طرق تساعد على تطويل الشعر

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٠ ، ١٢ أكتوبر ٢٠١٧
طرق تساعد على تطويل الشعر

طرق تطويل الشعر

تؤثر الكثير من العوامل في عملية إطالة الشعر مثل: العوامل الوراثيَّة، والصحة العامة، ولكن يُمكن تحفيز وتعزيز نمو الشعر من خلال اتباع بعض الطرق والخطوات البسيطة مثل: اتباع الأنظمة الغذائية الصحية، وبعض الوصفات المنزلية التي سنذكرها فيما يلي:[١]

  • زيت الخروع: زيت الخروع زيت غني بفيتامين E والأحماض الدهنية الأساسية وبالأخص الأوميغا3 الذي يُعزز من نمو الشعر بشكلٍ طبيعيّ، ويُستخدم هذا الزيت من خلال خلطه بكمياتٍ متساويةٍ من زيت جوز الهند، أو زيت الزيتون، أو زيت اللوز، ثمَّ دلكه على فروة الرأس، وتركه من ثلاثين إلى خمس وأربعينَ دقيقةٍ، ثمَّ غسل الشعر، ويُمكن أيضاً إضافة بعض الزيوت الأساسية لمزيج زيت الخروع مثل زيت الروزماري، أو النعناع، أو الخُزامى، أو الزعتر.
  • قناع البيض: يُعتبر البيض من الأطعمة التي تزيد سرعة نمو الشعر وذلك لاحتوائه على البروتين، والحديد، والفوسفور، والزنك، والكبريت، والسيلينيوم، ويُستخدم البيض من خلال خفق أربع ملاعق كبيرة من زيت الزيتون مع بيضةٍ، ثمَّ يدهن قناع الشعر هذا على فروة الرأس والشعر وغسله بعدَ مرور ثلاثين دقيقة، أو يُخلط صفار بيضتين مع ملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون ودهن الخليط على فروة الرأس وتركه من خمسَ عشرةَ دقيقةٍ إلى عشرينَ دقيقة، ويُمكن أيضاً تحضير قناع مكوّنٍ من بيضةٍ مخفوقةٍ في كوبٍ من الحليب، وملعقتين كبيرتين من زيت الزيتون، وعصير نصفَ ليمونةٍ، ودهن فروة الرأس بهذا القناع ثمَّ غسل الشعر بعدَ مرور عشرينَ إلى ثلاثين قيقة، ومن الجدير ذكره بأنَّ الوصفات السابقة يُمكن تكرارها مرةً بالشهر.
  • الأعشاب: تُحفّز الأعشاب مثل النعناع، والقريص، والروزماري، وذيل الحصان، والأرقطيون، والميرمية بصيلات الشعر مما يّؤدي إلى نمو الشعر بشكلٍ سرع، وتحسّن من الدورة الدموية، وتُضيفُ بريقاً ولمعاناً صحياً لها، بالإضافة إلى ذلك تحتوي بعض الأعشاب كالشاي الأخضر على البوليفينول وخصائص مضادةً للالتهاب، وتُستخدم هذه الأعشاب من خلال نقعِ أيَّ نوعٍ منها في ماءٍ ساخنٍ من عشر إلى عشرينَ دقيقةٍ واستخدام المنقوع للشطف النهائيّ للشعر بعدَ الشامبو والبلسم.[٢]
  • الألوفيرا: يُحفز الألوفيرا من نمو الشعر ويمنع تساقطه، ويُقلل من قشرة الشعر، ويُساعد على استعادة لمعان الشعر الطبيعيّ، ويُستخدم من خلال خلط هلام الألوفيرا مع القليل من عصير الليمون وتركه على الشعر لمدّة عشرينَ دقيقةٍ ثمَّ غسل الشعر، أو يمكن خلط هلام الألوفيرا مع كمياتٍ متساوية من حليب جوز الهند، وزيت جنين القمح ثمَّ دهنه على الشعر، هذا بالإضافة إلى إمكانيةِ تناول عصير الألوفيرا بشكلٍ منتظم.[٣]


نصائح لنمو الشعر بشكلٍ أسرع

تزيد العوامل النفسية والضغط في زيادة المشاكل التي تُصيب الشعر، وفيما يلي بعض النصائح لتلافي تأثير هذه العوامل على نمو الشعر.[١]

  • يُعتبر الإجهاد من أهم العوامل التي تُساهم في فقدان الشعر؛ إذ يُعتقد بأنه يُعطلُ دورة الشعر الطبيعية مما يُؤدّي إلى تساقطه؛ لذا يُنصحُ بالابتعاد عن الإجهاد، وممارسة تمارين التأمّل والتنفس، أو غيرها من التقنيات التي تُساعد على الاسترخاء، بالإضافة إلى الحرص على النوم لأنَّ هرمون النمو يُفزر أثناء النوم.
  • يُعتقدُ بأنَّ فرد الشعر رأساً على عقب يُعزز من نمو الشعر، وتُتّبعُ هذه الطريقة عن طريق قلب الرأس للأسفل بعكس نمو الشعر من دقيقتين إلى أربع دقائق في اليوم.
  • يُعزز التدليك من تدفّق الدم إلى فروة الرأس والذي بدوره يُحفز بصيلات الشعر على النمو، ويُفضّل تدليك فروة الرأس مرة في الأسبوع بالزيوت الدافئة، أو مرطبات الشعر.
  • تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية مع الأنظمة الصحية يُساعد من نمو الشعر مثل: المكملات الغذائية التي تحتوي على حمض الفوليك، والبيوتين، وزيت السمك، وزيت بذور الكتان، والزيت زهرة الربيع، وعشب البحر، وجنكة البيلوبا، والجينسينغ، ويُعتبر الفوليك أسيد والبيوتين من المكملات التي تساعد في نمو الشعر بشكلٍ ملحوظٍ، ولكن يجب استخدامها بعدَ استشارة الطبيب.[٢]


النظام الغذائيّ وتطويل الشعر

إنَّ اتباع نظامٍ غذائي مليء بالبروتين، والمعادن مثل: الحديد والزنك والنحاس والمغنيسيوم والسيلينيوم، والأطعمة الغنية بالفيتامينات مثل: فيتامين A، B، C، E وبالأخص مجموعة فيتامين B المركّب يساعد في تطويل الشعر بشكلٍ أسرع، وتشمل هذه الأنظمة أنواعاً مختلفةٍ من الطعام مثل: الجبن، والحليب، واللبن، والبيض، والحبوب الكاملة، بالإضافة إلى السلمون، والقرنبيط، والفلفل، والبقدونس، والملفوف، وخبز القمح، والجريب فروت، والأفوكادو والتي تُعتبر أطعمة مفيدة لتغذية الشعر وفروة الرأس، بالإضافة إلى شرب عصائر الخضار والفواكه الطازجة مثل عصير البرتقال، والجريب فروت، والجزر، والخس، والشمندر.[١]


من الجدير ذكره بأنَّ ثلاثة بالمئة من بصيلة الشعر تتكونُ من الأوميغا3 المفيد في التعزيز من نمو الشعر، وتعتبر بذور الكتان، والقرع الشتويّ، وزيت الزيتون، والفاصولياء من الأطعمة الغنية بالأوميغا3، ويجب كذلك التأكد من عدم نقص بعض الفيتامينات الهامة من الجسم والتي تُسبب تساقط الشعر مثل نقص فيتامين E، والزنك.[١]


المشاكل الصحية والشعر

مهما كانت الجهود المبذولة في التسريع من نمو الشعر لن تجدي نفعاً إذا كان السيّدة تُعاني من مشاكل صحيةٍ مثل اضطراب الغدة الدرقية، وعدم التوازن في مستوى الهرمونات، أو الالتهابات الشديدة، أو الأمراض المزمنة، بالإضافة إلى أنَّ بعض الأدوية المستهلكة مثل حبوب منع الحمل، والمنشطات، وحاصرات البيتا، والأدوية المضادة للاكتئاب، ومضادات الاختلاج قد تُسهم في مشاكل مثل تخفيف الشعر وتساقطه.[٣]


بالنظر إلى أساس المشكلة يُمكن الإسهام في حلِّ الأسباب الكامنة وراء مشاكل الشعر، فمثلاً التهاب الجلد الدهنيّ يؤدي إلى الإصابة بالحكة والفقدان الخفيف للشعر؛ لذا فإنَّ معالجة أيٍ من هذه المشاكل لن تعيق الهدف الرئيسيّ لتطويل الشعر، بالإضافة إلى إمكانية استخدام بعض العلاجات المنزلية للحصول على الشعر الصحيّ مثل: التوت الهندي، والحلبة، والزيت أملا، وخلطات المايونيز الخاصة بالشعر، وغيرها الكثير من الوصفات، واستخدام المستحضرات التجميلية المناسبة للشعر، وحماية الشعر من أضرار أشعة الشمس والابتعاد عن مصصفات الشعر الساخنة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "How to Make Your Hair Grow Faster", www.top10homeremedies.com, Retrieved 9-10-2017. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Make Your Hair Grow Faster", www.top10homeremedies.com, Retrieved 9-10-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت "How to Make Your Hair Grow Faster", www.top10homeremedies.com, Retrieved 9-10-2017. Edited.