معدل زيادة وزن الحامل كل شهر

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٥٦ ، ١٤ يوليو ٢٠١٦
معدل زيادة وزن الحامل كل شهر

زيادة وزن الحامل

تعدّ زيادة الوزن من الأمور الطبيعيّة التي تحدث خلال فترة الحمل، بل من الأمور التي يجب أن تحدث، فثبات الوزن أو نقصانه من الممكن أن يعرّض صحّة الجنين للخطر، أو أن يؤثر في نموّه بالشكل السليم، هذا مع الإشارة إلى أنّ الزيادة المفرطة في الوزن تشكّل أيضاً خطراً على صحّة الحامل والجنين على السواء، لذلك على الحامل أن تتعرف على المعدّل الطبيعي لزيادة الوزن لكلّ شهر من أشهر الحمل، لتُراقب مدى سلامة الزيادة التي تعرّضت لها. وهذا كلّه ما سنعرضه في هذا المقال، إضافة إلى بعض الإرشادات للحفاظ على الرشاقة الصحّية أثناء الحمل.


معدل زيادة وزن الحامل كل شهر

إنّ إجمالي المعدّل الطبيعي لزيادة وزن الحامل هو 12 كيلوغراماً، موزّعة كما يلي:


شهور الحمل معدّل زيادة الوزن بالكيلوغرام
الشهور الثلاثة الأولى 0 - 2 كيلوغرام
الشهر الرابع نصف كيلوغرام
الشهر الخامس كيلوغرام واحد
الشهر السادس 2 كيلوغرام
الشهور الثلاثة الأخيرة 2 كيلوغرام لكلّ شهر ( بمعدّل 6 كيلوغرامات لمجموع الشهور )

ملاحظة: ما تم عرضه سابقاً يشكّل متوسّطاً فقط؛ فمن الممكن أن يقلّ أو يزيد باختلاف طبيعة جسم الحامل.


نصائح للحفاظ على رشاقة المرأة الحامل

  • ممارسة التمرينات الرياضيّة قبل وأثناء فترة الحمل، فهي تقوّي العضلات، وتساعد على تسهيل الولادة الطبيعية، وعلى التأقلم مع التغيرات النفسية والجسدية المصاحبة للحمل، إضافة إلى محافظتها على معدّل الزيادة الطبيعي للوزن، مع الانتباه إلى ممارسة الرياضة التي تناسب طبيعة جسم الحامل، سواء الرقص أم اليوغا أم المشي أم السباحة، وتعد السباحة من الرياضات الآمنة التي تزيد مرونة عضلات الذراعين والساقين، كما تنشّط القلب والرئتين، وتخفف آلام الظهر المصاحبة لزيادة الوزن، وبالإمكان استشارة الطبيب لتحديد المناسب منها.
  • تناول الأطعمة الصحّية التي تزوّدها بكافّة العناصر الغذائية اللازمة لصحّتها والجنين، والتي تحافظ على الرشاقة، وتحمي من اكتساب المزيد من الوزن.
  • شرب كميات كافية من الماء، للحفاظ على رطوبة الجسم، والتقليل من التعب والغثيان المصاحب للحمل، والشعور بالامتلاء والشبع، الأمر الذي يؤدي إلى التخفيف من كميات الطعام التي يتم تناولها طيلة النهار.
  • تقسيم الوجبات، عن طريق استبدال الوجبات الثلاث الكبيرة بست وجبات صغيرة.
  • تناول الفيتامينات والأدوية ليلاً، ذلك لأنّها من الممكن أن تتسبب في الشعور بالجوع إذا تم تناولها خلال النهار، وبالتالي زيادة الوزن.
  • الالتزام بالرضاعة الطبيعيّة بعد الحمل، فهي تساعد على حرق المزيد من السعرات الحرارية، وبالتالي عودة الجسم بشكل أسرع للوزن الذي كان عليه قبل الولادة والحمل.