فوائد عصير الفجل الأحمر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٦ ، ١٧ يوليو ٢٠١٦
فوائد عصير الفجل الأحمر

الفجل الأحمر

يُعتبر الفجل من الخضروات الجذريّة التابعة للفصيلة الصليبية، حيثُ تؤكل جذوره، وأوراقه، نيئة أو مطبوخة، وللفجل بأنواعه المختلفة الكثير من الفوائد والاستخدامات؛ بفعل العناصر الغذائيّة التي يحتويها كالألياف، والبروتينات، والكربوهيدرات، والدهون؛ وبعض الفيتامينات، فعصيره الطازج يُفيد في علاج الكثير من المشاكل، والنزلات المرضيّة التي تصيب الإنسان.


فوائد عصير الفجل الأحمر

يحتوي عصير الفجل الأحمر على مجموعة من الفوائد، نذكر منها ما يلي:

  • إزالة السموم وتطهير الجسم من الفيروسات، وتخليص المسالك البوليّة والمثانة من الحصوات؛ لاحتوائه على البوتاسيوم؛ لذا يُنصح لمن يُعاني من الحصى شرب كوبٍ من عصيره يوميّاً على الريق.
  • مضادٌ طبيعيّ للبكتيريا، والفطريات؛ لاحتوائه على جلوكوزيدات، وفيتامين ج، ومادّة رافانين.
  • القضاء على الفطريات؛ لاحتوائه على إنزيمات الأميليز خاصّة الأستريز، ودياستاز.
  • تنظيم إفراز هرمونات الغدّة الدرقيّة بطريقة طبيعيّة وسليمة؛ لاحتوائه على الكبريت.
  • علاج اضطربات الجاهز التنفسيّ، فشرب عصير الفجل مرتين يوميّاً يُخفّف السعال، ويُزيل البلغم، ويُفيد في نزلات البرد.
  • تعزيز وظيفة الكبد: من خلال تنظيم إفراز البيليروبين والصفراء، ويُسهّل إفراز الإنزيمات التي تحمي الكبد من الالتهابات المختلفة.
  • علاج البواسير: يتخلّص من الإمساك، وبالتالي علاج البواسير والوقاية منها، ويُلطّف الجهاز الهضميّ، ويحمي من القرحة المعويّة.
  • تعزيز صحّة الجلد: وتخليصه من بعض المشاكل التي يتعرّض لها كحبّ الشباب، والطفح الجلديّ.
  • حماية البشرة من التجاعيد والندوب، حيثُ يمكن خلط القليل من زيت الزيتون مع القليل من عصير الفجل، ثم وضعه على البشرة، وتدليكها بحركاتٍ دائرية.
  • تعزيز نمو الشعر، وعلاج تساقطه، والقشرة التي تصيبه من خلال فرك فروة الرأس بعصيره، وتركه مدّة نصف ساعة قبل غسله بالماء والشامبو.
  • تقشير البشرة من خلال خلط القليل منه مع بياض بيضة، وملعقة صغيرة من الشوفان المطحون، ثم وضعها على البشرة مدّة نصف ساعة تقريباً.
  • تخفيض معدلات الضغط المرتفع.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم؛ لذا يُنصح به لمرضى السكريّ.
  • حماية الأسنان من السقوط، ويمنع تسوسها من خلال مادة إيسوثيوسياتاتس التي تمنع عمل الإنزيمات المسؤولة عن تسوّس الأسنان.
  • زيادة معدّلات عملية الأيض في الجسم، ممّا يؤدّي إلى حرق نسبة جيّدة من السعرات الحراريّة، ويعتبر من الأطعمة المناسبة للحمية الغذائيّة.
  • الوقاية من الإصابة بالسرطانات المختلفة كسرطان القولون، والمعدة ،والأمعاء، والحدّ من انتشار الجذور الحرة.
  • تخفيض نسبة الكولسترول الضار في الجسم، ومنع تراكمه على جدار الأوعية الدمويّة؛ لذلك يعتبر مفيداً لصحة القلب.
  • مفيدٌ لعلاج لدغات الحشرات المختلفة من خلال دهن المنطقة المصابة به.