حكم قطع صيام الست من شوال

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٦ ، ٢ يوليو ٢٠١٩
حكم قطع صيام الست من شوال

حكم قطع صيام الست من شوال

اختلف علماء الأمة الإسلامية في حكم قطع صيام النافلة بعد الشروع فيه، وهل يلزم المسلم إتمام ذلك الصيام أم لا، فذهب الشافعية والحنابلة إلى القول بعدم لزوم إتمام صيام النفل وجواز قطعه بعد الشروع فيه مستدلين على ذلك بفعل النبي عليه الصلاة والسلام حيث أفطر مرة على الرغم من شروعه في صيام النافلة بعد أن أهدي إلى أهله طعام، بينما ذهب الحنفية إلى القول بوجوب القضاء على من شرع في صيام النافلة ثم بدا له قطعه، وقد استدلوا على ذلك بأحاديث ضعيفة لم تثبت، وعلى ذلك يكون الرأي الراجح عدم وجوب القضاء على من قطع صيام النافلة بعد أن شرع فيه، وأن الإنسان إذا كان صائماً ثم حصل له ما يقتضي الفطر فإن له أن يفطر، ويؤيد ذلك ما ثبت عن أم هانئ قالت: (يا رسول الله لقد أفطرت وكنت صائمة ؟ فقال لها: أكنت تقضين شيئا، قالت لا، قال: فلا يضرك إن كان تطوعا).[١][٢]


حكم تقديم صيام الست من شوال على القضاء

تكلم العلماء في مسألة تقديم صيام الست من شوال على قضاء ما أفطره المسلم من أيام في شهر رمضان، فذهبوا إلى القول بجواز تقديم صيام الست من شوال على القضاء إذا كان الإفطار بعذر شرعي؛ كالمرأة التي تفطر في رمضان بسبب الحيض، فالمرأة في تلك الحالة مطالبة بالقضاء ولكن على التراخي لأن فترة القضاء ممتدة إلى رمضان القادم، بينما صيام الست من شوال يكون في شوال فقط، أما إذا كان الإفطار في رمضان بغير عذر شرعي فيجب المسارعة في القضاء وعدم تقديم صيام الست من شوال عليه، فإن قدم صيام النافلة على القضاء صح صيامه، إلا أن الأولى عدم تقديم صيام النافلة على القضاء في حقه.[٣]


فضل صيام الست من شوال

صيام الست من شوال من السنن المستحبة التي لها أجر وفضل كبير، فقد ثبت في السنة أن من صام تلك الأيام بعد رمضان كتب الله له أجر سنة كاملة، وقد فسر العلماء ذلك بأن الحسنة تضاعف عشر أمثالها، فصيام ثلاثين يوماً من شهر رمضان إذا ما أضيف إليها ستة أيام فإنها تعادل سنة لأن شهر رمضان يعادل عشرة أشهر في الأجر، بينما الستة أيام تعادل شهرين فإذا جمعا مع بعض كان ذلك تمام السنة.[٤]


المراجع

  1. رواه الألباني ، في صحيح أبي داود ، عن أم هانىء بنت أبي طالب ، الصفحة أو الرقم: 2456، خلاصة حكم المحدث صحيح .
  2. "إذا شرع في صيام نفل ثم أفطر هل يلزمه قضاؤه"، الإسلام سؤال وجواب ، 2003-12-6، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-3. بتصرّف.
  3. "حكم تقديم صيام الستة من شوال على القضاء / فتوى رقم 2958"، الموقع الرسمي لدائرة الافتاء الأردنية ، 2014-8-6، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-3. بتصرّف.
  4. خالد بن عبد الله المصلح (1424-10-14)، "فتاوى العلماء حول صيام الست من شوال "، صيد الفوائد ، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-3. بتصرّف.