أضرار شرب البقدونس بكثرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ٢١ يناير ٢٠١٩
أضرار شرب البقدونس بكثرة

أضرار شرب البقدونس بكثرة

يُعدّ البقدونس من الأعشاب التي يَسهل الحصول عليها، ولها فوائد صحيّة وطبيّة عديدة للجسم، مع ذلك قد يسبب كثرة استخدامه وشرب منقوعه إلى آثار جانبية سيئة قد تؤثر على صحة الجسم، حيث لا يُفضل استخدامه من قِبل الأشخاص الذين يُعانون من حساسية البقدونس، ويُفضل غسله جيداً قبل استخدامه لتجنب خطر الإصابة بالتسمم الغذائيّ من البكتيريا التي قد تكون موجودة على أوراقه أو سيقانه، وقد تتعارض المواد الموجودة داخل البقدونس مع بعض الأدوية، حيث وجد أنّ الوارفارين والليثيوم قد يتعارضان مع مركب يُدعى (بالانجليزية: Psoralens) الموجود في البقدونس، كما أنّ ارتفاع نسبة فيتامين ك في البقدونس قد يُقلّل من فعالية الوارفارين، كما يحتوي البقدونس على مركبي الأبيول (بالإنجليزية: Apiol) والميريستيسين (بالإنجليزية: Myristicin) اللذان قد يؤثران على الرحم ويَحُثانِ على الحيض، ممّا قد يُسبب الإجهاض للحامل، بالإضافة إلى أنّه وجد أنّ تناول زيت البقدونس قد يؤدي إلى تلف في الكلى، وحدوث أثار عصبيّة كالنوبات، وفقدان التوازن، والصداع.[١]


أضرار شرب البقدونس أثناء الحمل

يحتوي البقدونس على مركبات قد تكون ضارة للحامل، حيث قد يُستخدم منقوع البقدونس في عملية إجهاض الجنين، كما تُحفز الزيوت الموجودة في البقدونس على حدوث تقلصات في الرحم، ممّا يؤدي إلى الإجهاض، بالإضافة إلى أنّ مركب الميريستسين الموجود في البقدونس يستطيع عبور المشيمة للوصول إلى الجنين، ممّا قد يّسبب زيادة في نبضات القلب لديه، كما أنّ له تأثيرات جانبية أخرى كالهلوسة وفقدان االتوازن، وحدوث تلف في الكلى، أوالشعور بالدوخة، إذ وجد أنّ زيت البقدونس قد يؤثر في الهيموجلوبين في دم الطفل، لذلك يُفضل على الحامل أخذ الحيطة والحذر عند استخدام البقدونس وتجنب شرب منقوعه، ويُفضل الرجوع إلى الطبيب لتجنب المخاطر التي قد تتسبب بمشاكل للجنين أوحدوث إجهاض مبكر.[٢]


تفاعل البقدونس مع بعض الأدوية

قد تُسبب زيادة أستهلاك البقدونس أومنقوعه مشاكل كثيرة، إذ إنّه قد يتفاعل مع بعض الأدوية، ونذكر منها ما يأتي:[٣]

  • الوارفارين: إذ يُستخدم الوارفارين في تخفيف الدم وتخثر الدم البطيء، حيث قد يُسبب زيادة استهلاك البقدونس إلى زيادة مستوى تخثر الدم، كما أنّه يُقلّل من مدى فعالية الوارفارين في تخفيف الدم.
  • أدوية إدرار البول: حيث يُعدّ البقدونس مدر للبول، ممّا قد يُسبب حدوث نقص كبير في مستوى الماء في الجسم عند تناوله مع الأدوية المدرة للبول، ممّا قد يسبب الشعور بالدوار وانخفاض ضغط الدم.
  • الأسبرين: حيث يزيد الأسبرين من حساسية البقدونس لدى الأشخاص الذين يُعانون من حساسية البقدونس، لذلك يُنصح بعدم تناول الأسبرين أو البقدونس.


المراجع

  1. "Side Effects and Caution for Parsley", www.livestrong.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  2. "Is Parsley Bad for Pregnant Women?", www.livestrong.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.
  3. "PARSLEY", www.webmd.com, Retrieved 11-1-2019. Edited.