فوائد زيت السمسم للرضع

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٠ ، ١٨ يوليو ٢٠١٦
فوائد زيت السمسم للرضع

زيت السمسم

هو الزيت المُشتق من بذور السمسم، ويعدّ صالحاً للأكل؛ حيث يُستخدم في الطهي في الكثير من البلدان، مثل: مناطق جنوب الهند، وجنوب السعوية، كما يُستخدم في علاج العديد من المشاكل الصحيّة، مثل: أعراض الإجهاد الشديد، أو ضغط الدم المرتفع؛ وذلك نظراً لاحتوائه على مواد مضادّة للأكسدة، ودهون غير مشبعة.كما يحتوي زيت السمسم على كلٍّ من الأحماض التالية: النخليك، والبالميتوليك، والشمع، والزيتيك، وزيت الكتان، واللينولينيك، والإيكوسينيك.


زيت السمسم للرضّع

الفوائد

  • يُساعد في النمو السليم للطفل؛ لاحتوائه على الدهون غير المشبعة الصحّية؛ حيث يزيد من وزن الطفل، وطوله، ومحيط رأسه، وذراعيه وساقيه.
  • يُساعد على النوم بشكل أفضل.
  • يُهدّئ من الكحّة.
  • يُلطّف ملمس الجلد، ويُقلّل من الالتهابات الناتجة عن الحفّاضات.
  • يُرطّب الجلد ويُقلّل من جفافه، كما يُعالج الطفح الجلديّ الناتج عن الحفّاضات.
  • يقي من مشاكل القلب، كما يُقلّل من خطر الإصابة بالسرطان؛ نظراً لاحتوائه على فيتامين E.
  • يستخدم كمخثّرٍ للدم؛ نظراً لاحتوائه على فيتامين K.


محاذير الاستخدام

  • استشارة الطبيب قبل إعطاء زيت السمسم للرضيع، وذلك للتأكّد من عدم تأثيره سلباً عليه بأيّ شكل.
  • عدم إعطائِه للطفل في حال كانت الأم أو أحد من أفراد العائلة يُعاني من حساسيةٍ تجاهه، وتتمثل أعراض الحساسية في: الانتفاخ الجلديّ، والطفح الجلديّ، وصعوبة في التنفس.
  • عدم إعطائه للرّضيع قبل ستة شهور، وذلك حتّى يكون جهازه الهضمي مُستعدّاً له.


طريقة الاستخدام

لعلاج الكحّة والبلغم

  • دلّكي صدر الرضيع بكميّةٍ من زيت السمسم الدافئ.
  • قدّمي له مقدار نصف مليلترٍ من زيت السمسم مرّتين يومياً.

لعلاج المشاكل الجلدية

  • ادهني جلد الرضيع المُصاب بالالتهابات، أو الطفح الجلديّ، أو الجفاف بكميةٍ مناسبةٍ من زيت السمسم.


فوائد زيت السمسم العامة

هناك العديد من الفوائد التي يمنحها زيت السمسم لجسم الإنسان، نذكر منها:

  • يمنع تشققات الجلد، كما يُضيف له النعومة والليونة.
  • يقي من خطر الإصابة بالجلطات الدمويّة في الأوردة والشرايين.
  • يُفيد مرضى الذبحات الصدرية.
  • يُقلّل ضغط الدم الشرياني.
  • يُوسّع الأوعية الدموية، والقصبات الهوائيّة الرئويّة، ممّا يقي من حدوث أزمة الربو.
  • يقي من الإصابة بقرح المعدة والاثني عشر.
  • يُساعد في هضم الأطعمة الدهنيّة بالشكل الذي يُمكّن الجسم من الاستفادة منها بشكلٍ كامل.
  • يُساعد في امتصاص الفيتامينات الدهنية، مثل: فيتامين أ، د، هـ.
  • يُحافظ على نسبة الكولسترول والسكر في الدم.
  • يقي من الإصابة بتصلّب الشرايين.
  • يقي من سوء الهضم، كما يستخدم كمليّنٍ طبيعيّ ومسهّل.