من أسباب رائحة الفم الكريهة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ١٣ يونيو ٢٠١٧
من أسباب رائحة الفم الكريهة

رائحة الفم

تعتبر مشكلة رائحة الفم من المشاكل المزعجة التي تسبب حرجاً للعديد من الأشخاص، وقد تؤثر سلباً على علاقات المصاب بها سواء أكان ذلك في محيطه الخاص، أو العام، وهي ناتجة عن أسباب مختلفة، فقد يكون مصدر الخلل من الفم والأسنان، أو من المعدة، لذا، وفِي هذا المقال، سنتعرف معاً على أسباب حدوثها، وطرق علاجها والوقاية منها.


أسباب رائحة الفم الكريهة

  • تراكم بقايا الطعام بين الأسنان، وعدم تنظيفها.
  • وجود البكتيريا اللاهوائية داخل الفم، والتي تحلل بقايا الطعام، وتخمّره.
  • الإصابة بالتهاب اللوزتين، أو الجيوب الأنفية، أو القصبات الهوائية.
  • الإصابة بجفاف الفم لقلة السوائل فيه.
  • أمراض اللثة، والأسنان.
  • عدم الاهتمام اليومي بنظافة اللثة، والأسنان، واللسان.
  • وجود مشاكل في المعدة.


علاج رائحة الفم الكريهة

  • التنظيف اليومي للأسنان بواقع مرتين إلى ثلاث مرات يومياً، واستخدام الخيط الطبي الخاص لإزالة بقايا الطعام العالقة بين الأسنان.
  • مضغ اللبان الخالي من السكر، لأنه يزيل بقايا الطعام المتراكمة بين الأسنان.
  • تنظيف أطقم الأسنان مرة يومياً قبل النوم.
  • شرب كميات كافية من السوائل، لأنها تخلص الفم من بقايا الطعام.
  • أكل أوراق البقدونس، لأنها تحتوي على مادة الكلوروفيل الخضراء التي تحمي الفم من الروائح الكريهة.
  • الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالتوابل.
  • تناول نبات إكليل الجبل باستمرار، لأنه يعتبر من العلاجات الفعالة لرائحة الفم، وذلك بسبب احتوائه على مركبات طاردة للروائح الكريهة من الفم.
  • تغيير فرشاة الأسنان كل شهرين، وذلك لمنع تكاثر البكتيريا فيها.
  • تنظيف سطح اللسان يومياً، وذلك لمنع تكاثر البكتيريا المسببة للرائحة على سطحه.
  • تناول القرفة، والشاي الأخضر بشكل يومي يكافح تسوس الأسنان، كما أنه ينظف الفم من البكتيريا المسببة للرائحة.
  • استخدام أعواد القرفة لتنظيف الأسنان؛ لأنها قادرة على قتل البكتيريا المسببة لرائحة الفم.
  • استخدام مستحضرات العناية بالأسنان المتوفرة في الصيدليات؛ كالغرغرة، وخيوط تنظيف الأسنان، لأنها تقضي على البكتيريا الموجودة في الفم.


الوقاية من رائحة الفم الكريهة

  • شرب كميات كبيرة من الماء، والسوائل، والمحافظة على بقاء الفم رطباً قدر الإمكان.
  • تناول القرفة أو مضغ علكة بنكهة القرفة، وذلك لقدرتها على قتل البكتيريا المسببة للرائحة، ومنع نموها.
  • تنظيف اللسان، والأسنان يومياً.
  • عدم تناول الأطعمة النيئة ذات الرائحة القوية؛ مثل: الثوم، والبصل.
  • مضغ النباتات العطرية الخضراء؛ مثل: النعناع، والبقدونس، وإكليل الجبل، بالإضافة إلى القرفة.
  • تجنب التدخين وشرب الكحول.
  • الزيارة الدورية لطبيب الأسنان، والحرص تنظيف الأسنان لديه مرة، أو مرتين في السنة.