ارتفاع هرمون FSH

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٢ ، ١٧ أغسطس ٢٠١٦
ارتفاع هرمون FSH

الهرمون المنشّط للجريب (FSH)

هو بروتين سكّري من موجهات الغدد التناسليّة (Gonadotropin) يُفرز من الفصّ الأماميّ للغدّة النّخاميّة في الإنسان كاستجابة لهرمون يفرز من منطقة ما تحت المهاد( Hypothalamus ). يلعب الهرمون المنشّط للجريب (FSH) بالإضافة إلى هرمون الملوتين(LH) -الذّي يفرز من الفصّ الأماميّ للغدّة النّخاميّة أيضاً - دوراً مهماً في النّضوج الجنسي. وتعني كلمة "الجريب" التّجويف الذّي يحوي خلايا معينة فمثلاً يحتوي الجريب المبيضي على البويضات.[١]


وظيفة الهرمون المنشّط للجريب (FSH)

تكمن وظيفة الهرمون المُنشّط للجريب في تنظيم وظائف الغدد التّناسلّيّة -الخُصى والمبايض- والبلوغ الجنسي؛ حيث إنّ له دوراً مهماً في نضج الحيوانات المنويّة -في الذّكور-، وتطوّر نضج جُريب المِبيض - كما يدل اسمه - وإنتاج الإستروجين من هذا الجريب - في الإناث-.[١]


أسباب فحص مُستوى الهرمون المنشّط للجريب (FSH)

يُجري الطبيب فحص مستوى الـ(FSH)عادةً لتحديد السّبب المسؤول عن الأعراض التي يأتي بها المريض ويكون ارتفاع الهرمون المنشّط للجريب وانخفاضه مرتبطاً بها. يتم قياس مستوى الهرمون المنشّط للجريب (FSH) في الدّم وذلك لِما يلي:[٢]
  • يساعد في تحديد سبب العقم:
    • في الذّكر، يتم تقييم انخفاض عدد الحيوانات المنويّة حيث قد يترافق ارتفاع الهرمون المنشّط للجريب (FSH) مع كون الخصيتين لا تعملان بشكل صحيح.
    • في الأنثى، يتم تقييم احتياطي المبيض (ovarian reserve) أي مخزون المبيض من البويضات الصّالحة القادرة على الإخصاب؛ حيث إنّ ارتفاع الهرمون المنشّط للجريب (FSH) قد يترافق مع انخفاض الخصوبة.[٣]
  • تقييم الدّورة الشهرية غير المنتظمة والاضطرابات المتعلّقة بها.
  • تشخيص اضطرابات الغدة النّخامية مثل وجود ورمٍ فيها.
  • تقييم قصور الغدد التّناسلية أو فشل الغدد التّناسليّة.
  • إن كان المريض طفلاً فيساعد هذا الفحص على تحديد إن كان الطّفل يمرّ بمرحلة البلوغ المبكّر؛ حيث إنّ البلوغ مبكّراً عند الإناث يكون قبل بلوغهنّ التّاسعة من العمر، وعند الذّكور يكون ذلك قبل عمر عشر سنوات.
  • تحديد سبب تأخّر سن البلوغ؛ حيث إنّ نمو الأعضاء التّناسليّة يتأخرعن العمر المُتعارف عليه طبيّاً لدى المريض.


ارتفاع مستوى الهرمون المنشّط للجريب (FSH)

تترافق بعض الاضطرابات والتّغيّرات في الجسم مع تغيّر مستوى الهرمون المنشّط للجريب (FSH) في الدّم؛ فيكون ارتفاعه عادةً مترافقاً مع الآتي:[٤]

  • عند النّساء :
    • متلازمة تيرنر (Turner Syndrome).
    • انخفاض الخصوبة أو توقّف المبيض عن إنتاج البويضات قبل سن الأربعين.
    • انقطاع الدّورة الشّهريّة.
  • عند الرّجال :
    • متلازمة كلاينفلتر- اضطراب وراثي يُصيب الرّجال-.
    • عدم القدرة على إنتاج الحيوانات المنويّة.
    • ضرر لحق بالخصية بسبب تعاطي الكحول والعلاج الكيميائي .[٢]
  • عند الأطفال: بدء مرحلة البلوغ.


العوامل التي تؤثّر في الهرمون المُنشّط للجريب (FSH)

تتأثر نتائج فحص مستوى الهرمون المنشّط للجريب (FSH) بعدة عوامل؛ فيستفسر الطّبيب عادةً عنها كما يلي:[٢]

  • استخدام الأدوية التي تعتمد في عملها على أساس هرموني -الإستروجين والبروجسترون والتستوستيرون -، ومن ضمن هذه الأدوية حبوب منع الحمل.
  • استخدام بعض الأدوية؛ لذا يجب على المريض إطلاع طبيبه على جميع الأدوية التي يتناولها.
  • العمر؛ حيث إنّ مستوى الـ (FSH) في الدم يزداد بشكل طبيعي مع تقدّمِ المرأة في العمر.[٥]
  • التّدخين بكثرة.
  • إجراء فُحوصات تَعتمد على استخدامِ المواد المُشعّة خلال مدّة أسبوع من إجراء الفحص، كفحص الغدّة الدّرقيّة مثلاً.


المراجع

  1. ^ أ ب "Follicle-Stimulating Hormone Abnormalities", Medscape. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Follicle-Stimulating Hormone", Webmd. Edited.
  3. "WHAT IS OVARIAN RESERVE?", Attain Fertility . Edited.
  4. "Follicle-Stimulating Hormone (FSH) Test", healthline. Edited.
  5. "High FSH", Center for Human Reproduction. Edited.