ما هي الأكلات المفيدة للقولون

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٥ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩
ما هي الأكلات المفيدة للقولون

أطعمة للوقاية من سرطان القولون

يُعدّ القولون من الأجزاء الأساسية في الجهاز الهضمي، ولهذا السبب فإنّ من المهم الحفاظ على صحته، وذلك بتناول الأطعمة المفيدة له؛ حيث يمكن أن يُصاب القولون بعددٍ من الأمراض المختلفة، والتي تؤدي إلى تغيّرٍ في النظام الغذائيّ المُتبّع، وذلك بالحرص على تناول أطعمةٍ معيّنة، وتجنّب بعضها، ومن الأمراض التي قد يُصاب بها: التهاب القولون التقرحي (بالإنجليزيّة: Ulcerative colitis)، ومرض كرون (بالإنجليزيّة: Crohn's disease)، والقولون العصبي، وسرطان القولون والمستقيم،[١] وبالاعتماد على مركز السيطرة والوقاية من الأمراض، وُجِد أنّ سرطان القولون والمستقيم يُعدّ السبب الثاني المؤدي إلى الوفاة من بين أنواع السرطان الأخرى، وفي هذه الحالة فإنّ الطعام المُتناول له أهمية كبيرة في التأثير على صحته؛ وفيما يأتي ذكرٌ لبعض النصائح التي يُفضّل اتبّاعها:[٢][١]

  • تناول الأطعمة الغنيّة بالعناصر الغذائية.
  • تناول الأطعمة الغنيّة بالألياف؛ مثل: الخضراوات، والفواكه، والحبوب الكاملة، والمكسرات، والبذور.
  • شُرب كميات كبيرة من الماء.
  • تناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم؛ كالخضراوات الداكنة، وشُرب الحليب.
  • تناول الأطعمة الغنيّة بفيتامين د.
  • الحدّ من استهلاك اللحوم الحمراء، واللحوم المُصنّعة.


أطعمة مفيدة للقولون العصبي

قد يتعرّض القولون لبعض التغيّرات والاضطرابات الهضمية، والتي قد تختلف أعراضه من شخصٍ إلى آخر؛ كالإسهال، والإمساك، إضافةً إلى التشنّجات، والآم في البطن، وهناك بعض النصائح التغذوية التي من شأنها التقليل من هذه الأعراض، والتي نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • تناول الأطعمة الغنيّة بالألياف الغذائية، والتي تساعد على التخلّص من الإمساك، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّه في حال كان الشخص يُعاني من الإسهال والانتفاخ فإنّه يجب التقليل منها، وتناول الأطعمة المحتوية على الألياف القابلة للذوبان؛ كالفواكه والخضراوات بدلاً من الألياف الموجودة في الحبوب.
  • تناول الأطعمة الخالية من جلوتين القمح والشعير، حيث يُعاني بعض الأشخاص المُصابون بحساسية القمح من أعراض القولون العصبي.
  • التقليل من تناول الأطعمة الدهنية.
  • تجنّب تناول المكسرات، والألياف غير القابلة للذوبان، والقهوة، والشوكولاتة، وغيرها من الأطعمة التي قد تُسبّب تهيّج القولون العصبي، وفي حال الاشتباه بأيّ نوع من الطعام فإنّه يجب تركه لمدّة 12 أسبوعاً، ومراقبة الوضع الصحي ومدى التأثُّر فيه.


أطعمة يجب تجنبها للقولون المتهيج

قد يؤدي حدوث التهيّج في القولون إلى الإصابة ببعض الأمراض المختلفة؛ كمرض كرون، أو التهاب القولون التقرحي، أو التهاب الرتوج (بالإنجليزيّة: Diverticulitis)، ولتجنّب حدوث المزيد من الالتهابات، وتخفيفاً لبعض أعراضها فإنّه من المفيد تقليل تناول الأطعمة الغنيّة بالألياف لتجنّب تهيّج الأمعاء، وفيما يأتي ذكرٌ لبعض هذه الأطعمة:[٤]

  • بعض الخضراوات المطبوخة؛ كالبروكلي، والملفوف، والبصل، والذرة.
  • الفواكه المجففة.
  • بعض الفواكه؛ كالتين، والأناناس، والتوت.
  • الحبوب الكاملة؛ كالقمح الكامل، والشوفان، والكينوا، والشعير.
  • البوشار، والبذور، والمكسرات.
  • الفاصولياء.
  • اللحوم.
  • المشروبات الغازية، والمُحتوية على الكافيين.


المراجع

  1. ^ أ ب "Eating for a Healthy Colon", www.rush.edu, Retrieved 25-05-2019. Edited.
  2. Jason Howland (26-03-2018), "Mayo Clinic Minute: Eating for a healthy colon"، newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 23-05-2019. Edited.
  3. Kristeen Moore, Valencia Higuera, "IBS Diet Guide"، www.healthline.com, Retrieved 24-05-2019. Edited.
  4. Jill Corleone, "Foods to Avoid With an Inflamed Colon"، www.livestrong.com, Retrieved 25-05-2019. Edited.