الدراسة في ماليزيا

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ٢٥ يونيو ٢٠٢٠
الدراسة في ماليزيا

الدراسة في ماليزيا

تحظى دولة ماليزيا (بالإنجليزية: Malaysia) بقطاع تعليمي قوي ومتطوّر، إذ يوجد نظام التعليم العاليّ الماليزي في المرتبة السابعة والعشرين من بين أفضل أنظمة التعليم في العالم وفقاً لتصنيف الجامعات العالميّ QS، كما احتلت ماليزيا المركز التاسع من بين أفضل الأنظمة التعليميّة في العالم وفقاً لإحصائيات منظمة اليونسكو،[١] فقد جعل ذلك من ماليزيا واحدة من أبرز الوجهات الشعبيّة عند الطلبة الراغبين بالدراسة في الخارج،[٢] حيث بلغ عدد الطلبة الدوليين في ماليزيا بحلول عام 2014م نحو 135,500 طالب، بمعدل زيادة بلغ 16.5% عن عام 2013م، ويحتل بذلك الطلبة الدوليون ما نسبته 30% من إجمالي مجموع الطلبة في الجامعات الماليزية، ويأتي الطلبة من نحو 80 دولة مختلفة من حول العالم، وبشكل رئيسي من دول باكستان، والهند، ومصر، والصين، وإندونيسيا، وبنغلاديش، وجزر المالديف، وكوريا الجنوبيّة، وكازاخستان، وسيشيل، وموريشيوس، وإيران.[٣]


أسباب الدراسة في ماليزيا

تتعدد الأسباب التي تدفع الطلبة للدراسة في ماليزيا، وفيما يأتي ذكر لأهم هذه الأسباب:[٤]

  • وجود جامعات عالميّة: تحتل الجامعات الماليزية مرتبة متقدمة في قائمة أفضل الجامعات العالميّة، وتحرص على ضمان المعايير التي تتماشى مع قطاعات التعليم والصناعات الرئيسيّة في المنطقة، وهي بذلك تُعتبر وجهة مناسبة لمن يبحث عن تعليم معترف به دوليًا وعلى مستوى العالم.
  • تحمل التكاليف الدراسيّة: يُعتبر التعليم في ماليزيا منخفض التكاليف نسبياً للطلبة الأجانب؛ فتكاليف المعيشة والرسوم الدراسيّة أقل مقارنة بالدول الأخرى مثل أستراليا، المملكة المتحدة، وسنغافورة، بذلك يكون أمام الطالب فرصة الحصول على تعليم متقدم دون الحاجة إلى دفع ثمن باهظ.
  • التحدث باللغة الإنجليزية: تُعتبر اللغة الإنجليزية ثاني أهم اللغات في ماليزيا، ومعظم الحصص والمحاضرات الدراسية تُعطى بالإنجليزية، كما يُمكن للطالب الأجنبي العيش في المناطق الحضرية والتواصل مع من حوله باللغة الإنجليزية، وسيكون من السهل التواصل بالإنجليزية خارج وداخل الحرم الجامعي.
  • التقدم والحداثة في القطاعات المُختلفة: تحظى ماليزيا بوجود العديد من الشركات المتقدمة والمتخصصة في العديد من المجالات ومنها؛ الهندسة، والتصنيع، والزراعة، والتكنولوجيا الطبيّة، والمعدات البصريّة، وغيرها من المجالات، بذلك يكون أمام الطالب الأجنبي فرصة ثمينة للحصول على وظيفة في بيئة عمل متقدمة وحديثة.
  • تعدد الثقافات: يتكوّن المجتمع الماليزي من مجموعة متنوّعة من الأعراق، مما أظهر العديد من الثقافات ومجموعة واسعة من أنماط الحياة والأديان، إذ يكون أمام الطالب الأجنبي فرصة لاكتساب خبرة في العيش مع أشخاص من ثقافات مختلفة، و تعلم مهارات الحياة، بالتالي غرس قيم أخلاقية كالتسامح والمرونة.
  • كثرة الشواطئ والجزر: تشتمل دولة ماليزيا بحدودها على 878 جزيرة، وتشتمل هذه الجزر على العديد من الشواطئ ذات الرمال البيضاء الناعمة والمياه الفيروزية الصافيّة، بذلك سيحظى الطلبة الأجانب بفرصة لاستكشاف السواحل والمناطق الطبيعيّة، والتي يُمكن الوصول إليها بتكلفة قليلة،[٥]ولمعرفة مزيد من المعلومات حول جزر ماليزيا، يمكنك قراءة مقال أجمل جزر ماليزيا.
  • تقديم المأكولات المنوعة: يتميّز المطبخ الماليزي بوجود العديد من النكهات والوصفات المحلية بلمسات متأثرة بثقافات أخرى مثل الصينيّة، والهنديّة، والتايلانديّة، والجاوية، إذ سيكون أمام الطلبة فرصة مميّزة لتجربة العديد من المأكولات الدوليّة في مكان واحد.[٥]
  • تعاون السكان المحليين: يتميّز سكان ماليزيا المحليون بلطفهم وتقديمهم للمساعدة لمن يحتاجها، ودائماً ما يرحبون بالزوار والأجانب في مجتمعهم، ولديهم الرغبة في تكوين صداقات جديدة، بالتالي لن يشعر الطالب الأجنبيّ بالوحدة في ظل وجود العلاقات الاجتماعيّة،[٥]ولمعرفة مزيد من المعلومات حول سكان ماليزيا، يمكنك قراءة مقال كم يبلغ عدد سكان ماليزيا.


مُتطلبات الدراسة في ماليزيا

توجد العديد من المُتطلبات للدراسة في ماليزيا، وهي تختلف بناءً على نوع المؤسسة التي يرغب الطالب في التقدم أو الانضمام لها، لكن يستدعي على الطالب الحصول على تأشيرة طالب أو فيزا قبل الوصول إلى ماليزيا، ويتم ذلك بطريقتين؛ الأولى تقديم طلب عبر الإنترنت من خلال موقع تعليم ماليزيا الإلكتروني، إذ يكون الطالب في هذه الحالة جديداً وتلقى خطاب عرض من جامعة عامة أو مؤسسة تعليم عالي خاصة، أما الطريقة الثانية فهي تقديم طلب للحصول على تأشيرة من خلال المؤسسة التعليمية نفسها، حيث يتم تقديم المبالغ المالية والمستندات المطلوبة ثم استلام خطاب الموافقة بعد 14 يوماً على الأقل.[٦]


تكلفة الدراسة في ماليزيا

تختلف تكلفة الدراسة في ماليزيا وفقاً للدرجة العلميّة التي يرغب الطالب بالحصول عليها، والتخصص المُراد دراسته أو ما إن كانت الجامعة خاصة أم عامة؛ فعلى سبيل المثال تصل تكلفة رسوم دراسة درجة البكالوريوس في الهندسة للطلبة الدوليين إلى 68,000 رينغيت ماليزي (15,705 دولار أمريكي) لكل دورة لمدة 3 سنوات، وتصل التكلفة إلى نحو 35,000 دولار بأخذ نفقات المعيشة لمدة الدراسة بعين الاعتبار، أمّا تكلفة الدراسات العليا على سبيل المثال في درجة ماجستير إدارة الأعمال فهي تبلغ تتراوح ما بين 6,250-9,000 دولار للدورة في الجامعات الخاصة، وما بين 5,250-6,500 دولار للدورة في الجامعات العامة الحكومية.[٧]


أفضل خمس جامعات للدراسة في ماليزيا

فيما يأتي ذكر لأفضل جامعات للدراسة في ماليزيا:[٨]

  • جامعة مالايا: (University of Malaya​)، توجد هذه الجامعة في مدينة كوالالمبور، وتُعتبر الجامعة الأقدم في البلاد، وتتيح الحصول على درجات البكالوريوس حتى مؤهلات الدكتوراة في تخصصات عدة، مثل الطب، والاقتصاد، والقانون، والهندسة، والمحاسبة، والتعليم.
  • جامعة تونكو عبد الرحمن: (Universiti Tunku Abdul Rahman)، توجد هذه الجامعة في مدينة كوالالمبور، وتتألف من تسع كليّات، وثلاثة معاهد أكاديمية، وثلاثة مراكز أكاديميّة، والعديد من مراكز البحث، وتتيح نحو 110 برنامج دراسيّ أكاديميّ.
  • الجامعة الوطنية الماليزية: (Universiti Kebangsaan Malaysia)، تملك هذه الجامعة أكثر من فرع، وتُعتبر من أفضل الجامعات البحثية في البلاد، وتركز بشكل أساسي على المجالات المُتعلقة بالطاقة، مثل علوم الأرض، والتكنولوجيا الحيوية.[٩]
  • جامعة برليس الماليزية: (Universiti Malaysia Perlis)، توجد هذه الجامعة في مدينة في مدينة برليس الواقعة في شمال شبه جزيرة ماليزيا، وهي تُركّز في برامجها الدراسية على خمسة مجالات هندسية رئيسية؛ الكهربائية والإلكترونية والكيميائية والميكانيكية والمدنية.[١٠]
  • جامعة بوترا الماليزية: (Universiti Putra Malaysia)، توجد هذه الجامعة بفرعيها في مدينة سيردانغ ومدينة بينتولو، إذ تتميّز بكونها جامعة بحثية بارزة، وتُركز بشكل أساسيّ على مجال الزراعة، وتتألف من 16 كلية و 16 مركزاً بحثياُ وتسعة معاهد ومدرسة واحدة وأكاديمية واحدة.[١١]


مِنح للدراسة في ماليزيا

فيما يأتي ذكر لبعض المنح المتاحة للطلبة الأجانب للدراسة في ماليزيا:[١٢]

  • منحة تونكو عبد الرحمن: يعد التقديم لهذه المنحة متاحاً للجميع، وتستهدف بشكل خاص الطلبة ذوي الإمكانيّات التعليميّة العالية، حيث تتيح لهم الدراسة مع تغطية نفقات الرسوم الدراسية ونفقات المعيشة خلال فترة الدراسة.
  • منحة صن واي الموسيقيّة: هي منحة مقدمة من قبل جامعة صن واي، وتستهدف الطلبة الماليزيين أو الدوليين الذين يدرسون في جامعة صنواي، وتتيح لهم الالتحاق ببرامج درجة الموسيقى الجامعية.
  • منحة هيريوت وات: هي منحة مقدمة من الجامعة الاسكتلندية هيريوت وات في ماليزيا، وتستهدف الطلبة الإناث في منطقة الآسيان، وتتيح لهم الحصول على تعلم عاليّ الجودة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.[١٣]
  • منحة جامعة رافلز: هي منحة تُقدمها جامعة رافلز، وتستهدف الأكاديميين والموهوبين من الطلبة المرشحين سواء المحليين أو الدوليين.[١٤]


معلومات عن النظام التعليميّ في ماليزيا

يمتاز النظام التعليمي في ماليزيا بعدّة خصائص، ومنها:[١٥]

  • تعد لغة البهاسا ملايو لغة التعليم في المدارس الماليزية، وهي اللغة الرسمية للتعليم، وسمحت الحكومة باستخدام اللغة الإنجليزية في الدراسة وخاصةً في مواضيع الرياضيات والعلوم عام 2003م، ولكن ألغي هذا القرار سنة 2011م، حيث سُمح بتدريس اللغة الإنجليزية في المدارس الابتدائية والثانوية كلغةٍ أجنبية.
  • تستخدم لغة البهاسا ملايو أيضاً بالتعليم الخاص بالجامعات، وخاصةً لدرجة البكالوريس، واستخدمت اللغة الإنجليزية في التدريس وخاصةً لمواضيع العلوم والرياضيات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة إلى أنّ لغة التعليم الخاصة بالدراسات العليا هي اللغة الإنجليزيّة، ولمعرفة مزيد من المعلومات حول اللغة في ماليزيا، يمكنك قراءة مقال ما هي لغة ماليزيا.
  • تمتد السنة الأكاديمية للتعليم العالي في ماليزيا من شهر كانون الثاني وحتّى شهر تشرين الثاني، كما تُدرّس المواد على فصولٍ وليس سنوات.
  • يبدأ التعليم المدرسي الابتدائي منذ سن السابعة للأطفال وهو ست سنوات، ثمّ ثلاث سنواتٍ للتعليم الثانوي، أمّا المرحلة الثانوية فتمتد لمدّة سنتين، بالإضافة إلى سنتين للدراسة الثانوية العليا.


المراجع

  1. "Malaysia ranked 27th place in QS Higher Education System Strength Rankings 2016", www.mediu.edu.my, Retrieved 21-5-2020. Edited.
  2. "Becoming An International Student In Malaysia And Immigration Procedures", www.studymalaysia.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  3. "Malaysia competing for a greater share of international students", monitor.icef.com,22-8-2016، Retrieved 13-5-2020. Edited.
  4. "Why Malaysia", educationmalaysia.gov.my, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت Jenny Lundt (14-1-2020), "Why Study in Malaysia? 11 Reasons You Just Can’t Argue With"، www.goabroad.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  6. "Visas for Malaysia", www.expat.com,2018، Retrieved 13-5-2020. Edited.
  7. 13-6-2017, " International Students "، www.studymalaysia.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  8. " Best universities in Malaysia", www.timeshighereducation.com,8-1-2020، Retrieved 13-5-2020. Edited.
  9. "Universiti Kebangsaan Malaysia", www.timeshighereducation.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  10. "Universiti Malaysia Perlis", www.timeshighereducation.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  11. "Universiti Putra Malaysia", www.timeshighereducation.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  12. "Scholarships", www.studymalaysia.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  13. "Scholarships", www.studymalaysia.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  14. "Scholarships", www.studymalaysia.com, Retrieved 13-5-2020. Edited.
  15. Nick Clark (2-12-2014), "Education in Malaysia"، www.wenr.wes.org, Retrieved 21-5-2020. Edited.
790 مشاهدة