فوائد البيض باللبن وأضراره

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ٣٠ مارس ٢٠١٧
فوائد البيض باللبن وأضراره

البيض باللبن

يعتبر البيض واللبن من المواد الغذائية المنتشرة والمستخدمة بشكلٍ كبير، فهما يدخلان في تحضير المعجنات، والفطائر، بالإضافة إلى بعض أنواع الحلويات، والمشروبات الخاصة بلاعبي كمال الأجسام والرياضيين، ويعود ذلك إلى احتوائهما على العديد من العناصر الغذائية المفيدة؛ كالفيتامينات، والأملاح المعدنية، والبروتينات، وفي هذا المقال سنتطرق إلى أهم فوائد وأضرار هذين المكونين مع بعضهما.


فوائد البيض باللبن

  • تحسين صحة الغدة الدرقية في الجسم، مما يؤدي إلى السيطرة على الإفرازات الهرمونية التي تلعب دوراً كبيراً في التأثير على وزن الجسم، إذ إن النشاط الزائد لهذه الغدة يؤدي إلى النحافة المفرطة، وكسلها يؤدي إلى البدانة.
  • تقوية الجسم، وجعله أكثر نشاطاً، ويعود ذلك إلى احتواء هذا المزيج على نسبةٍ عالية من فيتامين ب المركب، والعديد من الفيتامينات الأخرى، والذي يساهم في عملية إنتاج الطاقة من خلال تحفيز العملية الأيضية.
  • تحسين صحة العيون، وحمايتها من الإصابة بالضعف، وخاصةً مع التقدم في السن، وذلك بسبب فيتامين أ الموجود بكمياتٍ جيدة في البيض واللبن.
  • مقاومة التعب والإجهاد، حيث يرخي اللبن العضلات، ويُخلص من المشاعر السلبية؛ كالقلق والتوتر، أما بالنسبة للبيض فإنه يحتوي على البانثونيك أسيد المعروف بقدرته على محاربة الإجهاد، وتحفيزه لإفراز الهرمونات من الغدة الكظرية، لذلك ينصح بتناول هذين المكونين بعد يوم عملٍ طويلٍ ومتعب.
  • وقاية الجسم من الإصابة بالأمراض والعدوات المختلفة، وذلك بسبب الأحماض الدهنية؛ كالأوميغا6، والتي تبني جدار حماية ضد الفيروسات والطفيليات الأخرى.
  • حماية الجهاز الدوري الذي يشمل القلب والأوعية الدموية، فتناول البيض واللبن يقلل نسبة الكولسترول الضار في الجسم، وبالتالي تقليل فرص الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتات الدماغية، وذلك في حالة الانتظام في تناوله، ولكن من ناحيةٍ أخرى يفضل عدم المبالغة في تناول الصفار، وذلك لأنه يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الدهون التي قد تؤدي إلى نتائج عكسية.
  • تقليل خطر الإصابة بالأنيميا (فقر الدم)، حيث يحتوي اللبن على نسبةٍ لا بأس بها من عنصر الحديد، كما يحتوي البيض على فيتامين ب12، حيث ينمي هذان العنصران الخلايا الحمراء في الدم، ويزيدان نسبة الهيموغلوبين.
  • تقوية العظام والأسنان في الجسم، والوقاية من الإصابة بلين وهشاشة العظام أو تسوس ونخر الأسنان، وتحديداً عند التقدم في السن، وذلك بسبب احتواء هذا المزيج على نسبةٍ عاليةٍ من الكالسيوم، بالإضافة إلى فيتامين د الذي يعزز عملية امتصاص الكالسيوم في الجسم.
  • الحد من خطر الإصابة بالأورام الخبيثة (السرطان)، وتحديداً سرطان الثدي، والبروستات والقولون، وذلك يعود إلى نسبة الأحماض الدهنية ،والفيتامينات الموجودة بكمياتٍ كبيرة في هذا الخليط.
  • تجميل البشرة، والشعر، والأظافر، وذلك نتيجة البروتينات وحمض اللبنيك بالإضافة إلى المواد الغذائية الأخرى الموجودة في البيض واللبن، لذلك تنصح الحوامل بالاعتماد على هذا الغذاء بشكلٍ منتظم للحصول على أفضل النتائج.


أضرار البيض باللبن

قد يعاني بعض الأشخاص من الحساسية تجاه إحدى المواد الموجودة في البيض أو اللبن، وقد يصاب البعض بحالةٍ من التسمم إذا كان أحد المكوّنات فاسداً، ويحتوي على البكتيريا؛ وأهمها: السالمونيلا، بالإضافة إلى أنّ الإفراط في تناول هذا المزيج، وخاصةً إذا كان اللبن كامل الدسم يتسبب بحالةٍ من السمنة، وزيادة في مستوى الكولسترول الضار الذي سينعكس سلباً على الصحة العامة للجسم.