في أي قارة تقع البرازيل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٩ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٦
في أي قارة تقع البرازيل

البرازيل

يحد البرازيل من الجهة الشرقية المحيط الأطلسي، ومن الجهة الشمالية فنزويلا وغيانا، ومن الجهة الشمالية الغربية كولومبيا، وبوليفيا والبيرو من الجهة الغربية، حيثُ بقيت تحت السيطرة البرتغالية حتى غزو نابليون الذي نقل العاصمة من لشبونة إلى ريو.


تُعتبر البرازيل دولة موحدة ذات نظام ملكي دستوري برلماني، كما وتعرف بأنها جمهورية فدرالية تضم ستاً وعشرين ولاية تتضمن بدورها قرابة الخمسة الآف وخمسمئة وأربع وستين بلدية.


موقع البرازيل

تقع البرازيل في القسم الشرقي من قارة أمريكا الجنوبية وأمريكا اللاتينية، كما وتحتل المرتبة الثالثة في الأمريكيتين والخامسة عالمياً من حيثُ مساحة أراضيها وعدد سكانها، وتبلغ مساحتها قرابة 8.515.760 كم2، حيثُ تحتل الأراضي الزراعية نسبة كبيرة من مساحتها؛ لذلك يُعتبر الاقتصاد البرازيلي زراعياً بالدرجة بالأولى، كما ويُعتبر من أقوى الاقتصادات في العالم مُحتلاً بذلك المرتبة العشرين.


عدد السكان

يبلغ عدد سكان البرازيل قرابة 202.768.562 نسمة، حيثُ يتركز معظم السكان في الأجزاء الشرقية، والشمالية، والجنوبية من البلاد، كما وينقسم المجتمع البرازيلي إلى طبقات اجتماعية؛ لذلك نرى العنصرية والطبقية منتشرة بين أبناء هذا المجتمع بالنظر إلى العرق والأصل.


الأعراق الموجودة فيها تنحدر إلى الأصل الأوروبي ذات اللون الأبيض، إلى جانب السكان المنحدرين من أصل الهنود الحمر الذين يقطنون المناطق الشمالية الشرقية، والغربية، ويعتنق أغلبية السكان المسيحية وخاصة المذهب الكاثوليكي فأكثر الكالثوليك من المسيحيين في العالم موجودون فيها، إلى جانب المعتقدات التي يعتنقها السكان الأصليون وبعض الأقليات الإفريقية، واللغة الرسمية والوطنية هي اللغة البرتغالية والإسبانية، إلى جانب بعض اللغات التي تتحدث بها بعض الأقليات كالبولندية، والروسية، والياباينة.


الجغرافيا والمناخ

تمتلك البرازيل طبيعة تضاريسية مختلفة، ومنها مرتفعات الغيانا التي تُشكل حدوداً طبيعية مع كل من فنزويلا وغيانا، ففي الجهة الشماليّة من البلاد تتواجد سهول حوض الأمازون، وفي الجهة الجنوبية توجد الكثير من السلاسل الجبلية منخفضة الارتفاع، ونهر الأمازون الممتد على أراضيها هو أكبر أنهار العالم من حيث الحجم، ومن حيثُ كمية المياه المتدفقة إليه، كما ويمر من أراضيها أيضاً أنهار البارانا، والأيجواسو، والنهر الأسود.


أمّا المناخ في البلاد فهو ما بين دافئ إلى حار طيلة أيام السنة، كما وتتميز المناطق الجبلية والهضاب بانخفاض درجات الحرارة على عكس الأراضي المنخفضة التي تتميز بالاعتدال، كما وتسقط الأمطار بكميات وفيرة على معظم الأجزاء البرازيلية، حيثُ يساعد هذا المناخ الدافئ والأمطار الغزيرة على تنوع زراعة المحاصيل الزراعية، مما يجعلها من الدول المشهورة عالمياً في قطاع الزراعة، ويمكن تقسيم البرازيل إلى ثلاثة أقاليم أساسية وهي: إقليم الأمازون، والإقليم الشمالي، وإقليم الهضاب الوسطى والشمالية.