فوائد قشر الرمان المجفف

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٣٠ مارس ٢٠١٩
فوائد قشر الرمان المجفف

الرمان

يُعتبر الرمان (بالإنجليزية: Pomegranate) نوعاً من الفاكهة، وقد نَما منذ قرونٍ في الهند، وآسيا، ومنطقة البحر الأبيض المتوسط، ​​وفي الأجزاء الاستوائيّة من أفريقيا، وتشتهر بشكلها المميز؛ حيث تمتلك قشرة حمراء تضمّ في داخلها بذوره التي تشبه الجوهرة، وتعدّ بذوره غنيّةً بالعناصر الغذائية، ومضادات التأكسد، والتي تساعد على منع أو تأخير التلف الذي يحدث داخل الخلايا، ومن الجدير بالذكر أنّ عصير الرمان يحتوي على ثلاثة أضعاف عدد مضادات التأكسد مقارنةً مع المشروبات الأخرى، والتي تُعتبر غنيّةً بها، مثل؛ الشاي الأخضر، ويُنصح عند شرائه باختيار الثمار ذات اللون الأحمر القاني، والتي تمتلك قشرةً لامعةً، والخالية من الشوائب، وسهلة الخدش؛ حيث إنّ هذه الصفات تدل على نُضجها، ويُوصى عند تخزينه بإبقائه في مكانٍ باردٍ وجاف، بعيداً عن أشعة الشمس المباشرة، كما يمكن تخزينه في الثلاجة مدة تصل إلى شهرين، و يمكن أن تبقى البذور صالحة في الثلاجة لمدةٍ تصل إلى خمس أيامٍ.[١]


فوائد قشر الرمان المجفف

يُعتبر قشر الرمان ذو فائدةٍ عالية، حيث تبين أنّه يحتوي على الفينول (بالإنجليزية: Phenol)، مما يمنحه نشاطاً قوياً مضاداً للتأكسد، بالإضافة إلى ذلك فإنّ قشوره يمكن أن توفر الكثير من الفوائد العلاجيّة للجسم، كما يمكن استخدامها في حفظ الأغذية، ولأغراض دوائيّة.[٢]


فوائد ثمار الرمان

تمنح ثمار الرمان وعصيرها الجسم مجموعةً كبيرةً من الفوائد، نوضحها فيما يأتي:[٣]

  • تمتلك خصائص مضادةٍ للالتهابات: حيث تُعتبر الالتهابات المزمنة واحدةً من الأسباب الرئيسية للعديد من الأمراض، مثل: أمراض القلب، والسرطان، وقد أظهرت دراسات أنابيب الاختبار أنّ الرمان قد يقلّل من فعاليّتها في الجهاز الهضمي، وكذلك في سرطان الثدي، وخلايا سرطان القولون.
  • تساعد على خفض ضغط الدم: حيث يُعتبر ارتفاع ضغط الدم واحداً من مسببات النوبات القلبية، والسكتات الدماغية، وقد بينت إحدى الدراسات أنّ الأشخاص المصابين بارتفاعه، قد شهدوا انخفاضاً كبيراً في مستوياته بعد تناول 150 مليلتراً من عصير الرمان يومياً مدة أسبوعين.
  • تساهم في مكافحة التهاب وآلام المفاصل: حيث يمتلك خصائص مضادةٍ للالتهابات، وبالتالي فإنّه قد يساهم في علاج التهاب المفاصل، وبينت الدراسات المخبرية أنّ مستخلصه يمكن أن يثبّط عمل الإنزيمات المسؤولة عن تلف المفاصل لدى الأشخاص المصابين بالفصال (بالإنجليزيّة: Osteoarthritis).
  • تقلّل من أعراض المتلازمة الأيضية: حيث أشارت بعض الأبحاث إلى أنّ شرب عصير الرمان يومياً لمدة شهر واحد قد يساعد على التحسين من وظيفة الأوعية الدموية لدى المراهقين المصابين بهذه المتلازمة، ويجدر الذكر أنّه لا توجد أدلة كافية لإثبات ذلك.[٤]
  • تساعد على تحسين عملية الهضم: يحيث يمكن أن يحسن عصير الرمان الهضم، ويقلّل من التهاب الأمعاء، لذك فإنه يمكن أن يكون مفيداً بالنسبة للأشخاص المصابين بالتهاب القولون التقرحي، وغيرها من أمراض القولون الالتهابية.[٥]
  • تساعد على تعزيز الأداء الرياضي: حيث وُجد أنّ عصير الرمان يحتوي على عدة مضادات التأكسد، ومن بينها البوليفينولات؛ التي وُجد أنّها تحسّن من قوة العضلات وتعافيها، ويحتوي أيضاً على الكويرستين (بالإنجليزية: Quercetin)، وهو من مضادات التأكسد، ويساعد على تحسين أداء التمارين الرياضيّة، كما أنّه غنيٌ بالنترات (بالإنجليزية: Nitrates)، وهي موادٌ كيميائية تتحول إلى أكسيد النيتريك في الجسم عند استهلاكها، والذي يُساهم في توسيع الأوعية الدموية، مما يؤدي لزيادة تزويد العضلات بالأكسجين، وتزيد هذه العملية من أداء القلب والأوعية الدموية لوظائفه، وتحسّن وظيفة العضلات.[٦]


القيمة الغذائية للرمان

يوضح الجدول الآتي مجموعة العناصر الغذائيّة المتوفرة في حبةٍ واحدة أو ما يعادل حوالي 282 غراماً من الرمان الطازج:[٧]

العنصر الغذائي الكمية
السعرات الحرارية 234 سعرةً حراريةً
الماء 219.76 مليلتراً
البروتين 4.71 غرامات
الدهون 3.30 غرامات
الكربوهيدرات 52.73 غراماً
الألياف 11.3 غراماً
السكريات 38.55 غراماً
البوتاسيوم 666 مليغراماً
الفسفور 102 مليغراماً
المغنيسيوم 34 ملبغراماً
الكالسيوم 28 مليغراماً
الصوديوم 8 مليغرامات
فيتامين ك 46.2 ميكروغراماً
فيتامين ج 28.8 مليغراماً
الفولات 107 ميكروغراماً
فيتامين هـ 1.69 مليغرام


محاذير استهلاك الرمان

بالرغم من الفوائد المتعددة للرمان إلاّ أنّ هنالك بعض المحاذير التي يجب أخذها بعين الاعتبار؛ فاستهلاك عصير الرمان عن طريق الفم، أو استخدام مستخلصه على البشرة قد يكون آمناً، إلاّ أنّ استهلاك الجذر، أو الساق، أو القشور عن طريق الفم بكمياتٍ كبيرة يُعدُّ غير آمن، وذلك لأن تلك الأجزاء تحتوي على السموم، ونذكر فيما يأتي بعضاً من المحاذير الأخرى:[٨]

  • الحمل والرضاعة الطبيعية: يعتبر عصير الرمان آمناً للاستهلاك خلال مرحلتي الحمل والرضاعة، ومع ذلك، فلا توجد معلوماتٌ كافية حول سلامة استخدام أشكاله الأخرى، مثل؛ مستخلصاته.
  • الحساسية: فقد يُعاني الأشخاص المصابين بالحساسية من النباتات من حساسيةٍ تجاه الرمان أيضاً.
  • انخفاض ضغط الدم: فقد يسبب شرب عصيره انخفاضاً طفيفاً في ضغط الدم، ولكنه قد يؤدي إلى انخفاضٍ حادٍ في ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من انخفاض مستوياته.
  • العمليات الجراحية: حيث إنّ له تأثير في ضغط الدم، وقد يتداخل هذا مع القدرة على التحكم في ضغط الدم أثناء وبعد إجراء العملية الجراحية، لذلك فإنّه يوصى التوقف عن استهلاك الرمان قبل أسبوعين على الأقل من موعد إجراء الجراحة.
  • التداخلات الدوائية: فمن الضروري استشارة الطبيب في حال استخدام أدويةٍ، والرغبة في شرب عصيره؛ وذلك لأنّه قد تبين أنّ عصيره قد يتفاعل مع بعض الأدوية، مثل: مضادات اضطراب النظام الكهربائي للقلب، وحاصرات قنوات الكالسيوم، ومثبطات المناعة، و مثبطات البروتياز (بالإنجليزية: Protease).[٩]


المراجع

  1. Moira Lawler(6-12-2018), "The Ultimate Guide to Pomegranates: Why They’re Good for You and All the Ways to Eat Them"، www.everydayhealth.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  2. Kiran Bhise(3-2017), "ANTIOXIDANT ACTIVITY OF POMEGRANATE PEEL POWDER *Address for Correspondence INTRODUCTION"، www.researchgate.net, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  3. Joe Leech(15-8-2018), "12 Health Benefits of Pomegranate"، www.healthline.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  4. "POMEGRANATE", www.rxlist.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  5. Mandy Ferreira(21-1-2019), "Fifteen health benefits of pomegranate juice"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  6. Darla Leal(9-11-2017), "Pomegranate Juice and Muscular Strength"، www.verywellfit.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  7. "Basic Report: 09286, Pomegranates, raw ", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 28-3-2019.
  8. "POMEGRANATE", www.webmd.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.
  9. Cathy Wong(14-10-2018), "Pomegranate Juice Drug Interactions"، www.verywellhealth.com, Retrieved 28-3-2019. Edited.