أضرار حبوب المغنيسيوم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٢ ، ٢٢ يناير ٢٠١٩
أضرار حبوب المغنيسيوم

أضرار حبوب المغنيسيوم

يُعتبر معدن المغنيسيوم عنصراً غذائياً مهماً للجسم إذا ما تمّ تناوله بالقدر الكافي الذي يحتاجه الجسم، إلا أنّ أخذ جرعاتٍ دوائيةٍ منه قد يتسبّب بالعديد من المشكلات، ومنها:[١]

  • ظهور بعض الأعراض الجانبية: قد يؤدي تناول حبوب المغنيسيوم إلى حدوث بعض المشاكل، مثل الغثيان والتشنّجات.
  • حدوث تفاعلاتٍ دوائية: لا يُنصح بتناول حبوب المغنيسيوم من قبل الأشخاص الذين يتناولون مدرّات البول، وأدوية القلب، والمضادات الحيوية؛ حيث قد تتسبّب بظهور بعض ردود الفعل، ولهذا يجب استشارة الطبيب قبل البدء بتناولها.
  • تشكيل خطر على بعض المرضى: يجب على الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، وأمراض القلب، والأمعاء، والكلى أن لا يتناولوا حبوب المغنيسيوم إلا بعد استشارة الطبيب.
  • ظهور بعض المشاكل الصحية: قد يُسبب تناول جرعاتٍ زائدة من المغنيسيوم حدوث الإسهال، وانخفاض في ضغط الدم، وتعباً شديداً في الجسم، كما قد تتسبّب الجرعات العالية منه بحالات وفاة.


أهميّة المغنيسيوم للجسم

يُعدّ المغنيسيوم عنصراً مهماً للجسم؛ فهو يقوم بالعديد من الوظائف، ومن أهمّها ما يلي:[٢]

  • يُساهم في إنتاج البروتين.
  • يدخل في بناء العظام.
  • يُساهم في تنظيم ضغط الدم.
  • يُحافظ على صحة القلب.
  • يُساعد على إنتاج الطاقة في الجسم.
  • يُساعد على تنظيم نسبة السكر في الدم.
  • يدخل في وظائف الجهاز العصبي.


الكمية التي يحتاجها الجسم من المغنيسيوم

تختلف الكمية اليومية التي يحتاجها الجسم من المغنيسيوم من شخصٍ لآخر اعتماداً على العمر والجنس، كما يلي:[٣]

العمر كمية المغنيسيوم
1-3سنوات 80 ملليغراماً
4-8 سنوات 130 ملليغراماً
9-13 سنة 240 ملليغراماً
14-18 سنة (الذكور) 410 ملليغراماً
14-18 سنة (الإناث) 360 ملليغراماً
19 سنة وأكبر (الذكور) 400-420 ملليغراماً
19 سنة وأكبر (الإناث) 310-320 ملليغراماً
الحوامل 350-400 ملليغراماً
المُرضعات 310-360 ملليغراماً


المراجع

  1. Carmen Patrick Mohan (13-1-2019), "Magnesium"، www.webmd.com, Retrieved 13-1-2019. Edited.
  2. Anna Schaefer (13-1-2019), "Can You Overdose on Magnesium?"، www.healthline.com, Retrieved 13-1-2019.
  3. Megan Ware RDN LD (13-1-2019), "Why do we need magnesium?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 13-1-2019. Edited.