فوائد جبنة القريش

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٩ ، ٢ سبتمبر ٢٠٢٠
فوائد جبنة القريش

جبنة القريش

تُعرف جبنة القريش (بالإنجليزية: Cottage cheese)، بأنَّها جبنةٌ طازجةٌ غير ناضجة ذات نكهةٍ معتدلة، وتتكوّن عن طريق التخثر الحمضيّ للحليب الخالي من الدسم، ويتم ذلك إمّا عن طريق تخمير حمض اللاكتيك (بالإنجليزيّة: Lactic acid)، أو التحمض المباشر، وتتراوح مدة صلاحيتها إذا كانت معبأة في عبواتٍ رطبةٍ بين ثلاث إلى أربعة أسابيع على درجة حرارة 4 درجات مئوية، وهي أحد أكثر أنواع الجبن شيوعاً في المطابخ التقليديّة في جنوب آسيا.[١][٢]

للاطّلاع على الفوائد العامة لمختلف أنواع الجبن يمكنك قراءة مقال فوائد الجبن وأضراره.


القيمة الغذائية لجبنة القريش

يوضّح الجدول الآتي العناصر الغذائية المتوفرة في 100 غرامٍ من جبنة القريش:[٣]

العنصر الغذائيّ القيمة الغذائيّة
السعرات الحراريّة 81 سعرةً حراريّة
الماء 81.24 مليلتراً
البروتين 10.45 غرامات
الدهون 2.27 غرام
الكربوهيدرات 4.76 غرامات
السكريات 4 غرامات
الكالسيوم 111 مليغراماً
الفسفور 150 مليغراماً
المغنيسيوم 9 مليغرامات
البوتاسيوم 125 مليغراماً
الصوديوم 308 مليغراماً
السيلينيوم 11.9 ميكروغراماً
الفولات 8 مايكروغرامات
فيتامين أ 68 مايكروغراماً
الكوليسترول 12 مليغراماً
الدهون المشبعة 1.235 غرام


فوائد جبنة القريش

  • تُعدُّ جبنة القريش مصدراً غنيّاً بالكالسيوم، الذي يمتلك دوراً رئيسيّاً في صحّة الأسنان والعظام، كما أنَّه يُقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام، ويساعد على تنظيم ضغط الدم، ومن الممكن أن يُقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل سرطان البروستاتا،[٤] ويُعتقَد أنّ الكالسيوم في منتجات الألبان يقلل من مقاومة الإنسولين التي قد تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب، والسكري من النوع الثاني.[٥]
كما بيّنت دراسةٌ أولية نُشرت في مجلة Journal of Epidemiology & Community Health عام 2007، أنَّ تناول منتجات الألبان مثل الجبن يمكن أن يقلل من احتماليّة الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي سواءً لدى الرجال المصابين بالسكري، أو غير المصابين، وتُعرف متلازمة التمثيل الغذائي (بالإنجليزية: Metabolic syndrome) بأنَّها مجموعةٌ من الحالات التي تشمل ارتفاع مستويات السكر في الدم، والتي تُعدُّ مصدر قلق كبير لمرضى السكري.[٦]
  • تحتوي جبنة القريش على نسبة عالية من السيلينيوم، إذ يقدّم الكوب الواحد منها أو ما يُعادل 226 غراماً ما نسبته 37% من الاحتياج اليومي للسيلينيوم، وقد ثبت أنّ هذا المعدن يزيد من مضادات الأكسدة في الدم.[٥]
  • تُعدُّ جبنة القريش مصدراً جيداً للفسفور والبروتين، ولهذه العناصر الغذائيّة دورٌ في تحسين صحّة العظام.[٥]
  • يُمكن أن تعزز جبنة القريش فقدان الوزن، إذ أظهرت دراسةٌ نُشرت في مجلة Roczniki Panstwowego Zakladu Higieny عام 2012، أنّ النظام الغذائيّ الذي يحتوي على جبن القريش بالإضافة إلى الفاكهة، والخضراوات، والحبوب الكاملة، والزيوت النباتية يمكن أن يكون فعالاً في تحقيق فقدان الوزن والحفاظ عليه.[٧][٤]


أضرار جبنة القريش

درجة أمان جبنة القريش

لا تتوفر معلومات حول درجة أمان جبنة القريش، وفيما يخصّ المرأة الحامل فيمكنها تناول العديد من أنواع الجبن، ومن ضمنها جبنة القريش، ولكن يجب التأكد من أنَّها مصنوعة من الحليب المبستر.[٨]


محاذير استخدام جبنة القريش

تحتوي جبنة القريش على نسبة عالية من الصوديوم، لذا فهي لا تُعدُّ خياراً جيداً لمن يحاول التقليل من تناول الملح، ويجب تجنّب تناول جبنة القريش من قِبَل من يعاني من حساسية اللاكتوز، أو حساسية من حليب الأبقار، وفي حال ظهور أعراض مثل الطفح الجلدي، أو اضطراب في المعدة، أو حساسية أنفية، فيجب استشارة اختصاصيّ الرعاية الصحيّة، ومن الجدير بالذكر أنَّه يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من الحساسية تجاه جبنة القريش دون إصابتهم بأي نوعٍ آخر من أنواع الحساسية.[٩]


المراجع

  1. Dayal B, Daniel M and Zaidi G (3-11-2013), "Development of Vitamin a Rich Low Fat CottageCheese Using Carrot Pulp"، www.academia.edu, Retrieved 5-5-2020. Edited.
  2. Shelly Jain, Sandeep Gupta, Aman Kumar,and others (2019), "Preparation and Evaluation of Cottage Cheese using Enzyme Extracted from Mustard Oilseed Cake"، www.ijcmas.com, Retrieved 5-5-2020. Edited.
  3. "Cheese, cottage, low fat", www.fdc.nal.usda.gov, Retrieved 5-5-2020. Edited.
  4. ^ أ ب Summer Fanous (12-7-2017), "Is cottage cheese good for you?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت Arlene Semeco (25-10-2019), "Why Cottage Cheese Is Super Healthy and Nutritious"، www.healthline.com, Retrieved 8-5-2020. Edited.
  6. Peter Elwood, Janet Pickering, Ann Fehily (13-7-2007), "Milk and dairy consumption, diabetes and the metabolic syndrome: the Caerphilly prospective study", Journal of Epidemiology and Community Health, Issue 8, Folder 61, Page 657-657. Edited.
  7. Lucyna Ostrowska, Ewa Stefańska, Marta Jastrzębska and others (2012), "[Effects of dietary habits modifications on selected metabolic parameters during weight loss in obese persons."], Roczniki Panstwowego Zakladu Higieny, Issue 1, Folder 63, Page 83-90. Edited.
  8. "Foods to avoid when pregnant", www.pregnancybirthbaby.org.au,2018، Retrieved 7-5-2020. Edited.
  9. Malia Frey (13-4-2020), "Cottage Cheese Nutrition Facts Calories, Carbs, and Health Benefits of Cottage Cheese"، www.verywellfit.com, Retrieved 7-5-2020. Edited.