خطوات كتابة بحث علمي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٦ ، ١ يوليو ٢٠١٥
خطوات كتابة بحث علمي

البحث العلميّ

البحث العلميّ هو تحديد موضوعٍ علميٍّ من أجل دراسته بالتفصيل والإستفاضة والتعمق فيه ومعرفة جُلّ تفاصيله ومبادئه وأساسيّاته وفرضياته والمرحلة التي وصل إليها من خلال عدة مصادر موثوقة، إضافة إلى التجريب والاستقراء، ومن ثَمّ عرض هذه النتائج للعامة لتحقيق الفائدة بصورةٍ واضحةٍ وسهلة الفهم والاستيعاب بما يتناسب مع الشريحة المجتمعيّة الموجّهة لها.


أنواع البحث العلميّ

  • البحث العلميّ لنيل درجة البكالوريوس الجامعيّة: وتهدف إلى تحديد مقدرة الطالب على كتابة البحث في أحد المواضيع التي درسها في تخصّصه دون تعمقٍ.
  • البحث العلميّ لنيل درجة الماجستير: يهدف إلى تحديد عنوانٍ للبحث أو ما يسمّى الرسالة في موضوعٍ جزئيٍّ من ضِمن تخصّصه، والتعمّق فيه وإضافة جديدٍ له.
  • البحث العلميّ لنيل درجة الدكتوراة: ويهدف من وراءه إلى إضافة جديدٍ للعلم ككلّ في مجال الاختصاص بصورة يُمكن تطبيقها عمليّاً.


خطوات كتابة بحث علميّ

اختيار العنوان

اختيار عنوان أو موضوع البحث أمرٌ ضروريٌّ، ويُشترط في العنوان أنْ يكون من ضِمن الاختصاص، وأنْ يكون الباحث متمكّناً من هذا المجال قادراً على البحث فيه، وأنْ يكون موضوعاً جزئيّاً محدداً إلى أبعد مدى بعيداً عن العمومية والانفتاح؛ لأنّ ذلك يُصَّعب على الباحث السيطرة على بحثه.


مصادر المعلومات والمراجع

بعد تحديد العنوان الجزئيّ بدقةٍ متناهيةٍ لابُد من البدء بجمع المعلومات حول الموضوع الذي تمّ اختياره من مصادر متعددةٍ بشرط أنْ تكون موثوقةً، فيمكن للباحث الإستعانة بأبحاثٍ سابقةٍ في نفس مجال بحثه، أو كتبٍ ومجلّداتٍ وموسوعاتٍ، أو استخدام الإنترنت للبحث عن المعلومات بشرط اعتماد مواقع علميّةٍ موثوقةٍ، أو الاستعانة بالدَّوريات، والمجلات العلميّة، والنشرات العلمية، والتقارير السنوية حول الموضوع على حسب طبيعة الموضوع، أو استشارة أصحاب الخبرة والاختصاص من العلماء والأساتذة ذوي الخبرة والمكانة العلميّة والعمليّة.


التدوين

يُقصد به أنْ يقسم الباحث المسودات إلى ثلاثة أقسام:

  • ما يكتبه بنفسه ويشرحه ويوضحه ويفنده.
  • ما يقتبسه اقتباساً حرفيّاً وهنا لابُد من الإشارة إلى اسم المؤلف وعنوان الكتاب، ودار النشر، والصفحة.
  • ما يختصره من مؤلفات الآخرين ويشرحه دون اقتباسٍ حرفيٍّ وهنا لابُد من الإشارة إلى اسم الكاتب على الأقل، ويُمكن ذِكر اسم الكتاب أو عنوان المقال الذي شرح وبسَّط أقواله بأسلوبه كنوعٍ من الاستدلال أو الإثبات لتقوية بحثه.


تجميع الأفكار

بعد الانتهاء من كتابة المسودّات بأقسامها الثلاثة يأتي دور ترتيب وتجميع الأفكار لجعل البحث متسلسلاً ومتناسقاً؛ فيبدأ الباحث بالتحديد على المسودات لما يُكتب في المقدمة أو تحت عنوانٍ فرعيٍّ أو في لُبّ البحث أو في الخاتمة، ثمّ يراجع ذلك التقسيم مرّةً أخرى قبل البدء في الكتابة.


كتابة البحث

البحث العلميّ في كتابته لابُد من تضمنه مايلي:

  • المقدمة: يُمهد الباحث لبحثه ويشرح الأسباب التي دفعته لاختيار هذا البحث، ويوجز ذِكر الأهمية أو الاحتياج لمثل هذا البحث، والهدف المرجو من وراءه وسُبل تحقيقه والطريقة التي انتهجها لبحثه حتى توصل إلى ما توصل إليه.
  • محتوى البحث: يتحدث فيه الباحث عن لُبّ الموضوع وتفاصيله وفرضيّاته وحلوله، ويأخذ الجزء الأكبر من البحث.
  • الخاتمة: يذكر فيها الباحث خلاصة بحثه وما توصل إليه والتوصيات التي خرج بها من البحث وإضافته لمجال اختصاصه من خلال بحثه.
  • الفهرس والمراجع: يذكر فيه الباحث ترقيم الصفحات والعناوين الرئيسية والفرعية والمراجع التي عاد إليها أثناء كتابة البحث.