هل الزبيب يقوي الذاكرة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٦
هل الزبيب يقوي الذاكرة

الزبيب

الزبيب هو عبارة عن العنب المجفف وينتج في مناطق مختلفة من العالم كالأردن، والولايات المتحدة، وأستراليا، وتشيلي، والمكسيك، واليونان، وتركيا، وسوريا، وإيران، والأرجنتين، وجنوب أفريقيا، وغيرها من المناطق، ويتم صنع الزبيب من أنواع العنب متماسكة اللب والتي تحتوي على نسبة كبيرة من السكر، ويعتبر العنب الأبيض بأنواعه المختلفة الأنسب لصنع الزبيب؛ لقشرته الرقيقة ونكهته اللذيذة، وللزبيب العديد من الفوائد وبالأخص للذاكرة، لذلك يُنصح بتناوله باستمرار.


الزبيب لتقوية الذاكرة

إنّ الزبيب غني بالعديد من العناصر الغذائيّة والمواد المعدنيّة وفيتامين ب بالأخص، ممّا يجعله جيّداً لتقوية الجهاز العصبي، لذلك يُنصح به لحالة الضغوط العصبيّة أو الإجهاد البدني، وهو يعتبر من المأكولات المفضلة لدى الطلبة في أوقات الاختبارات، بالإضافة إلى أنّه مفيد للأشخاص الكبار في العمر؛ وذلك لقدرته على تحسين وظائف الدماغ وتقوية الذاكرة، كما أنّه يمكن أن يقي من الإصابة بمرض الزهايمر؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة.


الفوائد العامة للزبيب

  • حماية القلب: يحتوي الزبيب على مادة الكاتيشين، وهي معروفة بأنّها من المواد المضادة للأكسدة، وتساعد بشكل كبير على تنظيم ضغط الدم والدورة الدموية والحد من الكولسترول، لذلك يُنصح بتناوله للوقاية من الأمراض والمشاكل الصحيّة في القلب.
  • التخلص من الإمساك: إنّ الزبيب من المواد الطبيعيّة التي تساعد على التخلص من مشاكل عسر الهضم والإمساك؛ وذلك لاحتوائه على الأحماض العضويّة وعلى مادة البكتين، كما أنّه يساعد على الوقاية من الإصابة بسرطان الأمعاء.
  • مصدر للطاقة: يحتوي الزبيب على جميع العناصر الغذائيّة والمواد المفيدة الموجودة في العنب لكن بتركيز أكبر، لذلك يعتبر مناسباً للرياضيين والأطفال لإمدادهم بالطاقة اللازمة.
  • الحماية من التسوس: يحتوي الزبيب على حمض الأولينوليك، وهو من الأحماض المعروفة بفوائدها في الحماية من التسوس وحساسيّة الأسنان، كما أنّه يقلل تكاثر البكتيريا أيضاً.
  • صحة العظام: يساعد الزبيب على تحسين صحة العظام؛ لاحتوائه على نسبة كبيرة من الكالسيوم والمغنيسيوم، ويُنصح بتناوله بكثرة خلال فترة الحمل والرضاعة لزيادة نسبة الكالسيوم لدى المرأة وتعويض النقص الموجود لديها.


عمل الزبيب المجفف

المكوّنات

  • كيلوغرام من العنب الناضج.
  • أربعة أكواب من الماء.
  • ملعقة صغيرة من بيكربونات الصوديوم.
  • ملعقة صغيرة من زيت البرافين أو زيت الزيتون.
  • ملعقة كبيرة من عصير الليمون.


طريقة التحضير

  • غسل العنب جيّداً ونقعه بالماء عدّة مرات.
  • غلي الماء في قدر عميق، وإضافة بيكربونات الصوديوم إليه، والزيت، وعصير الليمون.
  • غمر العنب في الماء المغلي لمدة دقيقة، ثمّ إخراجه ووضعه في المصفاة، وتصفيته من الماء بشكل كامل.
  • وضع قطعة من القماش الجاف على صينيّة، ووضع العنب عليها، ووضع الصينيّة في مكان معرض للشمس والهواء المتجدد، وتقليبها من حين لآخر حتّى تجف بشكل كامل لمدة أربعة إلى خمسة أيام.
  • وضع الزبيب في برطمان نظيف وجاف أو في كيس بلاستيكيّ، ووضعه في الثلاجة لحين الاستخدام.