السفر الى جزر المالديف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٠ ، ١١ يناير ٢٠١٦
السفر الى جزر المالديف

جزر المالديف

جزر المالديف ويُطلق عليها جمهورية المالديف، وهي مجموعة من الجزر الصغيرة التي تقع في المحيط الهندي من القارّة الآسيوية، وتعتبر ماليه العاصمة الرسمية للبلاد وسُكانها بلغوا 309 ألف نسمة حسب إحصائية أجريت في عام 2013 ميلادي.


يستخدم السُكان لغة الديفيهي التي تحتوي على العديد من الكلمات العربية، أما الديانة المنتشرة في الجمهورية فهي الديانة الإسلامية، فيوجد الكثير من المساجد في الجزر، حيث يتمسكون المالديفيون بتعاليم الدين الإسلامي جيداً.


اقتصاد جزر المالديف

اعتمد الاقتصاد في الجزر على صيد الأسماك لعدة قرون، حيث كانت تُصدّر تلك الأسماك إلى الدول الأخرى عبر السفن التجارية، ولكن في عام 1972 ميلادي ظهر دخل اقتصادي آخر للدولة وهو السياحة التي أدرّت على الدولة أموالاً طائلة مما جعلها تُصنّف بالمرتبة الأولى للاقتصاد، وتبعها صيد الأسماك بالمرتبة الثانية.


السفر إلى جزر المالديف

إنَّ السفر إلى جزر المالديف أصبح مطلباً لكافة السُيَّاح؛ بسبب مناخها المتميز وصغر حجم جزرها، وروعة المناظر الطبيعية التي فيها، فقد بلغ عدد الجزر 1190 جزيرة، أغلبها غير مأهولة بالسكان، لذلك استغلت فقط للسياحة واستقبال الزوار، وتستقبل الجزر زوارها عن طريق مطار ماليه الدولي، وقد بلغ عدد السُيَّاح للجزر في عام 2007 ميلادي أكثر من ثمانية مليون زائر من جميع أنحاء العالم.


أجمل الأماكن في جزر المالديف

  • المتحف الوطني: وهو متحف مليء بالآثار القديمة التي تُبين تاريخ تلك الجزر، ويمتاز مبنى المتحف بشكله الغريب المأخوذ من طرق العمارة الصينية.
  • مدرسة سيرينا للغطس: وهو مدرسة تُتيح للمُسافر الاستمتاع بمنظر الأسماك، والمرجان البحري المتواجد في البحر، عن طريق توفير العديد من أدوات الغطس، فيستمتع المُسافر بذلك إضافة بأنه يزيد من معلوماته البحرية القيّمة.
  • أسواق جزر المالديف: وهي أسواق متنوعة ومتواجدة بأغلب الجزر، حيث توفر العديد من المنتجات التي يشتريها الزائر كنوع من التذكار أو لتقديمها كهدية لأحد أصدقائه، كما يوجد بالأسواق العديد من الأصداف وأدوات الغوص والسباحة.
  • شاطئ ماليه الصناعي: لم تكفِ جزر المالديف بجزرها الطبيعية وشواطئها الرملية الخلابة، بل أنشأت شاطئاً اصطناعياً يُسافر إليه الآلاف من السُيَّاح سنوياً، ويستمتعون به، ويمارسون رياضة السباحة، ويزورون الكرنفالات الرائعة التي تُقام به.


أهم المنتجعات في جزر المالديف

  • منتجعا أنانتارا: وهما منتجعان يتميزان ببنائهما الذي يجمع بين التراث القديم والديكور الحديث الراقي، فيحتوي كل منتجع على عدد كبير من الأكواخ الخاصة لاستقبال العائلات أو الأصدقاء، ويكفي الجلوس على أحد مشارف الكوخ لرؤية مناظر رائعة تُريح النفس.
  • منتجع كورومبا المالديف: يتميز هذا المنتجع بإقامته على الرمال البيضاء الرائعة، إضافةً لإقامته العديد من الحفلات يومياً لكي يستمتع المُسافر.