ما هي أسباب قشرة الشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٧ ، ١٢ فبراير ٢٠١٨
ما هي أسباب قشرة الشعر

التهاب الجلد الدهني

يعدّ الأشخاص المصابون بالتهاب الجلد الدهنيّ هم أكثر عرضة للإصابة بقشرة فروة الرأس، وتنتشر هذه الإصابة خلف الأذنين، وعلى جوانب الأنف، والصدر، والحاجبين، ويتميّز هذا المرض باحمرار الجلد، وبالقشور البيضاء أو الصفراء، ويرتبط ارتباطاً وثيقاً بالملاسيزيا (بالإنجليزية: Malassezia)، وهي فطريات تعيش عادة على فروة الرأس، وتتغذّى على الزيوت التي تفرزها بصيلات الشعر، وعادة لا تسبّب هذا الفطريات مشكلة، ولكنها تهيّج فروة الرأس، ممّا يجعلها أكثر نشاطاًَ في إنتاج الخلايا الجديدة، ممّا يجعل الخلايا القديمة تموت، وتختلط مع زيوت الرأس، لتشكّل القشرة.[١]


جفاف الجلد

قشرة الرأس التي تنتج بسبب جفاف الجلد تكون أصغر حجماً، وأقلّ زيتية من قشرة الشعر الناتجة عن مسببات أخرى، ولا يصاحبها التهاب أو احمرار، وغالباً ما يترافق معها جفاف أجزاء أخرى من الجسم، مثل الساقين والذراعين،[٢] ويجفّ الجلد بسبب الهواء الجاف أو البرد، أو بسبب الإصابة بأحد الأمراض الجلديّة، مثل الصدفية، والأكزيما.[٣]


أسباب أخرى لظهور قشرة الرأس

هناك عدة أسباب أخرى لظهور قشرة الشعر، وهي:[١]

  • بعض الحالات الطبيّة، مثل الإصابة بمرض باركنسون (بالإنجليزية: Parkinson's disease)، وبعض الأمراض العصبية الأخرى التي تجعل المصاب أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر، بالإضافة إلى الأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية، أو الذين يتعافون من نوبة قلبية أو سكتة دماغية.
  • النظام الغذائي الذي يحتوي على كميات غير كافية من الزنك، وفيتامنيات ب، وبعض أنواع الدهون.
  • الإجهاد الذهنيّ.
  • العمر، فالأشخاص في مرحلة المراهقة وحتى منتصف العمر هم أكثر عرضة للإصابة بقشرة الشعر، كما أنّ الرجال معرّضون للإصابة أكثر من النساء، ويُعزى السبب على الأرجح إلى الهرمونات.
  • الحساسية ضدّ منتجات العناية بالشعر أو كما تُعرَف بالتهاب الجلد التماسي، ففي بعض الأحيان تسبّب بعض المكوّنات الموجودة في منتجات العناية بالشعر، أو الصبغات احمرار الجلد، والحكة، وبالتالي ظهور القشرة.[٢]
  • غسل الشعر بالشامبو كثيراً، أو غسله أقل ممّا يجب.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Christian Nordqvist (1-12-2017), "How to treat dandruff"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-1-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Dandruff", www.mayoclinic.org, Retrieved 20-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Dandruff", www.kidshealth.org, Retrieved 20-1-2018. Edited.