تحليل الصفائح الدموية

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
تحليل الصفائح الدموية

تحليل الصفائح الدمويّة

تُعَدُّ الصفائح الدمويّة أجزاء صغيرة من الخلايا الضروريّة لعمليّة تخثُّر الدم، فإذا أصيب أيُّ وعاء دمويّ بضَرَر، وبدأ بالنزف، فإنَّ الصفائح الدمويّة توقفه بثلاث طُرُق تتضمَّن تجمُّعها في مكان الإصابة، وتجمُّعها مع الصفائح الدمويّة الأخرى، وإفراز موادّ كيميائيّة تُحفِّز تجمُّع المزيد منها،[١] ومن التحاليل التي يُمكن إجراؤها للتأكُّد من أداء الصفائح الدمويّة لوظائفها ما يأتي:


تحليل تعداد الصفائح الدمويّة

يُعَدُّ تحليل تعداد الصفائح الدمويّة مُهمّاً؛ لتحديد سبب التخثُّر، أو النزف غير الطبيعيّ، كما يُساعد على تشخيص بعض الأمراض، ويتمّ إجراء تحليل تعداد الصفائح عن طريق أخذ عيِّنة من الدم، وتحليلها في المختبر، ويتراوح التعداد الطبيعيّ للصفائح الدمويّة في الجسم ما بين 150,000، و400,000 صفيحة دمويّة/مكرولتر.[٢]


تحليل زمن النزف

يُعَدُّ تحليل زمن النزف (بالإنجليزيّة: Bleeding time test) مُؤشِّراً على مدى مقدرة الصفائح الدمويّة على تكوين الخثرة، حيث يتمّ فيه قياس المُدَّة الزمنيّة التي تحتاجها الصفائح لإيقاف النزيف، ويتمّ إجراء تحليل زمن النزف باتِّباع الخطوات الآتية بالترتيب:[٣]

  • تعقيم المنطقة المراد وخز المريض فيها، ثمّ ربط الذراع برباط ضاغط.
  • إحداث خدشَين سطحيَّين في الذراع ليبدأ النزيف.
  • إزالة الرباط الضاغط من الذراع.
  • وضع ورقة على مكان الخدش كلّ 30 ثانية؛ لتتشكَّل بُقعة من الدم عليها، إلى أن يتوقَّف النزف، ليتمّ تسجيل الوقت المُستغرَق لتوقُّفه.
  • تضميد مكان الخدوش.


تحليل تكدُّس الصفائح الدمويّة

يتمّ إجراء تحليل تكدُّس الصفائح الدمويّة؛ لتقييم مقدرة الصفائح على التجمُّع، وتكوين الخثرة، ويعتمد إجراء هذا التحليل على سحب عيِّنة من الدم، ويتمّ فحص توزيع الصفائح الدمويّة في بلازما الدم بدايةً، ثمّ تُضاف مادّة كيميائيّة إلى العيِّنة؛ لقياس سرعة تخثُّر الصفائح الدمويّة.[٤]


قياس التدفُّق الخلويّ

يُقدِّم فحص التدفُّق الخلويّ (بالإنجليزيّة: Flow cytometry) نتائج نوعيّة، وكمّية لظهور المُستقبلات على سطح الصفائح الدمويّة، والتي قد تُعتبَر مُؤشِّراً لخطر الإصابة بالجلطات الدمويّة، كما يُساهم تحليل قياس التدفُّق الخلويّ في تقييم فعاليّة بعض أنواع الأدوية المُضادّة لتكدُّس الصفائح الدمويّة، والمقارنة بينها.[٥]


تحليل زمن الانغلاق

يتمّ إجراء تحليل زمن الانغلاق عن طريق قياس الزمن الذي تحتاجه الصفائح الدمويّة لإغلاق، وسدِّ ثُقب في أنبوب صغير، بعد أن تمّ تعريضه لبعض الموادّ المُحفِّزة، ويُعَدُّ تحليل زمن الانغلاق مُؤشِّراً على مدى أداء الصفائح الدمويّة لوظيفتها، دون تحديد السبب الفعليّ وراء أيِّ اختلال في قيمة النتيجة، كما يُساعد على الكشف عن بعض الاختلالات في الصفائح الدمويّة، مثل: مرض فون ويلبراند (بالإنجليزيّة: Von Willebrand disease).[٦]


المراجع

  1. "Platelet Count", labtestsonline, Retrieved 15-2-2019. Edited.
  2. "Platelet count", medlineplus.gov, Retrieved 4-2-2019.
  3. "Bleeding Time Test", www.healthline.com, Retrieved 4-2-2019.
  4. "Platelet Aggregation Test", www.healthline.com, Retrieved 4-2-2019.
  5. "New Horizons in Platelets Flow Cytometry", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 4-2-2019.
  6. "Platelet Function Tests", labtestsonline.org, Retrieved 4-2-2019.