أسباب هشاشة العظام وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٣ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٨
أسباب هشاشة العظام وعلاجها

هشاشة العظام

ترتبط الإصابة بمرض هشاشة العظام بكميّة الكاليسيوم والفيتامينات التي على الإنسان تناولها، فكلما حصل الجسم على حاجته الكافية من تلك العناصر كانت احتماليّة الإصابة به بسيطة وصغيرة، وهذا المرض يُصيب العظام بشكل عام، حيثُ يُضعهفا ويجعلها قابلة للكسر بسهولة، ويصبح الإنسان غير قادر على ممارسة حياته بشكلٍ طبيعيّ، إلى جانب شعوره بالألم في معظم الأوقات، وهنا وفي هذا المقال سنتعرف على الأسباب التي تؤدي إليه، إلى جانب ذكر العلاجات المرتبطة به.[١]


أسباب هشاشة العظام

أسباب هشاشة العظام:[٢]

  • الوراثة، وقد يكون للوراثة دور بالإصابة بمثل هذا المرض، وقد يصيب أكثر من شخصٍ في العائلة الواحدة.
  • التّغيرات في معدلات الهرمونات، حيثُ يوجد في الجسم هرمونات معيّنة كهرمون الإستروجين الذي يساعد ويدعم عظام السيّدات خلال فترة الحمل، ويجعهلنّ يتحملن الوزن الثقيل، ولكن هذا الهرمون يقل عندما تصل المرأة إلى سن اليأس، أمّا عند الذكور فيكون الانخفاض في هرمون يُسمى التستسترون.
  • الغذاء، فالحصول على العناصر اللازمة لبناء العظام أمرٌ ضروري خلال فترة النمو، أمّا نقص بعض العناصر كالكاليسيوم، والفسفور وفيتامين د يكون سبباً في الإصابة بمرض هشاشة العظام، وكذلك الأمر عند الإكثار من الشاي والقهوة والمشروبات الغازيّة، فإنّها تضعف بدورها العظام من خلال احتوائها على مادة الكافيين المضرّة.
  • استخدام بعض الأدوية، وخاصة تلك التي تحتوي على الكورتيزون أو مضادات التشنج فهي تسبب بطريقة مباشرة أو غير مباشرة ضعف العظام.
  • الإصابة ببعض الأمراض الأخرى كمرض نشاط الغدة الدّرقيّة، أو السكري، أو التهاب الروماتيزم، أو أمراض الجهاز الهضمي التي تؤثر في امتصاص الكاليسيوم بالطريقة المطلوبة.


علاج هشاشة العظام

إنّ هدف العلاج هو التخفيف من نسبة الكاليسيوم والفيتامينات والأملاح المعدنية التي يفقدها الجسم، وعلى الشخص وقاية نفسه وحمايتها من الإصابة بمثل هذه الأمراض، فالوقاية خير من العلاج؛ ومن تلك العلاجات:[٣]

  • الغذاء، من خلال الحصول على كميّة كافية من الكاليسيوم بتناول الأطعمة الغنية به كالألبان والأجبان، وتختلف الكمية اللازمة باختلاف المراحل العمرية للإنسان، كما ويجب الحصول على كميّة كافية من فيتامين د إمّا بتناوله من الطعام أو المكمّلات الغذائية.
  • العلاج الدوائي، من خلال تناول الأدوية التي يصفها الطبيب للمريض، كالتي تحتوي على هرمون السيتونين الذي يزيد من كثافة العظام من خلال التأثير في مستوى الكاليسيوم، وقد تصل مدة العلاج الدوائي إلى عدة سنوات حتى يتم الشفاء بالشكل الكامل.
  • ممارسة التمارين الرياضية، حيثُ تُساعد الرياضة على تقوية العظام وتعزيز نموها، ومن هذه التمارين المشي، وركوب الدراجات، والسباحة.
  • العلاج الطبيعي، وذلك من خلال عمل مساجات طبيعية من شأنها التقليل من الألم، وتنشيط الدورة الدموية في الجسم.


المراجع

  1. "What is Osteoporosis and What Causes It?", /www.nof.org, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  2. William C. Shiel Jr., MD, FACP, FACR, "Osteoporosis "، /www.medicinenet.com, Retrieved 27-8-2018. Edited.
  3. "Osteoporosis ", www.mayoclinic.org, Retrieved 27-8-2018. Edited.