التهاب الكبد أ

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٠٠ ، ١٠ مارس ٢٠١٩
التهاب الكبد أ

التهاب الكبد أ

يتسبب الفيروس المعروف علمياً بفيروس أ بالتهاب الكبد الوبائيّ، ويُطلق على هذه الحالة التهاب الكبد الوبائيّ من النوع أ (بالإنجليزية: Hepatitis A)، وعلى الرغم من أنّ هذه الحالات في العادة تكون بسيطة ولا تتسبب بمشاكل أو مضاعفات صحية وخيمة، إلا أنّها قد تكون شديدة في بعض الحالات، ويجدر بالذكر أنّ مدة الإصابة بهذا النوع من التهاب الكبد الوبائيّ تتراوح ما بين عدة أسابيع إلى عدة أشهر بحسب شدة الحالة، وأمّا بالنسبة لطرق انتقال هذا الفيروس فهي تتمثل بشكل واضح بانتقال أو وصول الفيروس من براز الشخص المصاب به إلى الآخرين، وغالباً ما يحدث ذلك عند تناول الأطعمة أو المشروبات المُحضرة من قبل شخص مُصاب بالفيروس ولم يغسل يديه بشكل جيد بعد الذهاب إلى المرحاض. وتجدر الإشارة إلى أنّ الأشخاص الذين ينتقلون إلى الدول التي ينتشر فيها هذا الفيروس ترتفع احتمالية معاناتهم من المرض، بالإضاة إلى أنّ العيش أو ممارسة الجنس مع مصاب بهذا الفيروس يزيد فرصة انتقاله.[١]


أعراض التهاب الكبد أ

هناك العديد من الحالات التي لا تظهر فيها على المصابين بالتهاب الكبد الوبائيّ من النوع أ أية أعراض أو علامات، وفي المقابل هناك حالات أخرى تظهر فيها الأعراض، وعادة ما يكون ظهور الأعراض بعد مرور أسابيع على وقت التعرض للفيروس، ويجدر بالذكر أنّ هذه الأعراض في الغالب يقتصر حدوثها على عدة أسابيع، ومنها:[٢]

  • الشعور بالتعب والإعياء العامّ.
  • الغثيان والتقيؤ بشكل مفاجئ.
  • فقدان الشهية.
  • ارتفاع بسيط في درجات الحرارة.
  • تغير لون البول ليُصبح أغمق.
  • الشعور بآلام في المفاصل.
  • اصفرار لون الجلد وبياض العينين، ضمن ما يُعرف باليرقان.
  • تغير لون البراز ليصبح بلون الطين.
  • الحكة الشديدة.
  • الشعور بألم أو انزعاج في البطن.


الوقاية من التهاب الكبد أ

إنّ المحافظة على النظافة وخاصة العناية بالنظافة الشخصية، بالإضافة إلى تلقي المطاعيم المناسبة، والحرص على تناول الطعام النظيف من أكثر الطرق التي تساعد على تقليل خطر الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي أ.[٣]


المراجع

  1. "Hepatitis A", www.webmd.com, Retrieved March 1, 2019. Edited.
  2. "Hepatitis A", www.mayoclinic.org, Retrieved March 1, 2019. Edited.
  3. "Hepatitis A", www.who.int, Retrieved March 1. 2019. Edited.