فوائد الفلفل للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣١ ، ٤ يناير ٢٠١٨
فوائد الفلفل للحامل

الفلفل

يصنّف الفلفل ضمن مجموعة النباتات الفلفليّة الحوليّة، والتي تتبع إلى الفصيلة الباذنجانيّة، وله الكثير من الأنواع والألوان، فمنه ما يكون حاراً أو كما يطلق عليه شعبيّاً الحريف، ومنه ما يكون حلو المذاق وهو ما يسمّى بالفليفلة أو الفلفل الروميّ.


يستخدم الفلفل باختلاف أنواعه في الكثير من المجالات الغذائيّة، فهو من أهم المواد الطبيعيّة التي تضيف نكهة مميّزة للأطعمة، كما أنّه يستخدم بكثرة في علاج الكثير من الأمراض والمشاكل الصحيّة، ويحمي من الإصابة بالكثير منها، ويعتمده البعض لعلاج المشاكل المرتبطة بالمظهر الخارجيّ والجماليّة، إلاّ أنّ سطور المقال القادمة ستضمّ أهمّ فوائد الفلفل للمرأة الحامل بنوعيه الحلو والحار.


فوائد الفلفل الحلو للحامل

  • يحمي الجنين من التشوّهات؛ وذلك لأنّه يحتوي على نسبة عالية من حمض الفوليك.
  • يقضي على مشاكل البشرة التي تظهر خلال فترة الحمل مثل حبوب الشباب، والبثور، والأمراض الجلديّة، وغيرها الكثير.
  • يخفّف التوتر والاكتئاب الذي تعاني منه معظم النساء الحوامل؛ لذلك ينصح الأطباء بإدخاله إلى النظام الغذائيّ.
  • ينظّف الجسم من المواد والمركّبات السّامة المتراكمة فيه؛ لأنّه يحتوي على كميّة كبيرة من الألياف الغذائيّة.
  • يدعم جهاز الجسم المناعيّ، إذ تقل كفاءته في فترة الحمل، كما أنّه يعزّز الشعور بالدفء.
  • يمنع ارتفاع ضغط الدم، ويساعد على التحكّم في مستوياته؛ بفضل احتوائه على كميّة لا بأس بها من البوتاسيوم.
  • يحسّن عمليّة الهضم، ويقلّل تعرّض الحامل للمشاكل الصحيّة المرتبطة بالجهاز الهضميّ مثل: الانتفاخ، والغازات، بالإضافة إلى تشنّجات وتقلّصات البطن.
  • يقي من اضطرابات الحمض النوويّ المسبّبة للأورام السرطانيّة، والتي تحدث في تغيّرات الحمل المستمرّة؛ إذ يحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة.


فوائد الفلفل الحار للحامل

لا توجد أيّ تحذيرات طبيّة تنصّ على أنّ الأطعمة الحارة تسبّب ضرراً لصحّة المرأة الحامل، ومن بينها الفلفل الحار، فهو ذو تركيبة طبيعيّة، ولا يحتوي على أيّ عناصر لها آثار سلبية على صحة الحامل أو جنينها، بل على العكس يعود بالكثير من المنافع على الجسم، ومن أبرزها ما يأتي:

  • يقوّي الصحة العامة للمرأة وجنينها، فهو غنيّ بالفيتامينات الأساسيّة لعلّ أهمّها فيتامين ج الذي يعتبر من أهمّ مضادات الالتهابات الطبيعيّة.
  • يحمي من الإصابة بالعديد من العدوات الجرثوميّة والفايروسيّة.
  • يزيد مناعة المرأة الحامل في مراحل الحمل المختلفة.
  • ينشّط الدورة الدمويّة، ويعطي الحامل نشاطاً وحيويةً.
  • يخفّف الشعور بالتعب والإجهاد الذي تختلف نسبته من مرحلة لأخرى.
  • ينظّم ضغط الدم، ويمنع انخفاضه أو ارتفاعه.
  • يفتح الشهيّة، ممّا يزيد من تناول الحامل للطعام، الأمر الذي يؤثّر بطريقة إيجابيّة في صحّة الجنين.
  • يحمي من الإصابة بمرض سكّري الحمل.
  • يخفّف اضطرابات الجهاز الهضميّ.


فيديو وصفة فليفلة بحشوة الكينوا

للتعرف على وصفة فليفلة بحشوة الكينوا شاهد الفيديو.