مدينة شقراء في السعودية

كتابة - آخر تحديث: ١٨:١٣ ، ٢٧ سبتمبر ٢٠١٩
مدينة شقراء في السعودية

مدينة شقراء في السعودية

تبعد مدينة شقراء مسافة 185كم من الجهة الشمالية الغربية للعاصمة الرياض، وحصلت المدينة على هذه التسمية بسبب وقوعها على مقربة من هضبة الشقراء، حيث حصلت المدينة على اسم الهضبة ونسي سكانها بأنّ الاسم يعود بالأساس للهضبة، أمّا تاريخ تأسيس المدينة فيعود إلى عصور قديمة جداً، وكانت ذات شأن عظيم جداً في القرن الثالث للهجرة كما أشار إليها الأصفهاني في أحد كتبه.


المدن التابعة لمدينة شقراء

تعد مدينة شقراء عاصمة إقليم الوشم والمقر الرسمي لمحافظة شقراء التي تتبع لإمارة الرياض، وتمتد على مساحة تقدر بـ 16 كم²، ويقدر تعدادها السكاني بـ26651 فرد حسب إحصائيات عام 2010 للميلاد، ويتبع لمدينة شقراء كلٌّ من: ثرمداء، والحريق، والفرعة، والقرائن، والجريفة.


المعالم الأثرية في مدينة شقراء

  • السور القديم: ويعود تاريخ تأسيسه إلى سنة 1232 للهجرة.
  • السور الجديد: بني بعد السور الجديد في سنة 1319 للهجرة.
  • أبراج المراقبة: وتتمركز في الجهة الشمالية والجنوبية في المدينة.
  • السد القديم: ويقع في الجهة الشرقية من المدينة عند تقاطع وادي الغدير ووادي الريمة.
  • بئر الحميضية: وتوجد في الجهة الغربية من السور القديم.
  • سد وادي الريمة: وتمّ تشييده في سنة 1390 للهجرة.
  • بيت السبيعي: وهو بيت وكيل بيت المال.
  • البوابات: تحتوي المدينة على ثلاث بوابات رئيسة وبابين فرعيين.


الأهمية الاقتصادية لمدينة شقراء

احتلت المدينة فيما مضى مكانة اقتصادية مهمة، حيث كانت مركزاً مهماً للقوافل التجارية العابرة ما بين الشام واليمن والعراق والبلاد الحجازية، كما خرج من المدينة عددٌ كبير من التجار السعوديين المهمين، أمّا في وقتنا الحالي فتعتمد المدينة على المجال الزراعي، حيث تنتشر الكثير من الأراضي الزراعية الخصبة فيها.


الخدمات الاجتماعية في مدينة شقراء

تحتوي المدينة على نادٍ واحد فقط مختص في المجالات الرياضية والثقافية والاجتماعية، ويعرف باسم نادي الوشم السعودي، ويصنف ضمن نوادي الدرجة الثالثة، كما تحتوي المدينة على جامعة الشقراء، والتي تعرف بكونها أكبر جامعة من حيث المساحة على مستوى العالم.