فوائد عشبة السنامكي وطريقة استخدامها

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٥٩ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
فوائد عشبة السنامكي وطريقة استخدامها

عشبة السنامكي

عشبة السنامكي أو كما تعرف بسما هندي، وكاسيا، هي من النباتات المعمرة التي لا يزيد طولها عن مترين، والتي تتميز بأوراقها الريشية، موطنها الأصلي شبة الجزيرة العربية، والهند، وباكستان، ومناطق في قارة أفريقيا وهي من الأعشاب التي ذكرها الرسول صلى الله عليه وسلم وشاع استخدامها في عهده، ومن بعده في عصر الصحابة والتابعين، حيث قال صلّى الله عليه وسلّم: (عليكم بالسَّنَا والسَّنُّوتِ، فإنَّ فيهما شِفاءً من كلِّ داءٍ، إلَّا السَّامَ، وهُوَ الموتُ) [حسن]، وهذا يدلّ على أنّها تَشفي الكثير من الأمراض الجسمانيّة والنفسية والروحية، وتتكون السنامكي من مواد هلامية، وجلوكوزيدات إنثراكينونية، وزيوت طيارة، ومواد فلافونيدية.


فوائد عشبة السنامكي

  • تخلص الجهاز الهضمي من الغازات إذا ما تمّ مزجها مع بعض الأعشاب الطاردة للريح كالنعناع والشمر.
  • تعد عشبة السنامكي من أفضل الملينات؛ وذلك لأنّ مفعولها يبدأ في القولون حيث يتم تتحلل موادها الفعالة بواسطة البكتيريا الموجودة في القولون.
  • تعالج بعض الاضطِرابات التي يعاني منها الجهاز الهضمي، وتلين الأمعاء، وتعالج الإمساك؛ حيث تعد علاجاً موقّتاً أو قصير الأجل لعلاج الإمساك.
  • تعالج بعض الأمراض الجلدية مثل الطفح الجلدي، وحب الشباب، والإكريما التي تنتج عن تراكم المادة الصفراوية في المرارة، والأمعاء الدقيقة، والكبد، كما تعالج الحكة، والجرب.
  • تقي من سرطان القولون، والمستقيم الناتج من الإمساك المزمن.
  • تقوي القلب وتحافظ على صحته، وأيضاً تطرد السموم والفضلات من الجسم.
  • تساعد على فقدان الوزن، عن طريق منع امتصاص السعرات الحرارية في الدم.
  • تحمي الشعر من ضرر الأشعة الفوق البنفسجية.
  • تقضي على الطفليات، والديدان الموجوة في الأمعاء.


طريقة استخدام عشبة السنامكي

تستخدم عشبة السنامكي بعدة طرق منها منقوعة، أو مغلية، أو على شكل أقراض، أو كبسولات، أو تحاميل، ويتم تناولها للاستفادة من فوائدها المتعددة، أو تتوفر على شكل سائل يتم الحصول عليه من الصيدليات، كما يمكن الحصول على السنامكي من محلات العطارة، كما يمكن الحصول على شاي عشبة السنامكي على شكل أقراص جاهزة للاستعمال، لكن يمكن تحضير منقوع عشبة السنامكي في المنزل عن طريق غلي كمية من أوراق النسامكي تتراوح بعشرين غراماً في لتر من الماء الساخن، كما يمكن إضافة القليل من التمر الهندي، والزنجبيل، والبابونج، والحبة السوداء على نار خفيفة، ثمّ نبعده عن النار، مع إمكانية تحليته بالعسل، ويتم تناول كوب منه على الريق.


إنّ الجرعة اليومية الموصاة باستعمالها بين نصف إلى غرامين، وللبالغين كيس يقدر بأربعة غرامات لمدة ثلاثة أيام يتم تناولها على شكل منقوع في كوب من الماء الفاتر، ويترك لمدة عشر دقائق حتى تنتقع، أو تنقع في كوب من الماء البارد لمدة تتراوح بين عشر إلى اثنتي عشرة ساعة على الأقل، ويشرب على الريق وبعد عدة ساعات يبدأ مفعول السنامكي في إفراغ المعدة من الفضلات.


تحذيرات من تناول السنامكي

  • تجنب تناول السنامكي من قبل الحامل والمرضع.
  • تجنب تناولها من قبل الأشخاص الذين يعانون من التهاب الأمعاء، والتهاب الزائدة الدودية.
  • مراعاة استشارة الطبيب في حالة تفاقم حساسية الأمعاء.