كيفية الجري السليم

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:١٣ ، ١٨ مايو ٢٠١٩
كيفية الجري السليم

ضبط وضعية الذراعين واليدين

للتأكّد من الجري بشكلٍ سليم يجب أولًا المحافظة على راحة الكتفين والامتناع عن شدّهما، والسماح لهما بالتحرّك أثناء الجري ذهابًا وإيابًا، مع الإبقاء عليهما مستقيمين دون انحناء؛ بهدف السماح للأكسجين للوصول إلى العضلات والتنفّس جيدًا، أمّا بالنسبة لليدين فيجب إرخاؤهما مع الامتناع عن الهبوط المفاجئ لهما، تجنبًا لحدوث شدّ في عضلات الظهر والكتفين.[١]


ومن جهةٍ أخرى، يجب الانتباه إلى ثني الذراعين بزاوية تسعين درجة،[١] وأن تكون الحركة من مفصل الكتف وليس الكوع،[٢] مع السماح لهما بالتحرّك نحو الأمام والخلف دون الاصطدام بالجسم، ويُشار إلى أنّ حركة الذراع تُساعد على دفع الشخص اتّجاه الأمام؛ لذا فإنّ أرجحتهما جانبيًا يتسبب في ضياع الطاقة.[١]


اختيار الحذاء المناسب

يُمكن للشخص الركض حافي القدمين في بعض الأماكن، مثل الشواطئ، أو في الساحات المجهّزة للمشي، أمّا في الطرق الأخرى فيجب اختيار الحذاء المناسب، والذي يتلاءم مع احتياجاته؛ ومنها الحصول على حذاءٍ بمقاسٍ أكبر للجري، بحيث يكون أكبر من المقاس الذي يرتديه في الأوقات الاعتيادية الأخرى، ويُمكن القراءة أكثر حول هذا الموضوع، واختيار ما يُناسب.[٣]


النظر تجاه الأمام

يجب على الشخص تركيز النظر اتجاه الأمام لمسافة ثلاثة إلى ستة أمتار بدلًا من التركيز على حركة القدمين، ويُشار إلى أنّ هذا الأسلوب لا يؤدي إلى جري أكثر كفاءة فقط، إنّما يجعل الطرق أكثر أمنًا؛ حيث يُمكن مشاهدة ما يُعيقها ليتجنّب السقوط.[٢]


ضبط وضعية الجسد

ينصح بعض الخبراء بالركض مع الحفاظ على وضعية جسم مستقيمة، دون الانحناء للأمام أو الخلف؛ حتّى لا يضغط الخصر على الوركين، إلّا أنّ آخرين يرون أنّ إمالة الجسم نحو الأمام قليلًا أثناء الجري يُمكن أن تحدّ من ضربة الكعب على الأرض؛ مما يُساعد على الهبوط بمنتصف القدم.[١]


الحفاظ على اتجاه القدمين بوضع مستقيم

عند الجري يجب التأكّد من أنّ أصابع القدمين تتّجه نحو الطريق الذي يقصده الشخص؛ إذ إنّ الجري مع توجيه القدمين نحو الداخل يُمكن أن يؤدي لإصابات على الطريق؛ فإذا واجه الشخص صعوبةً في تطبيق هذه الخطوة، يُمكن أن يبدأ بتطبيقها لمسافات قصيرة، مع البدء بزيادة الوقت أو المسافة تدريجياً حتى يعتاد عليها.[٢]


الابتعاد عن الضربات القوية

يجب على الشخص أن يُحاول المحافظة على خطوات منخفضة، وقصيرة وخفيفة على الأرض أثناء الجري، والتركيز على سرعة دورانها بدلًا قوّتها؛ إذ إنّ الضربات القوية على الأرض يُمكن أن تُضيع الطاقة، وأن تضرّ بالجسم السفليّ من الجسم.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "How to run correctly", www.nhs.uk,19-10-2016، Retrieved 17-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Christine Luff (1-4-2019), "10 Tips for Proper Running Form"، www.verywellfit.com, Retrieved 17-4-2019. Edited.
  3. Chris Brogan, "Running for Beginners"، www.lifehack.org, Retrieved 17-4-2019. Edited.