ما هي عناصر المجموعة الشمسية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ٦ سبتمبر ٢٠١٨
ما هي عناصر المجموعة الشمسية

عناصر المجموعة الشمسية

تتكوّن المجموعة الشمسيّة من العديد من العناصر وهي كالآتي:[١]

  • الشمس: وهي نجم مُتوّسط في مجرّة درب التبّانة، وتقع في مركز المجموعة، وتحتوي على أكثر من 99% من كتلة النظام، وتؤثّر على حركة جميع الأجسام الأخرى من خلال قوّة الجاذبيّة، ولذلك تدور حولها الكواكب.
  • الكواكب : وهي ثمانية كواكب تدور حول الشمس وقد كانت تسعةً سابقاً، ورُتّبت حسب بُعدها عن الشمس، وهي:
    • عُطارد
    • الزهرة
    • الأرض
    • المرّيخ
    • المُشتري
    • زُحل
    • أورانوس
    • نبتون
أمّا بلوتو فقد تمّ استبعاده من قائمة الكواكب عام 2006، حيث صّوت الاتّحاد الفلكي الدولي IAU على تصنيفه كوكباُ قزماً، أو كويكباً، ولجميع الكواكب باستثناء عُطارد والزّهرة قمر، أو أكثر.
  • الأقمار: يوجد حتى الآن 170 قمراً معروفاً يدور حول بعض الكواكب، وهناك عدد لا يُحصى من الأقمار التي تدور حول الكويكبات.
  • الكويكبات: يوجد مئات الآلاف منها، وتدور بين المرّيخ والمُشتري في حلقة مُسطّحة تقريباً تُسمّى حزام الكويكبات.
  • النيازك: وهي الشظايا الكثيفة، والقطع الصغيرة الأخرى من المادّة الصلبة التي تكتظّ في الفضاء بين الكواكب.
  • المُذنّبات: توجد في الفضاء المليارات منها، وتتواجد في منطقتين رئيسيّتين في فضاء المجموعة، وهما سحابة أورط، وحزام كايبر.
  • الوسط بين الكوكبي: وهو فسحة واسعة من الغاز والغبار.


تشكل النظام الشمسي

يعتقد العديد من العلماء أنّ النظام الشمسي كان يتكوّن في البداية من سحابة عملاقة من الغاز والغبار التي تُعرف باسم السديم الشمسي، وبسبب الجاذبيّة الشديدة انهار السديم ليدور بشكل أسرع حول نفسه حتى تسطّح إلى قرصُ، وقام بسحب مُعظم المواد باتجاه المركز لتشكيل الشمس، وتصادمت جُسيمات أخرى داخل القُرص وتماسكت معاً، فاندمج بعضها ليُشكّل الكواكب والكويكبات، والمُذنّبات، والأقمار، وقد كانت الرياح الشمسيّة قويّةً لدرجة أنّها جرفت مُعظم العناصر الأخف مثل الهيدروجين والهيليوم في المناطق الداخليّة، تاركةً وراءها عوالم صخريّة في الغالب، ولكنّها كانت أقلّ تأثيراًعلى المناطق الخارجيّة.[٢]


حقائق حول المجموعة الشمسية

يستغرق النظام الشمسي حوالي 230 مليون سنة لإكمال مدار حول مركز المجرّة، وتُصنّف المجرّات إلى ثلاثة أنواع حسب الشكل، وهي لولبية، وبيضاوية، وغير مُنتظمة، وتُعتبر مجرّة درب التبانة من المجرّات اللولبيّة، ويدور في مدارات بعض كواكب النظام الشمسي أكثر من 150 قمر، وتم توجيه أكثر من 300 مركبة فضائيّة خارج الأرض لاستكشاف الفضاء، كما تم إرسال ما يقارب 24 رائد فضاء إلى القمر، ورغم ذلك يُعتبر كوكب الأرض حتى الآن الوحيد القابل للحياة، ولكن ما زال البحث عن المزيد من الكواكب المشابهة مُستمرّاً.[٣]


المراجع

  1. Tobias Chant Owen (17-8-2018), "Solar system"، www.britannica.com, Retrieved 3-9-2018. Edited.
  2. Charles Q. Choi (14-11-2017), "Solar System Facts: A Guide to Things Orbiting Our Sun"، www.space.com, Retrieved 3-9-2018.
  3. Lonnie Shekhtman, Elizabeth Landau, Celeste Hoang (25-1-2018), "Our Solar System"، www.solarsystem.nasa.gov, Retrieved 3-9-2018. Edited.