ثلاثين حمض أميني، يصل بينهما جسورٍ مكونةٍ من مادة تسمى ثنائي الكبريت، وأول من عرفه هو الطبيب فريديك غرانت في سنة 1922م، ثمّ انتشر حول العالم حتى أصبح الآن من أكثر العلاجات المستخدمة في علاج مرض السكري، وفي هذا المقال سنتحدث عن مصدره، وسبب الإصابة بمرض السكري، وأنواعه، ونصائح عند استخدامه.


ما هو مصدر الإنسولين

يعتبر البنكرياس هو المصدر الأساسي للإنسولين، ويُفرز بالعادة في الدم، كما أنّ له العديد من الوظائف ونذكر منها: تنظيم الكربوهيدرات المكونة من السكر والنشا في الدم، كما يأخذ الجلوكوز الزائد في العضلات والكبد ويُخزنه في الجسم، بالإضافة إلى أنه يؤثر على وظائف الجسم الآخرى مثل: الحفاظ على صحة الذاكرة اللفظية، والمعرفة، والامتثال الوعائي.


سبب الإصابة بمرض السكري

  • العوامل الوراثية.
  • التقدم في السن.
  • قلة ممارسة التمارين الرياضية.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم.
  • الوزن الزائد.
  • خلل في البنكرياس.
  • خلل في المبيض.


طريقة علاج السكري بالإنسولين

يُصاب الجسم بمرض السكري عندما يصبح غير قادر على التحكم بمستوى الإنسولين بالدم، وبهذه الحالة يُفضل أخذه لضبط نسبته في الدم. يُعالج مرض السكري من النوع الأول من خلال الإنسولين الخارجي، ويتم ذلك حقن البطن، والمعدة، والذراعين، والفخذ به، ويجدر بالذكر بأنه يوجد نوعين أساسين من الإنسولين وهما: الإنسولين البشري والذي ينتجه الجسم طبيعياً، والإنسولين الصناعي.


أنواع الإنسولين

  • الإنسولين الفوري وهو سريع الفعالية، ويتميز بلونه الموحد، ويبدأ مفعوله بعد عشر دقائق تقريباً من الحقن، ويستمر حوالي أربع ساعات، لذلك يجب أخذه قبل تناول الوجبات الرئيسية بربع ساعة.
  • الإنسولين المنتظم وهو سريع الفعالية، ويمتاز بلونه الصافي، ويبدأ مفعوله بعد نصف ساعة من الحقن، ويستمر مفعوله من ست إلى عشر ساعات على الأقل، لذلك يجب تناوله قبل الوجبات بنصف ساعة، كما يُمكن خلطه بإنسولين طويل المفعول، ويُمكن اعتباره من أكثر أنواع الإنسولين المستقرة.
  • الإنسولين متوسط الفعالية، ويمتاز بلونه غير الموحد، إذ تكون جزيئاته سائلة أو غازية، ويبدأ مفعوله تقريباً بعد ستين دقيقة من الحقن، أما مفعوله فيستمر ما بين عشرين إلى أربع وعشرين ساعة، ويُفضل أخذه قبل تناول وجبة الإفطار، وقبل النوم.
  • الإنسولين بطيء الفعالية، ويكون لونه غير نقي، ويبدأ مفعوله ما بعد ساعتين إلى ثماني ساعات من الحقن، ويستمر مفعوله ما بين ثماني عشر إلى أربع وعشرين ساعة، ويُفضل أخذه قبل البدء في تناول وجبة الإفطار.
  • الإنسولين المختلط، ويحتاج إلى ساعة ونصف حتى يظهر مفعوله بعد الحقن، كما يستمر حوالي أربع وعشرين ساعة، ويُفضل أخذه قبل تناول الوجبات الرئيسية لكن يجب استشارة الطبيب أولاً.


نصائح عند استخدام الإنسولين بشكلٍ آمن

  • يُمكن خلط أنواع محددة من الإنسولين، ولكن بعد استشارة الطبيب أولاً.
  • يمكن خلط الإنسولين بطيء الفعالية مع الإنسولين سريع الفعالية.
  • التأكد من مستوى الجلوكوز في الدم قبل الحقن بالإنسولين سريع الفعالية.
  • تحديد الجرعة المناسبة من الإنسولين من الطبيب.
  • التأكد من نقاء الإنسولين الموجود في الزجاجة قبل سحبه بواسطة السرنجة، وفي حال ملاحظة أي تعكر به يُفضل التخلص منه فوراً.
  • الاحتفاظ بالإنسولين في الثلاجة حتى لا يتغير لونه.




فيديو عن فحص الأنسولين الصيامي

للتعرف على المزيد من المعلومات حول فحص الأنسولين الصيامي شاهد الفيديو.