التهاب جدار المعدة المزمن

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٩
التهاب جدار المعدة المزمن

التهاب المعدة المزمن وأعراضه

يُعرف التهاب المعدة المُزمن (بالإنجليزية: Chronic gastritis) بأنّه حالة صحيّة طويلة الأمد تتمثل بتهيّج أو التهاب الطّبقة المُخاطية المُبطّنة للمعدة والتي تُسمّى بغشاء المعدة المُخاطي، بحيث استمر هذا النّوع من الالتهاب لفتراتٍ زمنيّة طويلة، وفي الحقيقة، تظهر أعراض التهاب جدار المعدة المُزمن بشكلٍ تدريجيّ على فتراتٍ زمنيّة طويلة،[١] وبشكلٍ عامّ تتمثل أعراض الإصابة بالتهاب المعدة المُزمن على النّحو الآتي:[٢]

  • ألم أو عدم ارتياح في الجُزء العلوي من البطن.
  • الانتفاخ.
  • عُسر الهضم.
  • فقدان الشهية.
  • الغثيان.
  • التقيؤ.
  • الشعور بالامتلاء بعد تناول وجبة صغيرة من الطّعام.
  • النّزيف، والذي يحدث عادةً في حالات التهاب المعدة التآكلي (بالإنجليزية: Erosive).
  • فقدان الوزن غير المُبرر.
  • الشعور بحُرقة أو تآكل المعدة.
  • التجشؤ.


أنواع التهاب المعدة المزمن وأسبابه

يوجد عدّة أنواع لالتهاب المعدة المُزمن، بحيث يرتبط كلّ نوع منها بأسباب مُحدّدة، وفيما يأتي توضيح لكلّ نوعٍ منها ومُسبّباته:[٣]

  • النوع أ: يتطوّر هذا النوع نتيجة تدمير جهاز المناعة لخلايا المعدة، ممّا يزيد خطر إصابة الشخص بفقر الدم، أو السّرطانات، أو نقص الفيتامينات.
  • النوع ب: ويُعزى حدوثه إلى البكتيريا الملوية البوابية (بالإنجليزية: Helicobacter pylori)، ويُشار إلى أنّه يُمثل النّوع الأكثر شيوعاً لالتهاب المعدة المُزمن، وقد يؤدي إلى المُعاناة من قرحة الأمعاء أو المعدة، أو السّرطانات.
  • النوع ج: يحدُث هذا النّوع نتيجة التعرّض للمواد الكيميائيّة المُهيّجة؛ مثل الكحول، أو أحماض المعدة، أو مُضادات الالتهاب اللاستيرويدية (بالانجليزية: Nonsteroidal anti-inflammatory drugs)، وقد تتسبّب هذه الحالة بالمُعاناة من النّزيف أو تآكل بطانة المعدة.
  • التهاب المعدة اليوزيني: (بالإنجليزية: Eosinophilic)، يحدث إلى جانب أمراض الحساسّية الأخرى؛ كالإكزيما أو الربو.
  • التهاب المعدة الضخامي العملاق: (بالإنجليزية: Giant hypertrophic)، إذ يرتبط هذا النّوع بنقص البروتينات.


مضاعفات التهاب المعدة المزمن

يُمكن أن يؤدي التهاب المعدة المُزمن إلى المُعاناة من مُضاعفاتٍ عدّة في حال لم يعُالج بشكلٍ جيّد، وتتضمّن هذه المُضاعفات ما يأتي:[١]

  • سلائل أو أورام المعدة: تُعرف السّلائل (بالإنجليزية: Polyps) بأنها تطوّر نموّ في بطانة المعدة، بحيث يكون مُعظمها حميد غير سرطاني، ولكن قد يتطوّر بعضها ليُسبّب المُعاناة من سرطان المعدة.
  • التهاب المعدة الضموري: يتمثل النّوع الضموري (بالإنجليزية: Atrophic) بتضرّر الطّبقة المُخاطية الواقية للمعدة، ممّا يُسبّب فقدان خلايا المعدة الغديّة واستبدالها بخلايا الأمعاء الدقيقة أو الأنسجة الليفيّة والمعويّة.
  • تقرحات المعدة: يتسبّب تعرّض بطانة المعدة للأحماض لفتراتٍ طويلةٍ من الزمن بتضرّر البطانة وتطوّر التقرحات فيها.


المراجع

  1. ^ أ ب "Chronic Gastritis", www.ada.com,26-10-2018، Retrieved 12-5-2019. Edited.
  2. Jennifer Huizen (31-5-2018), "What are the causes and symptoms of chronic gastritis?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-5-2019. Edited.
  3. Chitra Badii, Jennifer Nelson, and Tim Jewell (30-11-2016), "Chronic gastritis"، www.healthline.com, Retrieved 12-5-2019. Edited.