فوائد الإكليل

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٣ ، ٥ مايو ٢٠١٩
فوائد الإكليل

إكليل الجبل

يُعتبر إكليل الجبل من الأعشاب دائمة الخُضرة ويعيش مدّةٍ تزيد عن عامين، وينمو في منطقة البحر الأبيض المتوسط، ويستخدم كنوعٍ من توابل الطهي، وفي صناعة بعض العطور، أو قد يستخدم لفوائده الصحيّة العديدة إلى جانبِ الأعشاب الأخرى؛ مثل: الزعتر، والريحان، وتُعتبر هذه العشبة أحد أفراد عائلة النعناع، وتُعدُّ مصدراً جيداً للعديد من المعادن والفيتامينات؛ مثل: الحديد، والكالسيوم، وفيتامين ب6، ويتم استخدامه بعدة طرق إمّا مجففاً، أو مستخلصاً كزيت، أو كسائل، أو على شكل شاي، ويدخل أيضاً في علاج العديد من المشاكل الصحية؛ مثل: تخفيف آلام العضلات، وغيرها، ولكن قد تُسبب الجرعات الكبيرة منه التقيؤ، والغيبوبة.[١]


فوائد الإكليل

يمتلك إكليل الجبل العديد من الفوائد الصحية؛ إذ كان استخدامه قديماً شائعاً بسبب خصائصه الطبية، ومن فوائدهِ الصحيّة المحتملة ما يأتي:[١][٢][٣]

  • مضاد للأكسدة والالتهابات: إذ يحتوي إكليل الجبل على مضاداتِ أكسدةٍ، ومركباتٍ مضادةٍ للالتهابات؛ التي بدورها تُساعد على تعزيز جهاز المناعة، وتُحسّن من دوران الدم، وأظهرت بعض الدراسات أنَّ هذه العشبة تحتوي على مركبات تُساعد الجسم على الحدّ من تأثير الجزيئات الضارّة التي تُسمى الجذور الحرة.
  • التّخفيف من التوتر: إذ يُعاني العديد من الأشخاص من الإجهاد بسبب العديد من العوامل، لذلك فإنَّ استنشاق إكليل الجبل قد يُساعد على التخفيف من القلق؛ وذلك لدوره في تقليل مستويات هرمون الكورتيزول الذي يُسبب الأرق، وتقلُّب المزاج، والعديد من المشاكل الأخرى.
  • تحسين الذاكرة: إذ وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 28 شخصٍ من كبار السن أنَّ استهلاك كميةٍ منخفضةٍ من إكليل الجبل ساعد على تحسين الذاكرة لديهم، وأدى استنشاقه أيضاً إلى زيادة السرعة، والدقة في أداء المهام، كما قد تحسّن الأداء المعرفي لديهم.
  • المساهمة في تخفيف الألم: إذ استُخدم إكليل الجبل قديماً في التّخفيف من الألم، وأظهرت دراسة أجريت على أشخاص تعرّضوا للسكتة الدماغية، وكانوا يُعانون من الآم في الكتف، فتم إعطائهم زيت إكليل الجبل مع الدواء عن طريق الإبر مدّة عشرون دقيقة، وتبين أنَّ الألم انخفض لديهم مقارنةً بالذين لم يتلقوا هذه الإبر.[٤]
  • مُعالجة العديد من الأمراض: إذ يُعتبر إكليل الجبل مكمّلاً عُشبيّاً يُساعد على علاج الربو القصبي، والقرحة الهضميّة، واضطرابات البروستاتا، وسُمية الكبد، وأمراض نقص تروية القلب، والسكتة الدماغية، وتصلب الشرايين، ومشاكل العين؛ مثل: إعتام عدسة العين، وغيرها من المشاكل الصحية.[٥]
  • مُضاد للميكروبات: إذ تحتوي زيوت إكليل الجبل على خصائص مضادة للبكتيريا، والميكروبات، والفيروسات، ولكن لا توجد الكثير من الدراسات التي تُثبت دوره في العلاج، والوقاية من العديد من الميكروبات: مثل: القمل عند الإنسان.[٦]
  • الوقاية من السرطان: إذ أظهرت بعض الدراسات المخبرية أنَّ إكليل الجبل قد يزيل السُّموم، ويثبِّط نمو الأورام بنسبة 47%.[٦]
  • علاج حب الشباب: حيث وُجد أنَّ إكليل الجبل يمتلك تأثيراً مضاداً للبكتيريا التي تُسبب حب الشباب؛ إذ قل ظهوره عند الأشخاص الذين استخدموا زيوت إكليل الجبل على الجلد، وبعد 8 ساعات تم القضاء على البكتيريا المسببة لها.[٧]
  • الحماية من عواقب النظام الغذائي عالي الدهون: إذ تُعتبر إضافة التوابل؛ مثل: إكليل الجبل، والكُركم، والقرفة، وغيرها من التوابل إلى النظام الغذائي من إحدى الطرق الفعاّلة للتقليل من تناول الأطعمة الغنية بالدهون، ووجد الباحثون أنَّ إضافة التوابل إلى الوجبة الغذائية تُساعد على زيادة استجابة الإنسولين لمستويات السكر في الدم، وتزيد من نشاط مضادات الأكسدة التي قد تُساعد على الحماية من العديد من الأمراض.[٧]
  • تقليل ألم التهاب المفاصل: إذ وجدت بعض الأبحاث أنَّ تناول أطعمة تحتوي على إكليل الجبل يُمكن أن تُساعد على التقليل من الآلام المصاحبة لالتهاب المفاصل.[٨]
  • علاج انخفاض ضغط الدم: إذ أظهرت بعض الأبحاث أنَّ تناول إكليل الجبل ثلاث مراتٍ يومياً يزيد من قراءة ضغط الدم عن الأشخاص الذين يعانون من انخفاض في مستوياته.[٨]
  • علاج أمراض اللثة: إذ تُظهر بعض الدراسات أنَّ استخدام غسول فم عُشبيّ يحتوي على إكليل الجبل، ومستخلص الزنجبيل، وغيرها من الأعشاب الطبيّة المهمة تُساعد على تقليل نزيف اللثة؛ وذلك لاحتوائه على مضادات بكتيريا، ويتم استخدامه مرتين يومياً بعد الوجبات مدّة أسبوعين.[٨]
  • علاج تساقط الشعر: إذ أظهرت بعض الدراسات الحديثة أنَّ استخدام زيت إكليل الجبل على الشعر يُساهم مباشرةً في الحماية من تساقط الشعر؛ وذلك لاحتوائه على حمض الكارنوسيك (بالإنجليزيّة: Carnosic acid) الذي يُعالج الأنسجة، والأعصاب التالفة، مما قد يؤدي إلى تنشيط الأعصاب المتواجدة في فروة الرأس، وبالتالي زيادة نموّ الشعر.[٩]


القيمة الغذائيّة لإكليل الجبل

يُوضح الجدول الآتي ما يحتويه 100 غرامٍ من إكليل الجبل من العناصر الغذائيّة:[١٠]

العنصر الغذائي الكمية
السعرات الحرارية 131 سعرة حرارية
البروتين 3.31 غرامات
الدهون 5.86 غرامات
الكربوهيدرات 20.70 غراماً
الألياف 14.1 غراماً
الكالسيوم 317 مليغرامٍ
الحديد 6.65 مليغرامات
المغنيسيوم 91 مليغراماً
الصوديوم 26 مليغراماً
الزنك 0.93 مليغرام
فيتامين ج 21.8 مليغراماً
الفولات 109 ميكروغرامٍ
فيتامين أ 2924 وحدة دولية


الآثار الجانبية لإستخدام إكليل الجبل

يمكن أن يُسبب استخدام إكليل الجبل بشكلٍ مفرطٍ، وبجرعاتٍ عاليةٍ بعض الآثار الجانبية المحتملة، ومنها ما يأتي:[٥]

  • تهيُّج المعدة، والأمعاء، وتلف الكلى.
  • الغيبوبة.
  • التسبّب في نزيف الحيض.
  • التسبّب في الإجهاض.
  • التسمُّم والقيء.
  • نوبات الصرع.


طرق استخدام إكليل الجبل

يُستخدم إكليل الجبل بطرقٍ عديدةٍ منها؛ الاستنشاق، أو عن طريق استخدامه بشكلٍ موضعيّ على المكان المراد علاجه، ويكون عن طريق وضع القليل من القطرات لتجنُّب الآثار الجانبية الناتجة عن استخدام جرعاتٍ كبيرةٍ منه، وفيما يأتي بعض الطرق لاستخدام إكليل الجبل:[٢]

  • استنشاق إكليل الجبل: إذ يُمكن استنشاقه عن طريق فتح الزجاجة، والتنفس فيها، أو من خلال وضع بعض القطرات منه على منديل، أو قماشة، ووضعها بالقرب من الوجه، واستنشاق رائحته، وقد يستخدمه البعض كروائحٍ عطريةٍ في الهواء باستخدام بعض أدوات التعطير، ولكن يجب الانتباه إلى تجنُّب وضعهِ بقُرب الأطفال، أو الرضّع.
  • الاستخدام الموضعي: إذ تمتص البشرة زيوت إكليل الجبل بشكلٍ سريعٍ، لذلك يُنصح بتخفيف الزيت قبل وضعهِ على الجلد، وهذا يُساعد على الوقاية من تهيُّج الجلد واحمرارها، ويُمكن استخدامه على أسفل القدمين، أو أيّ جزءٍ آخر من الجسم؛ مثل: المناطق التي يشعر الشخص فيها بألمٍ في العضلات، وذلك عن طريق دهن الزيت على الجلد، وتدليكه، مما يُساعد على تحسين تدفق الدم، وزيادة امتصاص الجلد له، ولكن يجب تجنُّب وضعه على الجلد التالف، أو المناطق الحساسة؛ كالعين، وبشكلٍ عام يُفضل عدم استخدامه من قِبَل الحوامل، أو الأشخاص الذين يعانون من ارتفاعٍ في ضغط الدم.


المراجع

  1. ^ أ ب Joseph Nordqvist (13-12-2017), "Everything you need to know about rosemary"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Marsha McCulloch (15-11-2018), "14 Benefits and Uses of Rosemary Essential Oil"، www.healthline.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  3. Esther Heerema (24-10-2018), "Does Rosemary Actually Improve Your Memory and Cognition?"، www.verywellmind.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  4. Shin BC, Lee MS (13-3-2007), "Effects of aromatherapy acupressure on hemiplegic shoulder pain and motor power in stroke patients: a pilot study.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Issue 13, Folder 2, Page 247-51. Edited.
  5. ^ أ ب John Cunha (5-3-2017), "ROSEMARY"، www.rxlist.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Rosemary"، www.drugs.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  7. ^ أ ب Kathleen Blanchard (16-3-2013), "Nine ways rosemary can benefit your health"، www.emaxhealth.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  8. ^ أ ب ت "ROSEMARY", www.webmd.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  9. Cynthia Cobb (7-9-2017), "Should I Use Rosemary Oil for Hair Growth?"، www.healthline.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  10. "Basic Report: 02063, Rosemary, fresh a ", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 5-5-2019. Edited.