فوائد الخبز البر

كتابة - آخر تحديث: ١٦:٤١ ، ٥ أكتوبر ٢٠١٨
فوائد الخبز البر

خبز البر

رغم عدم شيوع استخدام الخبز الأسمر (خبز البر) بكثرةٍ في مجتمعاتنا العربية مقارنةً بالخبز الأبيض، إلّا أنّ خبراء التغذية يؤكّدون فوائده الصحيّة الجمّة لصحة الإنسان بنسبةٍ تفوق الخبز الأبيض، والذي لا يزال الأكثر استهلاكاً عالمياً. والفرق بين الخبز الأسمر والأبيض هو أنّ الخبز الأسمر يُصنع من حبوب الطحين مع قشورها الخارجيّة (النخالة ) الأمر الّذي يمنحه اللون المائل إلى البني، أمّا الخبز الأبيض فهو يُصنع من حبوب الطحين بعد إزالة القشور عنها.


يمتاز خبز البر بغناه بالألياف النباتيّة التي يحصل عليها من طبقة القشور الخارجيّة، والتي تعادل ثلاثة أضعاف تلك الموجودة في الخبز الأبيض، كما يحتوي هذا الخبز على الكثير من المعادن والفيتامينات المغذّية للجسم؛ كالحديد، والكالسيوم، والمغيسيوم، والصوديوم، والفسفور، والبوتاسيوم بنسبٍ تفوق الخبز الأبيض، إضافةً إلى فيتامين ب المركّب كفيتامين (ب1، ب2، ب3)، والزنك، ومجموعة من الأحماض الدهنيّة الأساسية كحمض الفوليك.


فوائد خبز البر

  • يحتوي الخبز الأسمر والأبيض على عددٍ متساوٍ من السعرات الحرارية، ولكن الخبز الأسمر أغنى بالألياف النباتية؛ حيث إنّه يساعد الإنسان على الشعور بالشبع وامتلاء المعدة في وقتٍ قصيرٍ، الأمر الذي يعمل على إنقاص الوزن ومحاربة السمنة.
  • يفيد خبز البر في تحسين عمل الجهاز الهضمي وتليين المعدة وتسهيل إخراج الفضلات والسموم من الجسم ومحاربة الإمساك، ممّا يجعل حركة الأمعاء سهلة وسريعة، ويُجنّب الإنسان الإصابة بعسر الهضم ومشاكل القولون.
  • يعمل على تخفيض نسبة السكر في الدم؛ لأنّ الألياف فيه تبطئ امتصاص السكر، وتفرز المزيد من الأنسولين في الدم؛ لذا فهو مناسب لمرضى السكري.
  • يعتبر خبز البر أحد مصادر إنتاج الطاقة ويساعد على إمداد الجسم بالحيويّة والنشاط المطلوب، ليستطيع الجسم القيام بأنشطته اليوميّة دون الشعور بالإرهاق.
  • يعمل على تحسين عمليّة التمثيل الغذائي، ويقلّل من امتصاص الدهون في الجسم.
  • لخبز البر دورٌ كبيرٌ في إيقاف انتشار الأورام السرطانيّة؛ حيث أثبتت الدراسات أنّه يقلّل من احتمالية إصابة الجسم بسرطان القولون.
  • يقوّي الجسم ويساعد في الشفاء من مرض فقر الدم (الأنيميا).
  • يفيد الجسم في بناء خلايا الجهاز العصبي وتجديد التالف منها، وتجنّب الإصابة باعتلال الأعصاب؛ كالخدر، والتنميل في الأطراف.
  • الخبز الأسمر مفيد جداً للحامل؛ فهو يمنع الإصابة بالإمساك، ويحارب الغازات وانتفاخ البطن، ويقاوم التشنّجات العضليّة والآلام في الأطراف، ويحدّ من شعورها بالقيء والغثيان المرافق لفترة الحمل، كما لا يتسبّب بزيادةٍ في وزنها، ويمدّ الجنين بمعظم العناصر الغذائيّة اللازمة لنموّه من الفيتامينات والمعادن.


طريقة إعداد خبز البُر

المكوّنات

  • ثلاثة أكواب من دقيق البُر.
  • ملعقة كبيرة من البيكنج باودر.
  • بيضة.
  • ثلاثة أكواب من الحليب الدافئ، ويحضر بخلط تسع ملاعق من الحليب البودرة بثلاثة أكواب من الماء.
  • رشّة من الملح.
  • ربع كوب من الزيت النباتي.
  • ملعقة كبيرة من العسل الأسود.
  • ملعقة كبيرة من الخميرة الفورية.


طريقة التحضير

  • نضع كلاً من: الدقيق، والبيكنج باودر، والخميرة، والملح في وعاء، ثمّ نقلّب المكوّنات باستخدام الملعقة.
  • نضيف العسل الأسود ثم نضيف الحليب الدافئ، ونبدأ بالعجن باليدين إلى أن تتكوّن لدينا عجينة طريّة ومتماسكة.
  • نغلف العجينة بكيس نايلون، وتترك لمدّة ساعة كاملة حتى تختمر، وإذا كانت درجة حرارة الغرفة مرتفعة فيكفيها خمس وأربعين دقيقةً.
  • تقطع العجينة إلى كراتٍ متوسطة الحجم، أي ما يقارب قبضة اليد، وباستخدام الشوبك يتم فرد كل كرة على حدة، لينتج لدينا أرغفة ثم يتم تغطيتها بقطعة قماشٍ نظيفةٍ وتركها لمدة ثلاثين دقيقةً.
  • تخبز الارغفة في الفرن حتى تنضج.