مرحلة ثبات الوزن في الرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٣٦ ، ٢٨ ديسمبر ٢٠١٨
مرحلة ثبات الوزن في الرجيم

أسباب ثبات الوزن في الرجيم

عدم الوعي بانخفاض الوزن

يعود ثبات الوزن في الرجيم إلى زيادة الكتلة العضلية في الجسم في الوقت الذي لا يزال يفقد فيه الدهون، خصوصاً بالنسبة للأشخاص الذين بدؤوا ممارسة الرياضة مؤخراً، ممّا يُؤدّي إلى ثبات الوزن لعدّة أيام أو أسابيع على الميزان، لذلك يُنصح بقياس محيط الخصر ونسبة الدهون في الجسم مرّة واحدة شهرياً، واعتماد نتائجها بدلاً من الميزان.[١]


الرجيم قليل البروتين

يُساهم تناول البروتين بنسبة 25-30% من السعرات الحرارية في تعزيز عملية الأيض بمعدل 80 إلى 100 سعر حراري يومياً، كما أنّه يُقلّل من الرغبة في تناول الوجبات الخفيفة أيضاً، حيث تُشير الدراسات إلى أنّ تناول وجبة فطور غنية بالبروتين تُقلّل من الشعور بالجوع على مدار اليوم، إلى جانب ذلك يُساهم البروتين في منع استعادة الوزن بعد فقدانه.[١]


العوامل الفيزيائية

يُمكن أن تُؤثّر بعض الحالات الطبية على سير الرجيم، مثل مرض الغدة الدرقية، كما أنّ هناك بعض العوامل المؤثرة في عدد السعرات الحرارية اتي يحرقها الجسم، مثل: العمر، والحالة الوراثية، وغيرها، ويُمكن التحدث مع الطبيب للتعرّف إلى العوامل الخاصة بالفرد والتي تُؤثّر على عملية التمثيل الغذائي لديه.[٢]


حلول لثبات الوزن في الرجيم

الحرص على تناول وجبة الفطور

تُظهر الأبحاث أنّ الأشخاص الذين لا يتناولون الإفطار يزنون أكثر من الأشخاص الذين يحرصون على تناوله، مع الانتباه إلى اختيار وجبة صحية تحتوي على البروتينات والألياف الغذائية، حيث إنّ وجبة فطور تشتمل على بيضة، وقطعة من الخبز المحمص ذو الحبوب الكاملة، ونصف حبة من الجريب فروت، تحتوي على 250 سعر حراري فقط وتُشعر الشخص بالشبع حتّى الغداء.[٣]

التحكم في الوجبات الخفيفة

يلجأ بعض الأشخاص خلال الرجيم إلى تناول بعض الوجبات الخفيفة عند الشعور بالجوع، ويختارون كميات صغيرة منها في كلّ مرّة، إلّا أنّ بعضاً منها يكون مرتفع السعرات الحرارية، ممّا يُعيق سير الرجيم بالشكل المطلوب، لذا تنصح أخصائية التغذية المرخصة تارا جيدوس والناطقة باسم جمعية الحمية الأمريكية بالتخلص من عادة تناول الطعام أثناء الجلوس أو أخذ استراحة، واستبدالها بتناول كوب من الشاي أو الماء أو مضغ علكة خالية من السكر.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Kris Gunnars (20-8-2018), "20 Common Reasons Why You're Not Losing Weight"، www.healthline.com, Retrieved 27-12-2018. Edited.
  2. Malia Frey (22-11-2018), "17 Reasons Your Diet Isn't Working"، www.verywellfit.com, Retrieved 27-12-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Kathleen Zelman (19-12-2008), "Diet Mistakes: 6 Reasons You're Not Losing Weight"، www.webmd.com, Retrieved 27-12-2018. Edited.