فوائد جبن الحلوم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢١ ، ٢ سبتمبر ٢٠٢٠
فوائد جبن الحلوم

جبن الحلوم

يُعدُّ جبن الحلوم من الأجبان التقليديّة في مدينة قبرص، ومن الأجبان المنتشرة في منطقة الشرق الأوسط ومنطقة البحر الأبيض المتوسط في أوروبا، وهو ينتمي إلى عائلة الجبن الأبيض، ولكنَّه يتميز في خصائصه عن الأجبان الأخرى،[١] وقد تمّ إنتاج جبن الحلوم محليّاً من حليب الغنم الخام، أو من خليط من حليب الغنم، وحليب الماعز، وفي دول أخرى مثل لبنان وسوريا يتم إنتاج نوعٍ مشابهٍ من الجبن يحمل الاسم نفسه، مصنوعٍ من حليب البقر، أو الماعز، أو الخروف، أو خليط منها بنسب مختلفة، ولكن من الجدير بالذكر أنَّ الجبن المصنوع من حليب البقر يميل إلى اللون الأصفر ويفتقر إلى الخصائص الحسية التي يمتاز بها جبن الحلوم المصنوع من حليب الأغنام، والذي يمتاز برائحته المميزة، وقوامه المرن المضغوط دون ثقوب، ممّا يُسهّل تقطيعه.[٢]

للاطّلاع على الفوائد العامة لمختلف أنواع الجبن يمكنك قراءة مقال فوائد الجبن وأضراره.


القيمة الغذائية لجبن الحلوم

يُبيّن الجدول الآتي القيمة الغذائيّة لكلَّ 100 غرامٍ من جبن الحلوم:[٣]

العنصر الغذائي القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 393 سعرةً حراريةً
البروتين 25 غراماً
الدهون 32.14 غراماً
الكالسيوم 893 مليغراماً
الصوديوم 1250 مليغراماً
الأحماض الدهنية المشبعة 21.43 غراماً
الكولسترول 89 مليغراماً


فوائد جبن الحلوم

يوفر جبن الحلوم بعض الفوائد الصحيّة للجسم، ونذكر منها ما يأتي:

  • تُعدُّ جبنة الحلوم مصدراً غنياً بالبروتين، إذ يحتوي كلّ 28 غراماً منها على 7 غرامات من البروتين،[٤] الذي يُعدُّ من العناصر المهمّة في جسم الإنسان، لبناء الأنسجة وترميمها، وصنع الإنزيمات، والهرمونات، والمواد الكيميائية الأخرى، بالإضافة إلى أهميته في بناء العضلات، والعظام، والغضاريف، والجلد، والدم.[٥]
  • تُعدُّ جميع منتجات الألبان بما فيهم جبن الحلوم غنيةً بالكالسيوم،[٤] الذي يُساعد على تكوين العظام والأسنان، والحفاظ على قوة الجسم، ومساعدة العضلات على حركتها، ونقل السيالات العصبية من الدماغ إلى باقي أجزاء الجسم، وإفراز الهرمونات والإنزيمات المُهمّة للعديد من وظائف الجسم، بالإضافة إلى مساعدة الأوعية الدمويّة على الانقباض والانبساط لنقل الدم لأنحاء الجسم.[٦]


أضرار جبن الحلوم

درجة أمان جبن الحلوم

يُعدُّ تناول جبن الحلوم غير المطبوخ آمناً، أمّا الحامل فيُعدّ تناول جبن حليب الأغنام المالحة، وهي لا تزال ساخنة بعد طهيها آمناً.[٧]


محاذير استخدام جبن الحلوم

يُمكن أن يؤدي تناول الجبن إلى ظهور بعض المشاكل، مثل أعراض عدم تحمل اللاكتوز، التي تتمثل بالانتفاخ، والإسهال، والتشنجات، بالإضافة إلى الحساسيّة المتمثلة بظهور علامات التورم، والطفح الجلدي، وصعوبة التنفس.[٨]


كما يُعدُّ جبن الحلوم من الأجبان الغنيّة بالصوديوم، الذي يُوصى بتقليل مستوياته للحفاظ على مستويات ضغط الدم الصحيّة لدى مرضى ارتفاع ضغط الدم، كما قد يؤدي إلى احتباس السوائل أو الانتفاخ، لدى الأشخاص الأكثر حساسيّة لتأثيرات الملح، ومن الجدير بالذكر أنَّ جبن الحلوم يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الدهون المشبعة، التي تساهم في ارتفاع مستويات الكوليسترول الضارّ عند استهلاكها بكمياتٍ كبيرة.[٩]


المراجع

  1. PHOTIS PAPADEMAS, RICHARD K ROBINSON (9-8-2007), "Halloumi cheese: the product and its characteristics"، www.onlinelibrary.wiley.com, Retrieved 10-5-2020. Edited.
  2. N. B. Elgaml, M.A.M. Moussa, A. E. Saleh (2017), "Comparison of the Properties of Halloumi Cheese Made from Goat Milk, Cow Milk and Their Mixture"، www.pdfs.semanticscholar.org, Retrieved 10-5-2020. Edited.
  3. "HALLOUMI CHEESE", ww.fdc.nal.usda.gov,1-4-2019، Retrieved 9-5-2020. Edited.
  4. ^ أ ب Adda Bjarnadottir (14-11-2019), "What Is Halloumi? Nutrition, Benefits, and Downsides"، www.healthline.com, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  5. Neil Osterweil, "The Benefits of Protein"، www.webmd.com, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  6. Barbie Cervoni (21-3-2020), "Health Benefits of Calcium"، www.verywellhealth.com, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  7. "Cheeses that are safe to eat in pregnancy: photos", www.babycenter.com.au, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  8. Moira Lawler (19-9-2018), "Cheese 101: Benefits, Types, How It May Affect Your Weight, and More"، www.everydayhealth.com, Retrieved 9-5-2020. Edited.
  9. Rachael Link (14-11-2019), "What Is Halloumi? Nutrition, Benefits, and Downsides"، www.healthline.com, Retrieved 9-5-2020. Edited.