كيفية تناول حبة البركة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٣ ، ٦ فبراير ٢٠١٨
كيفية تناول حبة البركة

كيفية تناول واستخدام حبة البركة

يمكن تناول حبة البركة واستخدامها كما يأتي:[١] 

  • توجد حبة البركة على شكل توابل يمكن استخدامها في تحضير الأطعمة.
  • يمكن تناول منتجاتٍ تحتوي على زيت بذور الحبة السوداء، وفيتامين هـ، وبيتا كاروتين، والبيوتين عن طريق بلعها يومياً للتخفيف من أعراض الحساسية لدى الأشخاص الذين يعانون من حمى القش.
  • تناول منتجاتٍ تحتوي على زيت بذور الحبة السوداء، وفيتامين هـ، وبيتا كاروتين، والبيوتين عن طريق الفم يومياً، ودهن مكان الالتهاب الجلدي بزيت بذور الحبة السوداء لمدّة أربعة أسابيع للحدّ من أعراض حكة الجلد الملتهب.
  • تناول مستخلصات بذور الحبة السوداء عن طريق الفم كلّ ثماني ساعات لمدّة أربع أسابيع؛ للتخفيف من حدّة الأعراض المصاحبة لمرض الصرع عند الأطفال.
  • تناول 2 غرام من مستخلصات بذور الحبة السوداء يومياً قد يؤدي إلى تحسين مستويات ضغط الدم عند الإنسان.
  • يمكن طحن بذور حبة البركة وخلطها مع التوابل الأخرى مثل الخردل والشومر والكمون، واستخدامها في تبهير الأطعمة.[٢]
  • تُباع كبسولات يمكن بلعها لزيت حبة البركة.[٢]
  • يُباع زيت حبة البركة ويمكن استخدامه عن طريق شربه بالملعقة أو بدهنه على الجلد أو الزيت حسب الحاجة. [٢]


حبة البركة

تُعرف حبة البركة أيضاً باسم الحبة السوداء، وهي بذور أحد النباتات التي تنتمي لعائلة الأزهار، وتشتهر تاريخياً في فوائدها العلاجية والطبية حيث ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم بأنّها دواء لكلّ مرض ما عدا الموت،[٣] وعن أبي هُريرةَ رَضِيَ اللَّهُ عنه، أنَّه سَمِعَ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم يقول:(إنَّ في الحبَّةِ السوداءِ شفاءٌ من كلِّ داءٍ إلّا السامُ).[٤]


فوائد حبة البركة

تحتوي حبة البركة أو الحبة السوداء على مكوّنات تساعد على ما يأتي:

  • در البول، وطرد الريح، والتشنج القصبي، والسعال، وآلام الظهر، وارتفاع ضغط الدم، والسمنة.[٣]
  • تستخدم كمضادٍ للالتهابات والبكتيريا.[٣]
  • علاج الربو والتهاب اللوزتين البلعومي.[٣]
  • تحسين جهاز مناعة الجسم.[١]
  • تنظيم الدورة الشهرية وتأخير الحمل.[١]
  • تحسين درّ الحليب من الثدي أثناء الرضاعة.[١]
  • علاج آلام المفاصل وبعض الأمراض الجلدية.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج "BLACK SEED", www.webmd.com, Retrieved 3-1-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Rachel Nall, RN, BSN, CCRN (22-6-2017), "The Health and Beauty Benefits of Black Seed Oil"، www.healthline.com, Retrieved 29-1-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Muhamed T.Osman, Afaf Jamal Ali Hamza, EffatOmar and others (5-9-2012), "The New Miracle of Habbatus Sauda: Its Major Component Thymoquinone can be Used in the Management of Autoimmune Diseases"، www.sciencedirect.com, Retrieved 3-1-2018. page305 Edited.
  4. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 2215، صحيح.