فوائد البردقوش والزنجبيل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠١ ، ٤ يوليو ٢٠١٧
فوائد البردقوش والزنجبيل

الأعشاب

تعدّ الأعشاب منجماً غذائيّاً وطبيّاً ضخماً على مستوى العالم وفي مختلف الثقافات والحضارات، وإليها يستند الطب الكيميائي المخبري في تصنيع الأدوية، فكل الأدوية تقريباً هي على خلاصات الأعشاب تستند، ومن الأعشاب التي لها حضور صحي وغذائي على مستوى العالم عشبتا البردقوش والزنجبيل اللتان تستخدمان كمشروبات بطرق متعددة على مستوى العالم، وتدخلان في العديد من العلاجات، فهناك فوائد عظيمة لنبتتي البردقوش والزنجبيل سواء كانتا منفصلتين في الاستخدام عن بعضهما أو عند مزجهما معاً.


فوائد البردقوش والزنجبيل

فوائد البردقوش

  • التعويض عمّا يفتقده الجسم في حياته اليوميّة من طاقة.
  • زيادة القدرة الجنسيّة للرجال، وتعويض ما تمّ فقده من بروتينات ومعادن جراء ذلك.
  • تنظم الدورة الدمويّة وتخفيف آلام الطمث.
  • يستخدم لإدرار لبن المرضع.
  • يحسن أداء الجهاز الهضمي، حيث يوفر الليونة المناسبة في المعدة.
  • يحد من الغثيان، ويعالج انتفاخ البطن، ويخفف الغازات.
  • يساهم في تغذية الشعر ومنع تقصفه.
  • يعالج الإسهال والإمساك على حد سواء.
  • يعالج أمراض القلب، ويخفض ضغط الدم، ويحد من تصلب الشرايين.
  • يخفف آلام الموضعيّة، كآلام المفاصل والتهاب العضلات، وآلام الظهر والأسنان.
  • يفيد في الصحة النفسية بشكل عام، كالحد من الأرق والإجهاد والتعب، والتحكم في الرغبة الجنسية وتنظيمها وتقليل الانفعالات العصبية.
  • يقاوم الأمراض الشائعة كالإنفلونزا.
  • يفيد الحامل؛ لاحتوائه على بعض العناصر الغذائية الضروريّة، كالحديد، والمغنيسيوم، والكالسيوم التي تعتبر مهمّة في تنظيم ضربات القلب وتنظيم تدفق الدم.


فوائد الزنجبيل

  • علاج الغثيان ولا سيّما الذي يحدث وقت الصباح والذي يحدث بعد العمليات الجراحية.
  • الحد وتقليل مشاكل العضلات والناشئة عن التمارين الرياضية المنتظمة.
  • مفيد لمرضى السكر حيث يقلل نسبة الكولسترول.
  • مقاومة العدوى والتخلص منها.
  • مفيد في الحد من التهابات المفاصل.
  • مضاد لحالات الأكسدة.
  • تقليل آلام الحيض.
  • حرق الدهون وتخفيف الوزن الزائد متى استخدم بطريقة معيّنة ومناسبة مع البردقوش.
  • مفيد لبعض أمراض السرطان.
  • لأمراض القلب، بتنشيط الدورة الدمويّة، وتمييع الدم.


توصيات عند استخدام الأعشاب

  • التأكد من صحة وسلامة الوصفة العشبيّة فبعض الأعشاب قد لا تكون مناسبة لبعض المرضى، أو لا تكون آمنة لبعض الفئات العمريَّة كالأطفال أو الحوامل.
  • توفّر العلم الكافي حول فعالية الوصفة، ومن ذلك ما يتعلّق ببعض الآثار الجانبيّة، فهناك مثلاً أعشاب من خصائصها أنّها تميع الدم، كالزنجبيل مثلاً فلا تعطى لمن يعانون من مشاكل تتعلق بعدم تجلط الدم مثلاً، وهناك أعشاب غير مناسبة لمن يعانون من ضغط الدم المرتفع فلا بدّ من العلم بتأثيرات هذه الأعشاب وخصائصها الطبية والعلاجيّة.