أسرع حبوب للتسمين

أسرع حبوب للتسمين

هل هناك حبوب تساعد على التسمين بسرعة

يلجأ العديد إلى استخدام بعض أنواع الحبوب التي يُعتقد أنّها تساعد على اكتساب الوزن، ولكن يجدر بالذكر أنّه لا يُمكن اكتساب الوزن خلال مدّةٍ زمنيةٍ قصيرة؛ حيث تُعدّ عملية اكتساب الوزن الخالي من الدهون عمليةً بطيئةً تستغرق شهوراً وسنوات، وليس أياماً أو أسابيع قليلة فقط.[١]


كما أنّ هذه الحبوب لا تحتوي على مكوّناتٍ سحريةٍ للتسمين، ولكنّها ببساطة طريقةٌ مناسبةٌ لبعض الأشخاص للحصول على المزيد من السعرات الحرارية، وتجدر الإشارة إلى أنّ اكتساب الوزن يحدث عادةً عند استهلاك كميّةٍ أكبر من الكربوهيدرات والبروتين، وعلى الرغم من أنّ هذه المكمّلات يُمكن أن تكون خياراً مريحاً وسهل الاستخدام، إلّا أنّ هناك خياراً آخر؛ وهو تناول المزيد من الطعام الحقيقي الذي من شأنه أن يوفّر مجموعةً متنوعة من العناصر الغذائية المفيدة.[٢]


ولا بُدّ من الإشارة إلى أنّ اكتساب الوزن أو العضلات قد يكون بنفس صعوبة فقدان الوزن الزائد،[٣] وبشكلٍ عام؛ فإنّ زيادة الوزن الآمنة والصحية تتراوح بين 0.5-1 كيلوغرام أسبوعياً.[٤]


ويتطلّب اكتسابُ الوزن الصحيّ تغييراتٍ في نمط الحياة، ولن يُحقق تناول أيّ مكمّلٍ لزيادة الوزن النتائج المرجوّة دون دمجها مع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ وغنيٍّ بالبروتينات الخالية من الدهون، والفواكه، والخضراوات، والحبوب الكاملة، والدهون الصحية، والأطعمة الغنيّة بالكربوهيدرات، بالإضافة إلى برنامج تمارينٍ رياضية يتضمّن تمارين القوة ما بين 2-3 مراتٍ على الأقلّ أسبوعيّاً.[٥]


وللاطّلاع على مزيدٍ من المعلومات حول الغذاء المناسب لاكتساب الوزن يُمكنك قراءة مقال نظام غذائي لزيادة الوزن بسرعة.


هل هناك فوائد لحبوب للتسمين

يُعتقد بأنّ حبوب التسمين تُعزّز اكتساب الوزن بعدّة طرق؛ ومنها تناول مكمّلات زيادة الوزن المُحتوية على البروتين عالي الجودة، والتي يُمكن أن تدعم نموّ العضلات، حيث يحتاج بعض الأشخاص الذين يكتسبون الوزن إلى الكثير من السعرات الحرارية، ويُمكن أن تساعد هذه المكمّلات على استهلاك السعرات الحرارية المناسبة، كما تحتوي بعض المكمّلات على مكوناتٍ عشبيةٍ يدّعي مُروّجوها بأنّها تُحفّز الشهية، أو تزيد مستويات الطاقة، ممّا يساعد على تناول كميّاتٍ كافية من الطعام لتلبية احتياجات السعرات الحرارية، وأداء التمارين الرياضية بسهولةٍ أكبر.[٥]


كما تدّعي بعض منتجات زيادة الوزن أنّها تُسبّب زيادة الوزن في مناطقٍ معيّنةٍ من الجسم، ويجدر التنبيه إلى أنّه لا توجد طريقةٌ لتوجيه زيادة الوزن أو خسارته في منطقةٍ معيّنةٍ من الجسم من خلال استخدام المكمّلات الغذائية وحدها، وبشكلٍ عام لا تتوفّر حتى الآن أدلّةٌ علميةٌ تُثبت فوائد هذه الحبوب، ولا بُدّ من استشارة الطبيب قبل استخدام أيٍّ منها.[٦]


أضرار حبوب للتسمين

درجة أمان حبوب التسمين

لا تتوفّر معلوماتٌ حول مدى درجة أمان حبوب التسمين، وتجدر الإشارة إلى أنّ مكمّلات اكتساب الوزن قد لا تكون آمنةً للأشخاص الذين يعانون من بعض الحالات الصحية؛ مثل أمراض الكلى،[٥] ولذلك فإنّ من الضروري استشارة مُقدّم الرعاية الصحية حول منتجات التسمين التي يرغب الشخص باستخدامها.[٦]


محاذير استخدام حبوب التسمين

فيما يأتي ذكرٌ لبعض المحاذير المُرتبطة باستخدام حبوب التسمين:[٦]

  • يُمكن أن تسبب حبوب التسمين بعض التأثيرات الجانبيّة، ومنها؛ الغثيان، واضطراب المعدة، والإسهال.
  • يُمكن أن تُسبّب حبوب التسمين ردّ فعلٍ تحسُّسيٍّ تجاه المواد المُضافة الموجودة فيها لدى الأشخاص المُصابين بحساسيةٍ تجاه أنواعٍ معيّنةٍ من الأعشاب، ممّا قد يُسبّب حدوث بعض أعراض الحساسية؛ بما في ذلك: أعراض الربو، أو الطفح الجلدي، أو صدمة الحساسية (بالإنجليزيّة: Anaphylaxis).
  • يُمكن لحبوب التسمين أن تزيد من خطر الإصابة بعدم انتظام ضربات القلب لدى الأشخاص المُصابين بأمراض القلب.


نصائح للمساعدة على التسمين

توضّح النقاط الآتية بعض الطرق الصحية لاكتساب الوزن:[٧][٨]

  • تناول ما بين 5-6 وجباتٍ صغيرةٍ خلال اليوم بدلاً من 2-3 وجباتٍ كبيرة، فعادةً ما يشعر الأشخاص الذين يُعانون من نقص الوزن بالشبع بشكلٍ سريع.
  • اختيار الأطعمة الغنيّة بالعناصر الغذائية؛ كالخبز والمعكرونة المصنوعة من الحبوب الكاملة، والفواكه، والخضراوات، ومنتجات الألبان، ومصادر البروتين الخالية من الدهون، والمكسرات، والبذور، والحبوب كجزءٍ من النظام الغذائي الصحي الشامل.
  • تناول الوجبات الخفيفة الغنيّة بالسعرات الحرارية؛ بما في ذلك: المكسرات، وزبدة الفول السوداني، والأجبان، والفواكه المُجفّفة، والأفوكادو، كما يُمكن تناول وجبةً خفيفةً قبل النوم؛ كشطيرة زبدة الفول السوداني والمربى، أو شطيرة الأفوكادو مع الخضراوات المُقطّعة، واللحوم الخالية من الدهون أو الجبن.
  • شُرب كميةٍ قليلةٍ من السوائل مع الوجبات، بالإضافة إلى تجنُّب شُرب الماء أو السوائل الأُخرى قبل 30 دقيقةٍ من وجبات الطعام.
  • اختيار المشروبات الغنيّة بالسعرات الحرارية؛ بما في ذلك: الحليب كامل الدسم، والقشدة، والمخفوقات، والعصائر بدلاً من الماء، والشاي، والقهوة، والمشروبات التي لا تحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من السعرات الحرارية.
  • إضافة المكوّنات الغنيّة بالسعرات الحرارية إلى الشطائر والأطباق المُختلفة؛ كالفواكه المُجفّفة، والمكسرات المُقطّعة، والبذور، والعسل، والأجبان، والمايونيز، وتتبيلات السلطات، والأفوكادو، والحمّص، كما يُمكن تحضير الطعام بزيت الزيتون البِكر الممتاز، أو زيت جوز الهند، أو الزبدة لإضافة السعرات الحرارية.
  • اختيار اللحوم، والدجاج، والسمك المُغطّى بفتات الخبز، واختيار اللحوم عالية الدهون؛ كأفخاذ وأرجل الدجاج والديك الرومي، والأضلاع القصيرة، والسجق.
  • اختيار الفواكه المُعلّبة في شرابٍ بدلاً من عصير، والتونة المُعلّبة بالزيت بدلاً من الماء.
  • استخدام زبدة المكسرات أو البذور، والتوفو (بالإنجليزيّة: Tofu)، والزيتون، والأفوكادو، والزيت النباتي، وحليب الصويا، أو اللوز، أو جوز الهند، أو الأرز لإضافة السعرات الحرارية بالنسبة للنباتيين أو المُصابين بعدم تحمُّل اللاكتوز.
  • ممارسة التمارين الرياضية لبناء العضلات؛ بما في ذلك اليوغا، وتمارين الضغط، والعقلة، ورفع الأثقال، والأنشطة الأُخرى التي يُمكن أن تساعد على زيادة الوزن، حيث تؤدي هذه التمارين إلى حرق السعرات الحرارية، ولكنّها يُمكن أن تزيد من الشعور بالجوع، ويُنصح باستشارة أخصائي اللياقة البدنية أو الطبيب حول أفضل طريقةٍ لممارسة الرياضة لزيادة الوزن، وخاصّةً بالنسبة للمُصابين ببعض الحالات الصحية.[٩]


لمحة عامة حول حبوب التسمين

تشمل حبوبُ التسمين المكمّلات الغذائية التي يمكن استخدامها دون وصفةٍ طبية، والأدوية التي يُمكن أن يصفها الطبيب لزيادة الوزن، وعلى الرغم من أنّ المكمّلات الغذائية تدّعي أنّها تُعزّز زيادة الوزن بشكلٍ آمنٍ وطبيعيّ، إلّا أنّ المنتجات التي لا تستلزم وصفة طبية تكون غير خاضعةً للرقابة والإشراف إلى حدٍّ كبير، وغير مدعومةً بأدلّةٍ علميةٍ في مُعظم الأحيان.[٦]


ويجدر التنويه إلى ضرورة التركيز على اكتساب العضلات بدلاً من الدهون بالنسبة للأشخاص الذين يرغبون في زيادة وزنهم بشكل سريع، وبشكلٍ عام؛ فإنّ تناول كميّاتٍ كافيةٍ من الطعام، وممارسة التمارين الرياضيّة هما العنصران الأكثر أهميةً لاكتساب العضلات، فقد تساعد المكمّلات كذلك من خلال توفير السعرات الحرارية والبروتين، أو تعزيز ممارسة الرياضة بشكلٍ أقوى.[٢]


المراجع

  1. "Weight and muscle gain", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 23-4-2021. Edited.
  2. ^ أ ب Grant Tinsley (6-6-2018), "The 4 Best Supplements to Gain Weight"، www.healthline.com, Retrieved 23-4-2021. Edited.
  3. Rudy Mawer (5-11-2020), "The 18 Best Healthy Foods to Gain Weight Fast"، www.healthline.com, Retrieved 23-4-2021. Edited.
  4. "Promoting Healthy Weight Gain In Your Underweight Teen: A Guide for Parents", www.youngwomenshealth.org, 22-5-2019، Retrieved 23-4-2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت Sylvie Tremblay, "Supplements to Help Gain Weight"، www.livestrong.com, Retrieved 23-4-2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث Darla Leal (30-3-2021), "Safety and Effectiveness of Pills for Weight Gain"، www.verywellfit.com, Retrieved 23-4-2021.
  7. Katherine Zeratsky (27-8-2020), "What's a good way to gain weight if you're underweight?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 23-4-2021. Edited.
  8. "High-Calorie Foods and Snack Ideas to Gain Weight", www.my.clevelandclinic.org, 15-9-2020، Retrieved 23-4-2021. Edited.
  9. "Safe Ways to Gain Weight ", www.webmd.com, 23-1-2020، Retrieved 23-4-2021. Edited.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

54 مشاهدة
Top Down