أين تقع فنلندا

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٠٩ ، ٢ أبريل ٢٠٢٠
أين تقع فنلندا

موقع فنلندا وحدودها

تقع دولة فنلندا (بالإنجليزية: Finland) في قارة أوروبا، وتحديداً في الركن الشمالي منها، أمّا من الناحية الفلكية فتقع عند نقطة تقاطع دائرة عرض 64 درجة شمالاً مع خطّ طول 26 درجة شرقاً،[١] وتحدّ دولة فنلندا عدّة دول ومسطحات مائية، فهي تشترك في حدودها الشرقية مع دولة روسيا، كما تشترك في حدودها من الجهة الجنوبية الشرقية مع خليج فنلندا، في حين تحدّها النرويج من الجانب الشماليّ والشماليّ الغربيّ، أمّا من الجهة الجنوبية الغربية فتطلّ فنلندا على بحر البلطيق (بالإنجليزية: Baltic Sea)، كما يحدّها خليج بوثنيه (بالإنجليزية: Gulf of Bothnia) والسويد من الجانب الغربي.[٢]


يجدر بالذكر أنّ مجموع أطوال حدود دولة فنلندا الساحلية يبلغ نحو 1,250كم، أمّا حدودها البرية فتمتدّ على مسافة 2,563كم، إذ إنّ أطول الحدود البرية هي تلك المشتركة مع دولة روسيا، والتي تمتدّ على مسافة 1,309كم، لتليها حدودها المشتركة مع دولة النرويج بمسافة تبلغ 709كم، ثمّ تأتي دولة السويد في المرتبة الثالثة لتصل مسافة حدودها المشتركة مع دولة فنلندا إلى 545كم.[١]


للتعرّف على مدينة فيبورغ التي تعد أقرب مدينة روسية إلى دولة فنلندا يمكنك قراءة مقال أقرب مدينة روسية إلى فنلندا.


أهمية موقع فنلندا

لعب موقع دولة فنلندا الجغرافي الاستراتيجي دوراً مهماً في تاريخها التجاري، إذ أتاح لها إنشاء طريق تجاري رئيسيّ مع دولة روسيا ودول البلطيق، فكوّنت فنلندا بذلك علاقة قوية مع الأسواق التجارية في هذه الدول، كما مكّن هذا الطريق مدينة هلسنكي من استقطاب العديد من الاستثمارات الأجنبية، لكونها توفّر مركزاً يتيح إمكانية التوسّع في الأسواق مع الدول المحيطة.[٣]


مساحة فنلندا

تغطّي دولة فنلندا مساحة جغرافية تبلغ 338,145كم2، وهي بذلك تعادل تقريباً مساحة دولة ألمانيا، وأصغر بقليل من مساحة ولاية مونتانا الأمريكية،[٤] وتحتلّ فنلندا بهذا المرتبة السادسة والستين في قائمة دول العالم من حيث المساحة الجغرافية، ويجدر بالذكر أنّ ما يقارب 34,330كم2 من إجمالي مساحة الدولة هو عبارة عن مسطحات مائية، في حين تبلغ مساحة الأرض اليابسة منها نحو 303,815كم2، وقد أشارت إحصائيات عام 2011م إلى أنّ 72.9% من مساحة الأراضي الفنلندية هي عبارة عن غابات، في حين تغطّي الأراضي الزراعية نسبة تصل إلى 7.5%، أمّا الأراضي الصالحة للزراعة فتغطّي نسبة 7.4% من مساحة الأراضي الفنلندية الكلية، بينما تشكّل المراعي الدائمة 0.1% منها، بينما تتوزّع المساحة المتبقية من الأراضي على استخدامات أخرى.[١]


يجدر بالذكر أنّه عند النظر إلى أبعاد الدولة، فإنّ أقصى مسافة طولية لفنلندا تبلغ نحو 1,110كم، وذلك بين الطرف الشمالي لها ووصولاً إلى العاصمة الفنلندية مدينة هلسنكي (بالإنجليزية: Helsinki) في الجهة الجنوبية، أمّا أقصى مسافة عرضية لفنلندا فتبلغ 444كم، وذلك بين مدينة راوما (بالإنجليزية: Rauma) في منطقة خليج بوثنيه وبالاتّجاه نحو الجهة الشمالية الشرقية من الدولة إلى حديقة كولي الوطنية (بالإنجليزية: Koli National Park).[٥]


مناخ فنلندا

يُعدّ المناخ المعتدل نسبياً هو المناخ السائد في دولة فنلندا، إذ يتراوح متوسط درجات الحرارة خلال فصل الصيف فيها بين 13 إلى 18 درجة مئوية، في حين ينخفض في فصل الشتاء ليتراوح بين 14- إلى 3- درجة مئوية، ويجدر بالذكر أنّ فصل الشتاء هو الفصل الأطول في فنلندا، إذ يبلغ المعدل السنوي للهطول المطري ما يُقارب 71سم في الركن الجنوبيّ للدولة، في حين ينخفض إلى 40سم في المناطق الشمالية منها، ويشكّل الثلج ثلث هذه النسبة تقريباً، حيث تتساقط الثلوج على فنلندا لتغطّي أراضيها بمدّة تقدّر بحوالي 250 يوماً في بلدية إينونتيكيو (بالفنلندية: Enontekiö)، ونحو 90 يوماً في جزر أولاند (بالإنجليزية: Åland Islands)، وتتعرّض المسطحات المائية في فنلندا لحالة من التجمّد السطحي خلال فصل الشتاء.[٢][٦]


تضاريس فنلندا

تحظى فنلندا بتنوّع ملحوظ في تضاريسها، ويُمكن تقسيم جغرافية الدولة بشكل رئيسيّ إلى ثلاث مناطق، إذ تشكّل المنطقة الأولى الشريط الساحلي المنخفض، وتقع في الجهة الجنوبية والغربية من فنلندا، ويتراوح عرض هذا الشريط بين 30-130كم، ويجدر بالذكر أنّه يشتمل على معظم المدن الرئيسية، وتتميّز معظم أراضيه بكونها صالحة للزراعة، أمّا المنطقة الثانية فهي الهضبة الداخلية التي يتراوح ارتفاعها بين 90-180م عن مستوى سطح البحر، وتشتمل على غابات واسعة، وآلاف البحيرات، إذ يُعدّ أكبرها بحيرات سايما (بالإنجليزية: Saimaa)، وإيناري (بالإنجليزية: Inari)، وباياني (بالإنجليزية: Päijänne)، وتتخلّل هذه المنطقة بعض المجاري المائية والأنهار التي يُعدّ أطولها نهر أولويوكي (بالإنجليزية: Oulujoki)، ونهر كيموكي (بالإنجليزية: Kemijoki).[٧]وللتعرّف إلى بحيرات دولة فنلندا يمكنك قراءة مقال كم عدد البحيرات في فنلندا.


تعدّ المنطقة الثالثة منطقة قاحلة، أو قد تضمّ بعض الأشجار، ويصل متوسط ارتفاعها إلى نحو 340م عن مستوى سطح البحر، وتقع هذه المنطقة في الجهة الشمالية من الدائرة القطبية الشمالية، وبالاتّجاه نحو الشمال الغربيّ منها، فإنّ الأرض تبدأ بالارتفاع حتى تصل إلى قمة جبل هلتي (بالفنلندية: Haltiatunturi) التي تُعدّ النقطة الأعلى في البلاد، ويبلغ ارتفاعها ما يُقارب 1,324م عن مستوى سطح البحر.[٧]


الحياة النباتية والحيوانية في فنلندا

تتمثّل أهمّ أنواع النباتات في فنلندا بالصنوبريات، وخاصّة الصنوبر والتنوب، بالإضافة إلى الأشجار النفضية المتواجدة في أقصى المنطقة الجنوبية من الدولة، مثل أشجار البندق، والقيقب، والدردار، والنغت، إلى جانب ذلك تشتمل فنلندا على العديد من الفطريات الصالحة للأكل، والتي تتكاثر في الغابات خلال فصل الخريف، عدا عن النباتات المزهرة، والأشنيات التي تتواجد في المناطق الشمالية من الدولة، وبالنظر إلى الحياة الحيوانية في فنلندا، فإنّها تضمّ العديد من أنواع الحيوانات، كالدب، والظبي، والذئب، بالإضافة إلى الطيور كالنورس البحري، والنسر، وعدد من الكائنات البحرية كسمك السلمون، وجراد المياه الذي يُمكن صيده خلال فصل الصيف.[٦]


ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول دولة فنلندا يمكنك قراءة مقال معلومات عن دولة فنلندا.


المراجع

  1. ^ أ ب ت " Finland ", www.cia.gov,7-2-2020، Retrieved 2-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Finland", www.encyclopedia.com,19-2-2020، Retrieved 2-3-2020. Edited.
  3. Search Results Web results OECD (2003), Implementing the OECD Anti-Bribery Convention, Paris, France: Organisation for Economic Cooperation and Development, Page 9. Edited.
  4. "Finland", www.nationsonline.org, Retrieved 2-3-2020. Edited.
  5. John Moen (7-4-2017), "Geography Statistics of Finland"، www.worldatlas.com, Retrieved 2-3-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Carl Sandelin, Jörgen Weibull, Henrik Enander and others (17-3-2020), "Finland"، www.britannica.com, Retrieved 19-3-2020. Edited.
  7. ^ أ ب "Finland Overview: Land and People", www.infoplease.com, Retrieved 2-3-2020. Edited.