آثار العلاج الكيماوي للسرطان

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٧ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٩
آثار العلاج الكيماوي للسرطان

الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي

يمكن تقسيم الآثار الجانبية المترتبة على العلاج الكيماوي إلى آثار على المدى القريب وأخرى على المدى البعيد كما يأتي:


الآثار على المدى القريب

تعتمد الآثار الجانبيّة المصاحبة للعلاج الكيماوي أو الكيميائيّ (بالإنجليزية: Chemotherapy) للسرطان على العديد من العوامل المختلفة، مثل نوع العلاج المستخدَم، والجرعة، وحالة الشخص الصحيّة، وتجدر الإشارة إلى أنّ بعض الأشخاص قد لا تظهر عليهم أيّ آثار جانبيّة واضحة أو بعض الآثار البسيطة فقط، كما تتوفر عدد من الأدوية التي تخفف من آثار العلاج الكيماوي الجانبيّة، ومن الجدير بالذكر أيضاً أنّ العديد من آثار العلاج الكيماوي تزول بعد فترة قصيرة من انتهاء العلاج، إلّا أنّ بعض الآثار قد تستمرّ لفترة طويلة، ومن الآثار الجانبيّة التي قد تظهر نتيجة التعرّض للعلاج الكيماوي على المدى القريب نذكر الآتي:[١][٢]

  • التعب، والإعياء.
  • الصداع.
  • تساقط الشعر، أو هشاشة الشعر.
  • الغثيان، والتقيؤ.
  • فقر الدم.
  • سهولة تشكّل الكدمات على الجسم والنزيف؛ وذلك نتيجة انخفاض عدد الصفائح الدمويّة.
  • اضطرابات الشهيّة.
  • الإسهال، والإمساك.
  • العدوى.
  • اضطرابات الوزن.
  • التغيرات المزاجيّة.
  • انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.
  • جفاف البشرة، والطفح الجلديّ.
  • اضطرابات الرئة، وصعوبة التنفس.
  • اضطرابات على مستوى الفم والحلق.
  • فقدان التركيز.


الآثار على المدى البعيد

كما تمّ ذكره سابقاً قد يصاحب العلاج الكيماوي ظهور بعض الآثار الجانبيّة طويلة الأمد، والتي قد تحتاج إلى عدّة أشهر، أو سنوات لتختفي، ومنها ما يأتي:[٣]

  • العقم.
  • اضطرابات القلب.
  • اضطرابات الكلى.
  • أضرار الأعصاب، واعتلال الأعصاب المحيطيّة (بالإنجليزية: Peripheral neuropathy).
  • أضرار أنسجة الرئة.
  • ارتفاع خطر الإصابة بأحد أنواع السرطان الأخرى.


فوائد العلاج الكيماوي للسرطان

يُلجأ للعلاج الكيماويّ للقضاء على الخلايا السرطانيّة في الجسم، وقد يعتمد الطبيب على العلاج الكيماوي فقط، أو قد يلجأ إلى استخدامه مع بعض طرق علاج السرطان الأخرى، وذلك للتأكد من القضاء على جميع الخلايا السرطانيّة في الجسم، كما يُستخدم العلاج الكيماوي للتخفيف من بعض أعراض مرض السرطان، وذلك عن طريق تقليص حجم الخلايا السرطانيّة.[٣]


المراجع

  1. "Chemotherapy Side Effects", www.cancer.org, Retrieved 13-2-2019. Edited.
  2. Lisa Fayed (11-3-2018), "Chemotherapy Side Effects"، www.verywellhealth.com, Retrieved 13-2-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Chemotherapy", www.mayoclinic.org,27-4-2017، Retrieved 13-2-2019. Edited.