معالم الكويت

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٥ ، ٢٢ يناير ٢٠٢١
معالم الكويت

معالم الكويت

المتاحف

تضم الكويت عدّة متاحف أهمّا ما يأتي:[١]

  • متحف الكويت الوطني: يُعدّ من أبرز المتاحف التي تُعبّر عن اعتزاز دولة الكويت بتاريخها، حيث يعرض المتحف تشكيلةً مذهلةً من الأدوات الأثرية التي تعود إلى العصر البرونزي، ويهدف المتحف إلى الحفاظ على التراث الاجتماعي، والاقتصادي، والثقافي لدولة الكويت من خلال تجسيد دقيق لما كانت عليه الحياة في الكويت قبل اكتشاف النفط، بالإضافة الى وجود القبة الفلكية فيه، والتي توفّر خاصية عرض القصص بتقنية ثلاثية الأبعاد.
  • متحف طارق رجب: يعود اسم المتحف إلى أول وزير للآثار في الكويت وهو طارق رجب، والذي كان عاشقاً للفن والتراث؛ فقد عرض مجموعةً خاصةً من التحف الفنية داخله، ويقع المتحف في ضاحية الجابرية، ويضم آلاف التحف الأثرية التي تشمل المجوهرات، والأزياء، بالإضافة الى تلك التي تعكس الفن الإسلامي العريق، كما يعرض المتحف فن الخط العربي القديم.
  • متحف العلوم العربية الإسلامية: يُعتبر من أبرز المتاحف التي يضمّها مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي، ويعرض أهم الإنجازات العلمية والفنية، حيث يشتمل المتحف على مجموعة من المعروضات المتعلّقة بعلم الفلك، والجيولوجيا، والطب، والهندسة، وغيرها، كما يعكس أبرز الاكتشافات التي تعود إلى العالم الإسلامي في الماضي، ويشمل أيضاً المرافق الترفيهية كالمقاهي ومحالّ الهدايا.
  • المتحف البحري: يعتزّ المتحف بالتراث البحري الكويتي، حيث يُزيّن مدخله بثلاثة زوارق خشبية جميلة، ويضم المتحف مجموعةً شاملةً من الصور الحيّة التي تعكس الذكريات في الكويت، بالإضافة إلى السفن ومجموعة من المعدات والأدوات القديمة التي كانت تُستخدم في الإبحار، والصيد، والبحث عن اللؤلؤ.


الأبراج

تضم الكويت عدداً من الأبراج أشهرها ما يأتي:

  • أبراج المياه: تتضمن أبراج المياه في الكويت 6 مجموعات موزّعة حول مدينة الكويت، صُمّمت خمسة منها على شكل أبراج مخطّطة تُشبه الفطر، أمّا المجموعة السادسة فتبدو فيها الأبراج وكأنّها على وشك الانطلاق للمجموعة النجمية التي تُدعى رجل القنطور، وتمّ تشييد الأبراج عندما ظهرت الحاجة إلى ربط محطات تقطير مياه البحر بشبكة توزيع متطوّرة تتألّف من أبراج مائية موزّعة حول المدينة.[٢]
  • برج التحرير: يُعدّ ثاني أطول برج في الكويت ويبلغ ارتفاعه 372 م، ويُعتبر من ضمن أطول 50 مبنى في العالم، واكتمل بناؤه عام 1993م، ويتميّز بشكله الذي يُشبه الأطباق الطائرة، وعلى الرغم من إغلاق المنصة المخصّصة للمشاهدة من الأعلى منذ سنوات، إلّا أنّ الزائر بإمكانه الاستمتاع بالمناظر الخلّابة من الجزء الأسفل من البرج.[٣]


المراكز الثقافية والتقنية

تتعدّد المراكز الثقافية في الكويت، ومن أشهرها ما يأتي:[١]

  • مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي: يُعدّ من أكبر المجمّعات الثقافية في العالم، ويضم ما يزيد عن 1100 معرض، بالإضافة إلى 6 متاحف منها؛ متحف التاريخ الطبيعي، ومتحف العلوم، ومتحف الفضاء، وغيرها، بالإضافة إلى مركز الفنون الجميلة.
  • مركز الأمريكاني الثقافي: يقع ضمن مجمع البعثة الأميركية سابقاً، ويعد مقراً لدار الآثار الإسلامية، حيث تستعرض هذه المنظمة الثقافية مجموعةً من الآثار التي تعود لتاريخ الفن الإسلامي، ويضم المركز ما يزيد عن 20 ألف قطعة من الحرف اليدوية النادرة، بالإضافة إلى آثار تعود لحضارة بلاد الرافدين.
  • المركز العلمي: يحتوي المركز على أكبر حوض سمك في الشرق الأوسط، وصُمّم مبناه ليأخذ شكل الشراع، ويوجد فيه مجموعة فريدة من أصناف الحيوانات البحرية؛ كالسرطانات العنكبوتية العملاقة، والقناديل البحرية المضيئة، وأسماك القرش الموجودة في أحواض ضخمة، بالإضافة إلى قسم للقيام بأنشطة تفاعلية للسياح تشمل إجراء التجارب العلمية ومشاهدة العروض التعليمية ثلاثية الأبعاد.[٤]


المنتزهات والمنتجعات ومراكز الترفيه

تضم الكويت منتزهات ومنتجعات ومراكز ترفيه تنتشر في أنحائها، ومن أبرزها ما يأتي:

  • حديقة الشهيد: تُعدّ أكبر حديقة حضرية في الكويت، وتستضيف مجموعةً من البرامج التعليمية والعامة منها؛ المبادرات البيئية، والمحاضرات العامة، ونوادي الكتب، وحلقات العمل المجتمعية، وبرامج التطوع، فضلاً عن أنشطة متعلقة بمختلف المجالات؛ كالعلم، ومحو الأمية، والفنون، والحرف اليدوية الموجّهة للشباب على نحو خاص.[٥]
  • الجزيرة الخضراء: تبلُغ مساحتها ما يُقارب 758,000 كم2، وتقع بالقرب من الكورنيش، وهي جزيرة صناعية أُنشئت في الثمانينيات من القرن الماضي، حيث يرتادها الزوّار لإقامة حفلات الشواء واستئجار الدراجات.[٦]
  • جزيرة فيلكا: تقع على بُعد 20 كم من الكويت، وقد اكتُشف فيها آثار تعود إلى 3000 سنة قبل الميلاد، وتعود بعض هذه الآثار إلى حضارة بلاد الرافدين التي كانت تعيش على الجزيرة منذ حوالي 2000 سنة قبل الميلاد، وتُشير بعض القطع المصنوعة يدوياً إلى أنّ الجزيرة اتّخذت منذ القدم موطناً للكثير من الأشخاص على مدار السنوات.[٧]
  • قرية يوم البحار التراثية: تُعدّ واحدة من الأماكن التي يُنصح بزيارتها مساءً للسير بالقرب من الشواطئ، ومشاهدة محالّ الهدايا والتحف التذكارية، والاستمتاع بالتجوّل في طرقها، وشرب شاي النعناع، وتتميز القرية بتصميمها المعماري الذي يُشبه الأبراج.[٨]
  • القرية التراثية: تعرض القرية التراث الشعبي الكويتي بالإضافة إلى تراث شعوب الخليج، حيث تضم 6 متاحف بعدد الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، إذ تعرض كلّ دولة فنونها التي تُعبّر عن تراثها، بالإضافة إلى الآثار التاريخية المصنوعة يدوياً ومختلف الفنون الشعبية، كما ترعى القرية مجموعةً من المسابقات؛ كالرماية وبعض الألعاب الشعبية.[٩]


الشواطىء

من أبرز الشواطئ في الكويت ما يأتي:[١٠]

  • شاطئ المسيلة: يُعدّ شاطئ المسيلة أحد أشهر الشواطئ الخاصة في الكويت، ويقع في منطقة السالمية، حيث تمتد واجهة الشاطئ من أبراج الكويت وحتّى منطقة البدع، ويُمكن التجوّل في الجزيرة والاستمتاع بالمشاهد الخلابة والساحات الخضراء، فضلاً عن برك السباحة، والحدائق، كذلك يوفّر الشاطئ بركاً مخصّصةً للسيدات في أيام محددة من الأسبوع تضم بعض الأنشطة الترفيهية الخاصة بالنساء.
  • شاطئ الخيران: يقعُ شاطئ الخيران جنوب الكويت، ويضم المنتجع قنوات مائية صناعية، ويتميز الشاطئ بوجود أشجار النخيل، والرمال الناعمة، بالإضافة إلى أماكن مخصّصة لإقامة حفلات الشواء، ويوفّر الشاطئ للزائر مجموعةً من النشاطات الترفيهية؛ كالتزلج على المياه، والغوص، وغيرها.
  • شاطئ الكوت: يُغطّى شاطئ الكوت بالرمال البيضاء، ويُعدّ مقصداً لممارسة مجموعة متنوعة من النشاطات الترفيهية الخاصة بالعائلات، حيث تتوافد عليه الأسر للاستجمام والاستمتاع بالبرك القريبة من الشاطئ، كذلك يُمكن تناول الطعام فيه والاستمتاع بغروب الشمس.


الأسواق التجارية

من أشهر أسواق الكويت ما يأتي:

  • سوق المباركية: احتفظ سوق المباركية بشعبيته على مستوى الكويت حتّى بعد اكتشاف النفط، وتُعدّ تجربة التسوّق فيه فريدةً من نوعها، حيث يستمتع الزائر بالتجوّل فيه وإمتاع حواسه بالمشاهد الجميلة، فضلاً عن روائح البهارات المنبعثة في كلّ المكان، ويضم السوق زاويةً مخصصةً تُدعى سوق الحريم، حيث تجلس النساء لبيع الكحل، وأحجار الخفاف لتنعيم القدمين، والفساتين المزركشة بألوان العلم الكويتي.[١١]
  • سوق السمك: يُباع في السوق مختلف أنواع السمك والكائنات الحية البحرية، فيعرض كلّ بائع حصيلة صيده من سمك السردين، والروبيان، وغيرها من الأسماك، كما يوفّر المكان البضائع من الفواكه والخضراوات الطازجة.[١٢]


معالم أخرى في الكويت

من المعالم الأخرى المعروفة في الكويت ما يأتي:

  • المسجد الكبير: تصل طول مئذنته إلى 74 م، ويتّسع المسجد لأكثر من 17 ألف مصلي، كما يحتوي على نسخة طبق الأصل من أقدم مصحف في العالم، ويضم المسجد ساحةً أماميةً مليئةً بأشجار النخيل، ويُزيّن من الداخل بالزجاج الفرنسي الملوّن، والرخام الإيطالي المنقوش، بالإضافة إلى الفسيفساء المغربية، وخشب الساج الهندي، والثريّات الألمانية، فضلاً عن القبة الرئيسية المطليّة بالذهب.[١٣]
  • منصة الفن المعاصر: تُعتبر من أفضل صالات العرض في الكويت، حيث تستضيف هذه المنصة الضخمة والمصمّمة بأسلوب حديث معارض منتظمةً تعرض أعمالاً خاصّةً بالفنانين الكويتيين، بالإضافة إلى أعمال فنانين عالميين في المناسبات الخاصة، وتوفّر المنصة ندوات وحلقات نقاشية بين الحين والآخر.[١٤]
  • معرض شركة نفط الكويت: يُعدّ هذا المعرض الأحدث في مجال صناعة النفط في الكويت، حيث يوفّر للزوار فرصة الاطّلاع على الصناعة الأبرز في البلاد، ويضم 9 معارض تُغطّي مختلف الجوانب المتعلقة بالنفط، ومنها؛ اكتشاف النفط، واستخراجه، وتاريخه، كما يوفّر المعرض تجربة مشاهدة الأفلام بتقنية رباعية الأبعاد، ومشاهدة حقول النفط باستخدام المنظار.[١٥]
  • القلعة الحمراء: تقع القلعة على بُعد 200 متر إلى جنوب الجهراء، وهي مثال حيّ للفنون المعمارية القديمة، وسُمّيت بالقلعة الحمراء نسبةً إلى الصلصال الأحمر الذي استُخدم في بنائها، فقد تمّ تشييدها خلال حكم الشيخ مبارك الصباح؛ الحاكم السابع للكويت، واستغرق بناؤها نحو عام كامل، وتضم القلعة 4 أبراج مراقبة، ويحيط بها جدار بسماكة 1/2 م، وارتفاع 4.5 م.[١٦]
  • قصر السيف: يُعتبر القصر أحد الملكيات الخاصة بالعائلة الحاكمة، وقد شيّده الشيخ مبارك، ولم يتخذه الأمير مكاناً للسكن وإنمّا مقرّاً لإقامة الاحتفالات، حيث ساهم هذا القصر في نَشأة البلاد وتطورها، ويعد من الأمثلة المشرّفة التي تعكس فن العمارة الإسلامية، ويتبيّن ذلك في الأرضية الفسيفسائية للقصر، ويتميز القصر بمرافقه الداخلية الهائلة، والبركة الاصطناعية، ومهبط المروحيات، وغيرها.[١٧]


المراجع

  1. ^ أ ب Chaitali B Roy (2020-1-24), "The Best Museums in Kuwait City"، theculturetrip.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  2. Tony Dunnell, "Kuwait Water Towers"، www.atlasobscura.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  3. "Liberation Tower", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  4. "Scientific Center", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  5. "Al-Shaheed Park & Sheikh Jaber Al-Ahmad Cultural Centre Tour", www.viator.com,2019-9-1، Retrieved 2021-1-4. Edited.
  6. "Green Island", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  7. Max Cortesi, "Failaka Island"، www.atlasobscura.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  8. "Al Bahhar Entertainment Historical Village", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  9. "Heritage Village Tour", www.viator.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  10. Robin Vinod (2020-2-25), "Popular beaches in Kuwait"، www.visit-kuwait.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  11. "Souq Mubarakiya", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  12. "Fish Market", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  13. "Grand Mosque", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  14. "Contemporary Art Platform", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  15. "KOC Ahmad Al Jaber Oil & Gas Exhibition", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  16. "Red Fort", www.lonelyplanet.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.
  17. "Sief Palace", www.holidify.com, Retrieved 2021-1-4. Edited.