فيتامين ج والدورة الشهرية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ١٢ أبريل ٢٠١٧
فيتامين ج والدورة الشهرية

فيتامين ج

فيتامين ج هو أحد الفيتامينات الذائبة في الدهون التي يحتاجها جسم الإنسان بمختلف المراحل العمرية، وبكميات متباينة، وفيتامين ج هو بلورات بيضاء أو مائلة إلى الاصفرار ثم إلى الاسوداد عند تعرضها للضوء، تنحل في الماء والكحول، وتكون ثابتة في الأوساط الجافة، وسنتحدث في هذا المقال عن أهمية فيتامين ج أثناء فترة الطمث عند النساء، ومصادر هذا الفيتامين، والكميات الموصى بها، بالإضافة إلى أطعمة أخرى ينصح بها في هذه الفترة.


فيتامين ج والدورة الشهرية

تعاني الكثير من النساء والفتيات من آلام شديدة في منطقة أسفل البطن أثناء فترة نزول دم الحيض الذي يمتد إلى سبعة أيام، ناهيك عن تقلبات المزاج نتيجة الاضطرابات الهرمونية، وعادةً ما ينصح المختصون بضرورة الإكثار من شرب فيتامين ج، ويمكن تلخيص دوره أثناء الدورة الشهرية في ما يأتي:

  • تحفيز الجسم على إنتاج هرمون الإستروجين الذي يبني بطانة الرحم، وبالتالي فهو يسرع نزول الدم الناتج عن انسلاخ البطانة.
  • تخفيف الآلام المصاحبة لهذه الفترة.
  • تنظيم مواعيد الدورة الشهرية، ومواعيد التبويض، وبالتالي زيادة فرصة حدوث الحمل.
  • محاربة التعب.
  • تنظيم هرمونات الأنوثة، والحد من احتمالية الإصابة بتكيس المبايض.


أطعمة ينصح بها أثناء الدورة الشهرية

  • شاي الزنجبيل.
  • القرفة سواءً مع الحليب أو دونه بمعدل كوبين يومياً.
  • عيدان وأوراق الكرفس.
  • الخضار الغنية بالكاروتين؛ مثل: الجزر، القرع، والبابايا.
  • عصير القصب، ولا سيما عند مزجه مع الزنجبيل والكركم.


مصادر فيتامين ج والكمية الموصى بها

يحتاج الأطفال حتى عمر نصف عام إلى عشرين ملليغراماً من فيتامين ج يومياً، بينما يحتاج الأطفال بعد هذا العمر وحتى عمر ثلاث سنوات إلى خمسة عشر ملليغراماً، وتزداد الكمية لتصل إلى خمسة وعشرين ملليغراماً حتى عمر ثماني سنوت، وخمسة وأربعين ملليغراماً حتى عمر ثلاث عشرة سنة، أما المراهقين الذكور فيحتاجون إلى ملليغراماً، بينما تقل حاجة المراهقات الإناث إلى خمسة وستين ملليغراماً.


وفيما يتعلق بالرجال فيحتاجون إلى تسعين ملليغراماً، وتحتاج النساء البالغات إلى خمسة وسبعين ملليغراماً، أما الحوامل منهن فيحتجن إلى خمسة وثمانين ملليغراماً، وأخيراً تزداد النسبة عند المرضعات فيحتجن إلى 120 ملليغراماً يومياً من هذا الفيتامين، ويمكن الحصول عليه من خلال المصادر الآتية:

  • الفواكه: الجوافة، والكيوي الأصفر، والليمون، والتوت البري، والفراولة، والأناناس.
  • الخضروات: السبانخ، والبروكلي، والطماطم.
  • الحمضيات: الليمون، والبرتقال، والجريب فروت.
  • قشر الليمون النيء.
  • شاي البقدونس.
  • كبد الديك الرومي.
  • المكملات الغذائية على شكل أقراص دوائية أو كبسولات تباع لدى الصيدليات.


فوائد عامة لفيتامين ج

  • حماية الجسم من نزلات البرد، وزيادة قدرة الجهاز المناعي على مقاومة الاجسام الغريبة.
  • ضبط مستوى ضغط الدم بما يحول دون ارتفاعه عن الحد الطبيعي.
  • مكافحة السمنة وتخسيس الوزن.
  • تنظيم مستوى السكر في الدم.
  • تسريع التئام الجروح.
  • تقوية الشعر والحد من تساقطه.